دواء يساعد على تخفيف الوزن

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥٩ ، ١٩ مايو ٢٠١٩
دواء يساعد على تخفيف الوزن

دواء يساعد على تخفيف الوزن

على مدى العقود الثّلاثة الماضية ارتفعت نسبة السُّمنة في العالم بصورة ملحوظة، ولهذا الارتفاع عواقب سلبيّة هائلة وكارثيّة على الوضع الصحّي والاقتصادي في العالم، كما أنّ تعديل نمط الحياة من خلال زيادة ممارسة النّشاط الرّياضي واتباع نظام غذائيّ منخفض السّعرات الحرارية قد يكون غير فعّال عند بعض الأشخاص، لذلك الكثير منهم يلجأ إلى العلاج بالأدوية لمعالجة السُّمنة المُفرطة.[١]


العلاج الدوائي المضاد للسُّمنة

العلاج الدوائي المضاد للسُّمنة هو علاج مُساعد يُحتمل أن يكون مهمًا لتعديل نمط الحياة، والدّواء المثالي المضاد للسُّمنة له ثلاث خصائص مهمّة؛ يجب أن يسبّب حدوث انخفاضات ملحوظة سريريًا في وزن الجسم والوفيات المُرتبطة بالسُّمنة، كما يجب أن تكون نسبة الفائدة للدّواء عاليةً ونسبة الآثار السّلبية قليلةً، بالإضافة إلى توفّر الدّواء للفئات المختلفة في المجتمع؛ لأنّ السُّمنة هي حالة تؤثّر على مختلف الأشخاص ذوي الوضع الاجتماعي والاقتصاديّ المنخفض والمرتفع ايضًا.[١]


دواء أورليستات

أورليستات هو مثبّط عكسي للأنزيم الهاضم للدّهون في المعدة والبنكرياس، وبالتّزامن مع اتباع نظام غذائي منخفض السّعرات الحرارية وممارسة التمارين الرياضية المعتدلة يعدّ أورليستات دواءً فعّالًا يستخدم في علاج السُّمنة لدى البالغين المصابين أو غير المصابين بأمراض مرتبطة بالسُّمنة.

كما أظهرت البيانات الحديثة أنّ أورليستات فعّال أيضًا كعنصر من عناصر استراتيجيات إدارة الوزن لدى المراهقين الذين يعانون من السُّمنة المفرطة، بالإضافة إلى فعاليته القوية في فقدان الوزن، فقد ثَبَتَ أنّ أورليستات يساعد على تحسين مستويات نسبة السكّر في الدّم لدى البالغين الذين يعانون من السُّمنة المفرطة، والذين يعانون من داء السكري من النّوع الثّاني، بالإضافة إلى تعديل بعض معالم متلازمة التّمثيل الغذائي، وآليّة عمل أورليستات قائمة على تثبيط امتصاص الدّهون الغذائية بنسبة 30% في الجرعة الواحدة.

يرتبط أورليستات بصورة عامّة بفقدان كتلة الدّهون لدى البالغين والمراهقين الذين يعانون من السُّمنة المفرطة، لكن دون تأثيرات على مستويات الفيتامينات الذّائبة في الدّهون، كما لا تتأثّر مستويات المعادن عند المرضى المراهقين الذين يعانون من السُّمنة المفرطة، ولُوحِظَ أنّ للأورليستات عدّة آثار جانبيّة على الجهاز الهضمي، مثل: البراز الدّهني، وألم في البطن، والانتفاخ، والسّلس البُرازي.[٢]


دواء سيبوترامين

سيبوترامين هو مركّب أمين ثلاثي، جرى تطويره في الأصل كمضادّ للاكتئاب، لكن له خصائص محفّزة لتّخفيف الوزن، ويمكن تحفيز هذه الخصائص من خلال آليّة مزدوجة تتضمّن تثبيط الخلايا العصبيّة التي تؤثر على تناول الطّعام والوقاية من انخفاض إنفاق الطّاقة أثناء فقدان الوزن عند النّساء البدينات اللاتي لا يتبعنَ نظامًا غذائيًّا منخفض السعرات الحراريّة.

من الآثار الجانبية الشّائعة للسيبوترامين الأرق، والغثيان، وجفاف الفم، والإمساك، وعلاوةً على ذلك ارتبط تناول سيبوترامين بزيادات طفيفة في ضغط الدّم ومعدّل النّبض، ممّا أدّى إلى مخاوف بشأن الآثار السلبيّة المحتملة على القلب والأوعية الدّموية.[٣][١]


دواء ريمونابانت

ريمونابانت هو دواء لمعالجة السّمنة، إذ إنّ تناوله يُخفّض الشّهية وكميّة السّعرات الحرارية المتناولة، بالإضافة إلى ذلك يزيد ريمونابانت التوليد الحراري في جسم الإنسان من خلال تنظيم مستويات الدّهون في الدّم، لكن لُوحِظَ عدّة آثار جانبيّة للريمونابانت، منها: الغثيان، والدّوار، والإسهال، والأرق، والاكتئاب، وعدم انتظام ضربات القلب.

يعمل هذا الدواء كمثبّط لمستقبلات CB1، ممّا يؤثّر بصورة فعّالة على مستويات الدّهون في الدّم، ويساعد على ضبط مستويات السكّر في الدّم، وضبط مستويات بروتين C-reactive، كما يساعد على تنظيم وظائف العضلات والكبد والجهاز الهضمي في استهلاك الدّهون، ويقلّل من مستويات الدّهون الثلاثيّة، ويرفع مستويات الكوليسترول الجيّد في الدّم، كما أنّ استهلاكه لفترات طويلة يؤدّي إلى أعراض الانسحاب للقلب والأوعية الدّموية والجهاز العصبيّ، مثل: الصّرع، واضطراب نبضات القلب.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Raj Padwal, Sumit Majumdar (2007-1), "Drug treatments for obesity: orlistat, sibutramine, and rimonabant"، sciencedirect, Retrieved 2019-5-2.
  2. Sheridan Henness, Caroline Perry (2006-8), "Orlistat"، springer, Retrieved 2019-5-2.
  3. "A review of the metabolic effects of sibutramine", www.tandfonline.com, Retrieved 19-5-2019.