الفيتامينات المسؤولة عن نمو الشعر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣٧ ، ١٨ أبريل ٢٠١٩
الفيتامينات المسؤولة عن نمو الشعر

نمو الشّعر

يتكوّن الشّعر من بروتين صلب يسمّى الكيراتين، وتُثبَّت الشّعرة الواحدة في فروة الرأس من خلال بُصيلة الشّعر التي تشكّل قاعدة جريب الشّعرة، كما تنقسم الخلايا الحية في بصيلة الشّعر وتنمو لبناء جذع الشّعرة، والتي تحصل على تغذيتها من خلال الأوعية الدّموية التي تُوصل الهرمونات التي تعزّز نمو الشّعر.

من الجدير بالذّكر أنّ الشخص يُولَد وعلى رأسه العدد الإجمالي لبصيلات الشّعر التي ستبقى معه طوال حياته، والذي يقدّر بـ100 ألف بصيلة تُنتج الشّعر باستمرار، كما تمرّ كلّ خصلةٍ من الشّعر بثلاث مراحل من النّمو خلال عمر الإنسان؛ إذ تبدأ بمرحلة النمو النّشط للشّعر والتي تستمرّ من 2 إلى 8 سنوات، ثمّ المرحلة الانتقالية التي يتوقّف فيها نمو الشّعر وتستمرّ من 4 إلى 6 أسابيع، وأخيرًا مرحلة الرّاحة التي يتساقط فيها الشّعر وتستمرّ من شهرين إلى ثلاثة أشهر.

إلّا أنّ هذا الإنتاج قد يقلّ أو يتوقّف أو يتغيّر مع التقدّم بالعمر نتيجة ظروف أو عوامل مختلفة، منها: صحّة الجسم، وعمر الشّخص، ونوع الشّعر، الأمر الذي يسبّب ترقّق الشّعر أو حتّى الصلع، وللحصول على الفيتامينات والمعادن التي تساعد على نمو الشّعر يجب تناول 100% من القيمة اليومية لكلّ منها، ويجب تجنّب تناول نوعٍ واحد من الفيتامينات بكميةٍ كبيرة خلال فترةٍ معيّنة[١][٢][٣].


الفيتامينات المسؤولة عن نمو الشّعر

يعدّ امتلاك الشّعر الصّحي أحد علامات الجمال، وعادةً ما يرتبط بصحّة الجسم، فالشّعر مثل أي جزء آخر في الجسم يحتاج إلى العناصر والمواد الغذائية التي تمنحه الصحّة والنّمو السليم، ولطالما ارتبط تساقط الشّعر وفقدانه بضعف التغذية، وعلى الرّغم من وجود عوامل أخرى تؤثّر على نمو الشّعر، مثل: العمر، والوراثة، والهرمونات إلّا أنّ العناصر الغذائيّة لها التأثير الأكبر، وفيما يأتي أبرز أنواع الفيتامينات المسؤولة عن نمو الشّعر [٤]:

  • فيتامين أ: يعدّ فيتامينًا ضروريًّا لنمو جميع خلايا الجسم بما فيها الشّعر، كما يساعد فيتامين (أ) الغدد الدّهنية على صنع مادّة الزهم التي ترطّب فروة الرأس وتحافظ على صحّة الشّعر، ويتوفّر هذا الفيتامين في كلّ من البطاطا الحلوة، والجزر، والقرع، والسّبانخ، واللفت، ويمكن الحصول عليه من مصدره الحيواني من الحليب، والبيض، والزبادي، وزيت كبد سمك القد، كما أنّ افتقار النّظام الغذائي لفيتامين (أ) يؤدّي إلى تساقط الشّعر.
  • مجموعة فيتامين ب: يُعرَف البيوتين أنّه أحد فيتامينات (ب)، والذي اشتُهِر باستخدامه في علاج تساقط الشّعر، أي أنّ نقص البيوتين في النظام الغذائي يؤدّي إلى فقدان الشّعر، إلّا أنّ البيوتين موجود بصورة طبيعيّة في عدد كبير من الأطعمة والمواد الغذائيّة، مثل: الحبوب الكاملة، واللوز، واللحوم، والأسماك، والمأكولات البحريّة، والخضار الورقية، كما أنّ فيتامينات (ب) الأخرى تساعد على إنتاج خلايا الدّم الحمراء التي تحمل الأكسجين والعناصر الغذائية الضرورية إلى فروة الرّأس وبصيلات الشّعر، بالتّالي تساعد على نمو الشّعر.


فيتامينات لصحّة الشّعر

من الفيتامينات الأخرى المسؤولة عن نمو الشّعر ما يأتي[٤]:

  • فيتامين(ج): يحتوي فيتامين(ج) على مضادّات الأكسدة التي تحمي الشّعر من الإجهاد التأكسدي النّاتج عن الجذور الحرّة، الذي يمكن أن يوقف نمو الشّعر، كما أنّه يساعد على تكوين بروتين الكولاجين، وهو أحد مكوّنات بنية الشّعر المهمّة، بالإضافة إلى أنّ فيتامين (ج) يساعد الجسم على امتصاص معدن الحديد الضروري لنمو الشّعر، ويمكن الحصول على هذا الفيتامين من الفراولة، والفلفل، والجوافة، والحمضيّات كلّها مصادر جيّدة لفيتامين (ج).
  • فيتامين (د): يساعد فيتامين (د) على نمو بصيلات شعر جديدة بالتّالي نمو الشّعر، وينشّط الجسم هذا الفيتامين من خلال تعرّضه للشّمس، إضافةً إلى أنّه يمكن الحصول عليه من مصادره الطّبيعية، مثل: الأسماك الدّهنية، وزيت كبد سمك القدّ، وبعض أنواع الفطر، كما يرتبط انخفاض نسبة فيتامين (د) في الجسم بداء بالثّعلبة الذي يؤدي إلى تساقط الشّعر.
  • فيتامين(هـ): يحتوي على مضادّات للأكسدة تمنع الإجهاد التأكسدي النّاتج عن الجذور الحرّة والذي يسبّب منع نمو الشّعر، وتؤدّي زيادة نسبة فيتامين (هـ) إلى نمو شعر ملحوظ خلال فترة زمنية معينة، ويمكن الحصول عليه من بذور عبّاد الشّمس، واللوز، والسّبانخ، والأفوكادو.


المراجع

  1. Mayo Clinic staff (20-2-2015), "Get radiant hair, skin and nails naturally"، mayoclinic, Retrieved 12-4-2019. Edited.
  2. Matthew Hoffman, MD, "Picture of the Hair"، webmd, Retrieved 18-3-2019. Edited.
  3. Christal Yuen and Chaunie Brusie, RN, BSN (28-2-2017), "How fast does hair really grow?"، healthline, Retrieved 18-3-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "The 5 Best Vitamins for Hair Growth (+3 Other Nutrients)", healthline,6-8-2016، Retrieved 18-3-2019. Edited.