افضل علاج لازالة الشعر نهائيا

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٣٣ ، ٣ يونيو ٢٠٢٠
افضل علاج لازالة الشعر نهائيا

إزالة الشّعر

تعاني كثير من النّساء حول العالم من مشكلة الشّعر الزّائد على أجزاء الجسم المختلفة، ولذلك تحاول النساء البحث عن طريقة لإزالته والتخلّص منه، وتوجد العديد من الطرق للتخلّص من الشّعر، لكنّ بعض الطرق مملّة ومتعبة وغير طويلة الأمد، لذلك تبحث النساء دائمًا عن طرقٍ تريحها بصورةٍ دائمة من الشّعر الزائد، وتتراوح تكلفة إزالة الشّعر من رخيصةٍ إلى مكلفة جدًا، وبعض الطّرق يجب تكرارها من أجل الحصول على نتائج مُرضية، وقد تقوم النساء بتجربة عدّة طرق مختلفة لمعرفة الطّريقة الأفضل لها ولراحتها.[١]


أفضل طريقة لإزالة الشّعر نهائيًّا

يعدّ التّحليل الكهربائي والعلاج بالليزر من الطّرق التي تعطي نتائج طويلة الأمد مقارنةً بالطّرق الأخرى لإزالة الشّعر، لكن مع أفضليّة التحليل الكهربائي، إذ يعدّ أكثر ديمومةً مقارنةً بالليزر، كما أنّه أقلّ خطرًا، إلّا أنّ الجانب السّلبي من التّحليل الكهربائي أنّه يحتاج إلى جلساتٍ أكثر للحصول على نتائج، ولا يمكن أن يغطّي مناطق واسعةً مثل إزالة الشّعر بالليزر، ويجب عدم استخدام طريقة ثم استخدام طريقة أخرى، لأنّ ذلك يُلغي نتائج الطّريقة الأولى، فإذا قام الشّخص باستخدام التّحليل الكهربائي بعد استخدام الليزر فذلك يُلغي نتائج الجلسة الأولى.[٢]، وطرق إزالة الشعر نهائيًا من الجسم مفصّلة كالتالي:[٢]

إزالة الشّعر باستخدام الليزر

يجري استخدام أشعة الليزر عالية الحرارة، ويكون ذلك بإتلاف بصيلة الشّعر لإبطاء نمو الشّعرة، وإزالة الشّعر بالليزر مقارنةً بالطّرق الأخرى يعدّ من طرق الإزالة طويلة الأمد، ومن أجل الحصول على نتائج مرضية يجب تكرار العملية عدّة مرات، ومن فوائد إزالة الشّعر بالليزر ما يأتي:[٢]

  • يمكن إزالة الشّعر من كل أجزاء الجسم ما عدا منطقة العين.
  • ينمو الشّعر بعد الإزالة بالليزر رقيقًا وضعيفًا وأخفّ من ذي قبل، وهذا يعني أنّه عندما ينمو في المرّة المقبلة يكون نموه ضعيفًا.
  • تكون إزالة الشّعر بالليزر أفضل عندما يكون لون البشرة فاتحًا والشّعر غامقًا، ففي هذه الحالة يعطي نتائج أفضل.

إزالة الشّعر باستخدام التحليل الكهربائي

يعدّ التحليل الكهربائي الأسلوب الأول في إعطاء نتائج دائمة لإزالة الشّعر، وذلك لأنّ هذه الطريقة تزيل كلّ شعرة على حدة مع ضربة كهربائية على بصيلة الشّعر باستخدام إبرةٍ دقيقة من أجل إتلاف البصيلة، ولكن لأنّ طريقة التحليل الكهربائي بطيئة تستخدم بصورةٍ أكبر على منطقة الوجه، وتعدّ هذه الطريقة مكلفةً جدًا مقارنةً مع طريقة الليزر.[٣]

وتجري إزالة الشّعر بالتحليل الكهربائي عن طريق إدخال إبرةٍ دقيقة داخل بصيلات الشّعر باستخدام تيار كهربائي أو طاقةٍ حرارية، وبمجرد إدخال الإبرة يتم إزالة الشّعرة بملقط، وتكون هذه الطريقة مؤلمةً وتحتاج إلى الكثير من الوقت والجهد والتّكلفة،[١]ومن فوائد استخدام التّحليل الكهربائي في إزالة الشّعر ما يأتي:[٢]

  • يمكن استخدام التحليل الكهربائي على جميع أنواع البشرة وباختلاف ألوانها.
  • يمكن استخدام التحليل الكهربائي في أي مكانٍ في جسم الإنسان، بالإضافة إلى الحواجب.

إزالة الشعر بتقنية النبض الضوئي المكثف

تعتبر تقنية النبض الضوئي (Intense pulsed light) واحدة من الطرق الفاعلة في إزالة الشعر نهائيًا، وأحدثها، وأكثرها أمنًا، ويكون ذلك بتسليط حزمة نابضة من الضوء المكثف لإزالة الشعر غير المرغوب به في مناطق مختلفة من الجسم، كالإبطين، والأطراف، ومنطقة العانة، والظهر، لكن يلزم الشخص جلساتٍ متكررة لملاحظة فعاليته، فبعض الأشخاص يستغرقون 6 أسابيع لبدء ملاحظة النتائج، وانخفاض ملحوظٍ في نمو الشعر بنسبة 80%.[٤]


الآثار الجانبية لإزالة الشعر نهائيًا

تظهر بعض الآثار الجانبية بسبب استخدام الليزر والتحليل الكهربائي، وتختفي معظم الأعراض خلال يوم أو يومين، لكن في حال لم تختفي هذه الآثار يجب على الشّخص مراجعة طبيب الجلدية، ومن الآثار الجانبية المتشابهة لإزالة الشعر في الغالب، وهي كالآتي[٢]:

  • ظهور بثور.
  • تورّم في الجلد.
  • تهيّج البشرة واحمرارها.
  • التهاب من استخدام الإبر غير المعقّمة، وهذا العَرَض يخص استخدام طريقة التحليل الكهربائي.


المراجع

  1. ^ أ ب Meredith Shur (21-05-2018), "Are There Painless Forms of Hair Removal?"، www.verywellhealth.com, Retrieved 24-02-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج Cynthia Cobb (17-05-2017), "Laser Hair Removal vs. Electrolysis: Which Is Better?"، www.healthline.com, Retrieved 24-02-2019. Edited.
  3. Madeline R. Vann, MPH (30-10-2013), "Hair Removal With Lasers and Other Options"، www.everydayhealth.com, Retrieved 24-02-2019. Edited.
  4. "Hair Removal With Intense Pulsed Light", pubmed.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 03-06-2020. Edited.