الم الثدي في الشهر الاول من الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٤ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٨
الم الثدي في الشهر الاول من الحمل

يعتبر الحمل من النعم التي أنعم الله تعالى بها على الإنسان، والحمل من الأمور التي تُبهرنا بقدرة الله تعالى، حيث تنطوي فترة الحمل على الكثير من العمليات الحيوية والمعقدة التي تحدث داخل جسم المرأة، فبمجرد حدوث الحمل فإن جسم المرأة يبدأ بالتغير شيئًا فشيئًا وذلك نتيجة لحدوث مجموعة من التغيرات بدءًا من تغير في نسب الهرمونات في الجسم، ونهايةً بتغير في شكل المرأة الخارجي وازدياد وزنها وحجم بطنها، ومع مرور كل شهر من أشهر الحمل التي تبلغ تسعة أشهر تمر المرأة بمجموعة من التغيرات التي تطرأ عليها وعلى الجنين، ومن أبرز الأمور التي تتعرض لها المرأة خلال فترة الحمل وتلازمها الشعور بألم في الثدي، فما هي أسابه؟ وما هي خصائص وعلامات الحمل بالشهر الأول؟

ألم الثدي في الشهر الاول من الحمل:


كما أشرنا سابقًا فإن المرأة تصاب بمجموعة من التغيرات أثناء فترة حملها ومن أبرز هذه العلامات الإحساس بألم في منطقة الثدي، وهو أمر طبيعي للغاية فبمجرد حدوث الحمل يطرأ على الثدي مجموعة من التغيرات، حيث يزداد تدفق الدم للثديين، ويحدث تغير في نسيج الثدي، وتشعر المرأة بحالة احتقان في الثدي مصحوبةً بازدياد في حجمه، ويعود السبب في ذلك لنمو الغدد اللبنية في الثدي لتكون المرأة في نهاية فترة الحمل وبعد الولادة قادرة على إرضاع طفلها وتغذيته، كما أنه تصبح الأوردة الموجودة تحت جلد الثديين أكثر وضوحًا، ويميل لون حلمة الثديين للإغمقاق.

علامات الحمل بالشهر الأول:


- نزول قطرات دم من المهبل وهي دلالة على انغراس البويضة المخصبة في الرحم.

- الإحساس بالتعب والإرهاق العام والشعور بالنعاس والرغبة في النوم.

- الشعور بغثيان خصوصًا في فترات الصباح الباكر وذلك نتيجة لزيادة إنتاج الجسم لهرمون الأستروجين والبروجسترون مما يؤثر على القناة الهضمية، وقد يرافق هذا الغثيان تقيؤ.

- حدوث تقلبات في المزاج غير مبررة.

خصائص الحمل بالشهر الأول:


- الشعور بارتفاع في درجة حرارة الجسم.

- الإحساس بألم في الثدي نظرًا لبدء توسع في قنوات الحليب.

- بدأ تكون الحبل السري.

- كثرة الذهاب للحمام وكثرة التبول.

- يبدأ الجسم بإنتاج هرموني الحمل وهما هرمون الأستروجين والبروجسترون.

- يحاط الطفل في الرحم بكيس المح والسوائل وذلك لحمايته.

نصائح للمرأة الحامل في الشهر الأول:


ينصح المرأة في الشهر الأول من حملها بالتركيز على نوعية الطعام الذي تتناوله، مع ضرورة حرصها على أخذ قسط كافٍ من الراحة والإبتعاد عن الإجهاد والعمل الشاق، وعدم رفع الأدوات الثقيلة منعاً لحدوث الإجهاض حيث يعتبر الحمل غير ثابت إلى حد ما في الشهر الأول، ويجب التنويه لضرورة مراجعة الطبيب المختص بشكل دوري، واتباع نصائح الطبيب بعناية للتخفيف قدر المستطاع من متاعب الحمل، والحفاظ على الجنين بصحة جيدة.

ملاحظة: هذه العلومات لا تغني عن زيارةالطبيب