امراض شجرة الرمان

امراض شجرة الرمان

شجرة الرمّان

شجرة الرمّان هي شجرة دائمة الخضرة تزرع للاستفادة من فاكهتها الصالحة للأكل، ولها فروع شوكية وأوراق لامعة جلدية بيضاوية أو مستطيلة الشكل تنمو كدُوّارة من خمس أوراق أو أكثر على الفروع، والشجرة لها أزهار لونها أحمر تنمو كل زهرة منفردة على طرف الفرع لتصبح بعد ذلك فاكهة رمّان ذات لون زهري والقشرة الجلدية لها السميكة، كما تحتوي ثمرة الرمّان الواحدة على 600 بذرة تقريبًا. ويصل طول شجرة الرمّان إلى 10 أمتار ويمكنها أن تعيش فترة طويلة جدًا، وتسمّى أيضًا بالتفّاح الصيني أو جرينادينا وتتأصّل في وسط آسيا.[١]


أمراض شجرة الرمّان

تقسم أمراض شجرة الرمّان إلى ثلاثة أقسام:

  • الأمراض الفطرية: وهي الأصعب في العلاج، وتتمثل فيما يلي:
    • تعفّن الفاكهة بالنّوباء: ويسمّى أيضًا القلب الأسود ويسبّب تشقّق ثمرة الرمّان وتعفّنها من الداخل، ويصيب الشجرة بعد الأمطار الغزيرة في بداية تكوّن الثمار.
    • تعفّن الفاكهة بالرشاشيّة: وتشبه النوباء إلى حدٍّ كبير في الأعراض ووقت الإصابة، كما يوجد نوع نادر من الفطريات يصيب شجرة الرمّان يسمّى تعفّن الفاكهة بمُذنّبة الأبواغ والذي يسبّب ظهور بقع سوداء من العفن على الثمار إضافةً إلى بقع سوداء على الأغصان وتساقط الأوراق، ويمكن أن يؤدي إلى موت الشجرة مع الوقت. .[٢]
    • العفن الرّمادي: يسبّب هذا الفطر المشاكل بعد الحصاد، إذ تنتقل الأبواغ الفطرية إلى داخل الأزهار المتفتّحة عندما تزهر الشجرة، وتنشط هذه الفطريات بوجود الماء عادةً خلال التنظيف المائي بعد الحصاد ويبقى كامنًا إلى الموسم التالي، فيصيب الثمار بالعفن إن لم ترش المبيدات الفطرية بعد الحصاد.[٣]
  • الحشرات:
    • حشرة المنّ: تمتصّ حشرات المنّ البالغة وصغارها العصارة من الفسائل والأزهار والثمار الصغيرة، والعدوى الشديدة قد تسبّب خشونة أو ضعف الشجرة، وقد تتطوّر إلى ظهور العفن على الثمار.
    • بق النبات الورقي الأقدام: تهاجم هذه الحشرات ثمار الرمّان وتتغذى عليها.
    • الحشرات الدقيقة: تصيب هذه الحشرات جميع أجزاء الشجرة بالعدوى، وتمتصّ العصارة من الأوراق والأزهار والثمار، مما يسبّب اصفرار الأوراق وتجعّد الأزهار والثمار وسقوطها، وقد تهاجم الجذور في المواسم الجافّة وتمتصّ العصارة منها، وبسبب إفراز عسل المن قد تُصاب الأوراق والثمار بالعفن القاتم.
    • فتّالة الأوراق المُلتهِمة: تدخل الشرنقات إلى داخل الثمار بثقب القشرة خاصةً عند تلامس ثمرتين وتُنشِئ قنوات داخل الثمرة، وبسبب تلف القشرة قد تصاب الثمرة بعدوى فطرية أيضًا مما يؤدي إلى تعفنها.
    • فراشة ثمار الرمّان: تضع الأنثى بيوضها على الأوراق الليّنة وتفقس الشرانق لتتغذّى على الثمار وتسبّب ثقوبًا فيها، ويمكن رؤية إفرازات الشرنقة حول الثقوب، وفي النهاية تخرج الشرنقة من الثقب لتغزل شبكتها.
    • عثّة الحمضيات المسطحة: تمتصّ العصارة من سطح الثمار مما يسبّب تغيّر لونها إلى اللون البني، وتحوّل مظهر قشرة الفاكهة إلى مظهر جلديّ يؤثر على مظهر الثمار ويقلّل من قيمتها في السوق، وتبدأ العثّة بتدمير الثمرة ابتداءً من النهاية الجذعيّة للفاكهة.[١]


مشاكل شجرة الرمّان

شجرة الرمّان قوية إلى حدٍّ ما وتتكيّف بشكل جيد في المناطق التي تنمو فيها أشجار الحمضيّات، ومع أنها تحتاج الريّ التكميلي في الصيف لتحسين تكوّن الثمار، إلّا أنّ التربة المرطّبة بشكل زائد والرطوبة في الهواء قد تسبّب عِدّة أمراض لشجرة الرمّان، ولحسن الحظ يوجد عِدة طرق لعلاج هذه الأمراض، ومن أهم مشاكل شجرة الرمّان الأمراض الفطرية التي تصيبها، وهي تعيش بشكل جيد في المناطق الحارّة والجافة، ممّا يصعّب الأمور على مزارعي المناطق الشمالية والباردة، ومعظم أمراضها تسبب مشاكل تصيب الثمار، وقد تسبّب تصدّع الثمرة أو تعفّنها أو تؤثر على الشكل أو الطعم.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب "Pomegranate", plantvillage.
  2. ^ أ ب Jackie Carroll (2018-4-4), "Problems Of Pomegranates: Learn About Diseases In Pomegranate"، gardeningknowhow.
  3. "Pomegranate Diseases & Disorders", fruitandnuteducation، 2015-10-6.