اعراض مرض الكبد الوبائي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٧ ، ٢١ يونيو ٢٠١٨
اعراض مرض الكبد الوبائي

هو إلتهاب حاد في الكبد ويصيب الإنسان بسبب فيروس HAV، وهو بالأغلب يكون قليل الأعراض خاصة عندما يصيب الأطفال،

وهناك مدة بين العدوى وظهور الأعراض على المريض تعادل الأسبوعين، وقد تستمر الأعراض إلى ثمانيية أسابيع.

وأشهر الأعرض التي تصاحب إلتهاب الكبد التقيؤ المستمر والغثيان والإسهال، والحمى وميلان الوجه إلى الأحمر.

وللتعمق أكثر في أعراض الإصابة بإلتهاب الكبد الوبائي سنقوم بذكرها بالتفصيل.


  • الشعور بالنفور والإشمئزاز من كل أنواع الأكل والروائح,
  • لعيان المعدة والرغبة الدائمة بالتقيؤ.
  • عدم الرغبة بتناول الأطعمة حتى تلك التي كنت تحبها، ومع الوقت يصبح هناك فقدان تام للشهية.
  • أن يصاب المريض بالأعراض المتقدمة من المرض وهي أعراض اليرقان، حيث تتطور الحالة ليصبح لون الجلد أصفر وكذلك لون الجزء الأبيض في العينين.
  • مع الوقت قد تزداد الحالة سوءًا ويشعر المصاب بعدم القدرة على التركيز والتشويش على التفكير.
  • الحكة المستمرة، كما أن المصاب يفقد الكثير من وزنه ويصل به الحال إلى الإكتئاب.

وعند الوصول إلى مرحلة التشوش العقلي وظهور أعراض اليرقان عندها يجب أن تعلم أن الحالة لم تعد ضمن السيطرة وأنه يجب زيارة اتلمستشفى حالًا.

في حال لم يتم التعامل الصحيح مع المرض، فهناك كثير من الأعراض التي يمكن أن تصيب الشخص والتي إذا لم يتم تجاوزها ستعود بنتائج لا يُحمد عقباها،

فقد تتطور الحالة إلى الإصابة بالفشل الكلوي، أو الإلتهاب في عضلة القلب،

وبعض الحالات يتطور فيها إلتهاب الكبد ليصل إلى طور إلتهاب الكبد أ، والذي سينتهي بالمصاب إلى فشل في الكبد.

والمخيف في مضاعافات هذا المرض في حال لم يتم السيطرة عليه هي أن المصاب قد يدخل في الغيبوبة والتي تودي به إلى الوفاة.

كيف يمكن تشخيص المرض؟


تشخيص المرض في البداية يتم من خلال التعرف على الأعراض،

وفي حال إشتبه الطبيب من هذه الأعراض أن الشخص يمكن أن يكون مصاب،

يطلب منه إجراء تحاليل مخبرية للكشف عن الأجسام المضادة لفيروس الكبد الوبائي أ من نوع غلوبيناتG،

وغلوبيناتM، وفي حال كانت نتائج التحليل تشير إلى وجود هذه الأجسام،

فهذا يدل على ان الجسم كوَّن هذه الأجسام المضادة بسبب مهاجمة الفيروس له.

وعندها يتم وصف العلاج المناسب للتعامل مع الحالة.

العلاج


في الحقيقة أنه لا يوجد علاج كامل لمرض إلتهاب الكبد الوبائي،

والأعراض تنحسر وتبدأ بالتلاشي بعد حوالي 15 -20يوم من ظهورها.

وينصح الأطباء بالإكثار من تناول المواد السكرية، والسوائل،

والإبتعاد قدر المكان عن الكحول والمواد الغنية بالدهون.

والوقاية من المرض تكمن في الإلتزام بأخذ المطعوم الخاص بالمرض،

ولأن المرض ينتقل عن طريق الدم يجب أخذ الإحتياطات عند نقل الدم، أو حتى وخز الإبر.

ويجب الإنتباه إلى أن إستخدام شفرات الحلاقة الملوثة عند الحلاقين سيعرضك لإنتقال الدم ولهذا يجب أن توصي الحلاق بإستخدام شفرات حلاقة جديدة.