تعب الشهر التاسع من الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠١ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٨

    الشهر التاسع من الحمل هو الشهر الذي تظهر فيه العديد من التغيرات الجذرية على الحامل، بعض هذه التغيرات قد يكون بمثابة إنذار خطر. قد تظهر هذهِ التغيرات بسبب الحمل نفسه أو بسبب بعض التأثيرات الخارجية كالإصابة بعدوى فيروسية مُعينة كالإنفلونزا وغيرها، ولكن الحمل من الأمور الحساسة عند المرأة، لذلك يجب عليها عدم تجاهل أي أعراض ومراجعة الطبيب على الفور، وذلك لتجنب حدوث أي مُضاعفات.  

الآلام أو الإصابات التي قد تتعرض لها الحامل في الشهر التاسع من الحمل


  1. النزيف المهبلي، حيث يُعتبر النزيف أو نزول قطرات من الدم من المهبل، من أكثر الأمور الباعثة للقلق عند المرأة الحامل،فيمكن أن يكون السبب وراء هذا النزيف هو حدوث مُشكلة مُعينة أو أن وقت المخاض قد حان، لذلك فإنهُمن الضروري معرفة السبب والظروف التي أدت إلى حدوث النزيف والعمل على علاجها.

2. الشعور بآلام المخاض غير الحقيقي، فقد تظهر بعض الأعراض على شكل:

- الشعور ببعضالانقباضات غير المتكررة وغير المتزايدة في العدد. - الشعور بآلام في منطقة أسفل البطن، حيث تظهر هذهِ الآلام بشكل أكبر من آلام الظهر. - الشعور بهدوء الانقباضات عند المشي أو تغيير وضعية الجسد. - نزول الإفرازات البنية اللون. - الحركة الشديدةللجنين التي تكون مُصاحبة لبعض الانقباضات.

3. ظهور أعراض المخاض الحقيقي، وهي:

- ظهور بعض الانقباضات الشديدة والقوية والتي لا تنشأ عن حركة الجنين. - الشعور بآلام في منطقة أسفل الظهر،والتي قد تنتشر إلى منطقة أسفل البطن والقدمين. - الشعور بالمغص الشديد المُصاحب للإسهال. - زيادة قوة الانقباضات وزيادة الآلام. - تمزّق الأغشية الرحمية، وفي بعض الحالات ينزل السائل الرحمي قبل حدوث المخاض.  

أهم التغيرات والآلام التي قد تشعر بها السيدة الحامل


  1. زيادة آلام الدوالي والبواسير إن وجدت، بالإضافة إلى زيادة آلام الظهر.

2. زيادة ظهور الإفرازات والشقوق الحملية على منطقة البطن.

3. بعض التغيرات الإيجابية التي قد تظهر على الحامل هي نزول رأس الجنين إلى الأسفل، مما يُسهل عملية التنفس والهضم عند الأم، بالمقابل يُمكن أن تزيد رغبة الأم في التبول وذلك بسبب ضغط الجنين على المثانة.

4. ازدياد تورّم القدمين والكعبين.

5. زيادة آلام الحوض والمنطقة العلوية من الفخدين بالإضافة إلى زيادة تشنجات عضلات البطن.  

نصائح للأم في الشهر التاسع من الحمل


  • تجنب الوقوف على أماكن مُرتفعة كالكراسي أو السلالم، وذلك لأن كبر حجم البطن من الممكن أن يخل بتوازن الأم، مما قد يجعلها أكثر عُرضة للسقوط.

• مُراقبة الوزن والتورمات التي تظهر على الجسد في هذا الشهر، وحين ملاحظة زيادتها عن الحد المطلوب يجب إعلام الطبيب على الفور.

• ممارسة العلاقة الحميمة مع الزوج ولكن مع التحفظ في اختيار الوضعيات المناسبة، وتجنب حدوث النزف إذا كانت أغشية الجنين ممزقة.

• تجنب السفر لمسافات بعيدة.

• العمل على ممارسة التمارين الرياضية المُخصصة للحمل، كالمشي وغيرها..