الم الظهر في الشهر التاسع

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٢٠ ، ٤ ديسمبر ٢٠١٩
الم الظهر في الشهر التاسع

ألم أسفل الظهر للحامل

أغلب الحوامل يعانين من ألم الظهر منذ بداية الحمل لآخره، ولكن تختلف شدة الألم من امرأة إلى أخرى، بسبب ضعف عضلات البطن عند البعض، أو قلة المرونة، أو حالات الحمل بالتوائم، والسبب الرئيسي في ألم ظهر الحوامل، هو انتقال مركز الثقل إلى الأمام وأسفل الرحم، إضافةً إلى الوزن المكتسب خلال الحمل.[١]


ألم الظهر في الشهر التاسع للحامل

يمر جسم المرأة خلال فترة الحمل بكثير من التغييرات الهرمونية، خاصةً في الشهر التاسع حيث تحدث تغييرات جسدية من أجل تهييء الأم لمرحلة الولادة، ولهذا تُصاب الحامل بآلام في الظهر، ومن أسباب هذه الآلام:[٢]

  • ارتفاع مستويات الهرمونات: وذلك من أجل تحليل النسيج الضام، الذي يعزز من مرونة الحوض ليتمكن الطفل من الخروج، وهذا التغير يسبب ألمًا في أسفل ظهر الحامل مع ألم في الوركين، ولهذا تميل الحامل لوضع وسادة بين الساقين، مع عمل حمامات دافئة، وقد يكون ألم الظهر مصحوبًا بتشنجات في المعدة.
  • الإصابة بمرض عرق النسا: إذ يُعد هذا المرض من أكثر أسباب آلام الظهر شيوعًا بين الحوامل، وعرق النسا ما هو إلا عصب الورك الطويل الذي يمتد من أسفل الظهر إلى آخر القدمين، ويكون ألمه على طول العصب، وسبب حدوثه عند الحوامل هو توسع الحوض مما يضغط على العصب الوركي، ويكون الألم على شكل وخزات أو تنميل في الظهر والأرداف والفخذين إما على أحد جوانب الجسم أوعلى كلا الجانبين، ولتخفيفه لا بد من من عمل حمامات دافئة، واستخدام الوسائد لإراحة الظهر والوركين.
  • التوسع المهبلي: يعتبر توسع المهبل من أسباب ألم الظهر، إذ يبدأ المهبل منذ بداية الشهر التاسع في الحمل بالتوسع كبداية تحضيرية لمرحلة الولادة، وهذا التوسع يضغط بشكل كبير على أسفل الظهر مسببًا ألمًا كبيرًا.
  • الأرق: تعاني كثير من الحوامل من الأرق وعدم القدرة على النوم في الشهر التاسع من الحمل، مما يسبب تعبًا وإجهادًا، وإذا ما قامت الأم في اليوم التالي لليلة أرق بأنشطة متعبة؛ فستواجه ألمًا في الظهر، كما أنه من المعروف أن تراكم التعب والإجهاد وقلة النوم كلها أسباب لألم الساقين والظهر والجسم بشكل عام.
  • وزن الطفل: في الشهر التاسع يزداد وزن الطفل بشكل كبير مختلف عن الأشهر السابقة من الحمل، وكلما زاد وزن الطفل زاد الضغط على عنق الرحم وعلى الظهر، وذلك بسبب انتقال مركز ثقل الجسم خلال الحمل إلى الأمام وإلى أسفل الرحم، وفي الشهر التاسع يكون الثقل للأسفل كبيرًا مما قد يحني ظهر الحامل للأمام مسببًا آلامًا كبيرة.


نصائح لتخفيف ألم الظهر للحامل

يوجد الكثير من النصائح المفيدة في تخفيف ألم الظهر عند الحامل، مثل:[٣].

  • النوم على الجنب: يُقلل النوم على أحد جانبي الجسم من ألم الظهر، إذ يجب على الحامل تجنب النوم على الظهر لتقليل الضغط عليه، إضافةً لوضع وسادة خفيفة بين الركبتين.
  • التدليك: يخفف التدليك من ألم الظهر، إضافةً لوضع كمادات باردة من الثلج على الظهر.
  • القيام بأنشطة خفيفة: تساعد التمارين الرياضية الخاصة بالحوامل في تخفيف آلام الظهر، ومن هذه الرياضات المشي وتمارين القرفصاء.
  • تغيير حركات الجسم: بسبب انتقال مركز ثقل جسم الحامل للأمام لا بد من تعديل حركات الجسم لتخفيف آلام الظهر، مثل الميل قليلًا للخلف خلال المشي لتعديل الثقل الذي يحني الظهر للأمام، إضافةً إلى أخذ الوضعية الصحيحة في حمل الأشياء مثل وضع القرفصاء وليس ثني الظهر.


التغيرات الجسدية للحامل في الشهر التاسع

يبدأ الطفل بالنزول إلى أسفل منطقة الحوض استعدادًا للولادة عند بلوغ المرأة الشهر التاسع من الحمل، وتعرف هذه الحالة بالتَخَفُّف، إذ تلاحظ الحامل زيادة قدرتها على التنفس بسهولة نتيجة انخفاض الضغط الواقع على الجزء العلوي من البطن مقارنةً بالأشهر السابقة، ولكن ذلك سيوجه الضغط على المثانة، مما يتسبب في زيادة تبول الحامل.[٤]

تتكرر أعراض المخاض الكاذب أو ما يعرف بتقلصات براكستون هكس، إذ يبدأ الرحم بتحضير نفسه للولادة، ويضغط الطفل على أعصاب الحوض مما يتسبب في معاناة النساء من نخزات كهربائية تنتشر إلى الساقين والمهبل، وتجدر الإشارة إلى تغير حركة الجنين نتيجة صغر حجم المنطقة المتبقية في الرحم، وقد يركل الطفل الجزء العلوي من المرأة أسفل القفص الصدري.[٤]

ويوصى بمراجعة المرأة خلال الشهر التاسع من الحمل حوالي مرة في الأسبوع، إذ يبدأ الطبيب بإجراء عدة فحوص طبية، ومن ضمنها ما يأتي:[٤]

  • متابعة الوزن.
  • ضغط الدم.
  • فحص البول.
  • انتفاخ الكاحلين والقدمين، وخاصة عند مصاحبته للصداع أو تغيرات الرؤيا أو ألم البطن، إذ قد تشير هذه الأعراض إلى إصابة الحامل بارتفاع ضغط الدم.
  • عدد مرات تكرار المخاض الكاذب.
  • فحص عنق الرحم للكشف عن مدى توسعه.
  • حجم وموقع الجنين.
  • نبض القلب للجنين.


المراجع

  1. "Lower back pain during pregnancy", www.babycenter.com, Retrieved 9-11-2018. Edited.
  2. Rachel Nall, RN, BSN, CCRN, "The Third Trimester of Pregnancy: Pain and Insomnia"، www.healthline.com, Retrieved 11-11-2018. Edited.
  3. "Back pain during pregnancy: 7 tips for relief", www.mayoclinic.org, Retrieved 9-11-2018. Edited.
  4. ^ أ ب ت "Pregnancy: The ninth month", www.aboutkidshealth.ca,11-9-2009، Retrieved 4-12-2019. Edited.