سبب ألم الثدي الأيمن

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠١ ، ١٢ يناير ٢٠٢٠

ألم الثدي

يمكن أن يحدث ألم الثدي، قبل أو بعد انقطاع الدورة الشهرية، كما أنّها حالة شائعة الانتشار عند النساء في سن الإنجاب، وقد تختلف شدة وموقع الألم، كما يمكن أن يحدث الألم في أحد الثديين أو كلاهما، أو يمتد إلى الإبط، كما قد تتراوح شدة الألم من خفيفة إلى شديدة، وغالبًا ما توصف بأنّها شعور بتورم في الثدي، أو حرقان شديد أو تشنج في أنسجة الثدي، ويُفسر ألم الثدي نتيجةً للتغيرات الهرمونية خلال الدورة الشهرية، والحمل، والرضاعة، وانقطاع الطمث، ويكون لها تأثير على نوع ألم الثدي الذي تُعاني منه المرأة.[١]


سبب ألم الثدي الأيمن

يُوجد العديد من الأسباب التي تُؤدي إلى ظهور ألم في الثدي الأيمن، ومنها ما يلي:[٢]

  • التقلبات الهرمونية: يُصاحب الدورة الشهرية العديد من التقلبات في الهرمونات خاصةً هرموني الإستروجين والبروجسترون، واللذان يُسببان تورم وألم في ثديي المرأة، كما أنّه مع تقدم عمر المرأة قد يزداد الألم سوءًا، وذلك لأنّ المرأة تُصبح أكثر حساسية للهرمونات مع تقدم العمر، بينما بعد انقطاع الدورة الشهرية لا تعاني المرأة من الألم.
  • الرضاعة الطبيعية: تعدّ الرضاعة الطبيعية إحدى طرق تغذية الطفل؛ إلّا أنّها تخلو من الصعوبات التي قد تواجهها الأم؛ إذ يمكن أن تصاب بألم في الثدي أثناء الرضاعة الطبيعية، وذلك بسبب:
    • تعرض الثدي للالتهاب؛ وهو التهاب يُصيب قنوات الحليب، قد يُسبب ألمًا شديدًا وقويًا، كما قد يُسبب تشققات أو حكة أو حرقان أو تقرحات على الحلمتين.
    • احتقان الأوعية الدموية، ويحدث احتقان الأوعية الدموية عندما ينتفخ الثدي، ممّا يُسبب ألم في الجلد وشعوره بالضيق.
  • تهيج الثدي: إنّ حدوث تهيج في الصدر أو الذراعين أو عضلات الظهر، قد يُسبب ألم في الثدي، أو ممارسة العديد من النشاطات مثل؛ التجديف أو التزلج على الماء، قد يسبب ألم في الثدي، بالإضافة إلى أنّ حجم الثدي قد يُؤثر على الشعور بالألم؛ إذ إنّ كبر حجم الثدي، يُمكن أن يسبب الألم، أو إجراء عملية جراحية في الثدي، قد يُسبب أيضًا الشعور بالألم.
  • أسباب أخرى: إنّ تناول أنواع معينة من الأدوية، قد يُسبب ألم في الثدي، مثل؛ مضادات الاكتئاب، والمضادات الحيوية، وأدوية أمراض القلب، كما أنّ التدخين، قد يزيد من مستويات الأدرينالين ممّا قد يُسبب إصابة الثدي بالألم.


وظيفة الثدي

يمتلك الإنسان ثديين كجميع الثدييات، ويحتوي الثدي على غدد منتجة للحليب، تكبر عند الإناث في بداية بلوغهن، كما يحتوي الثدي على دهون وأنسجة أخرى، تُحيط وتحمي الأعصاب والأوعية الدموية وقنوات الحليب، وتُعدّ وظيفة الثدي الرئيسة، تغذية الأم لأطفالها؛ إذ يُوصي الأطباء بأهمية الرضاعة الطبيعية للطفل، كأفضل غذاء لتلبية احتياجاته في هذه الفترة، ويختلف نمو الثدي عند الفتيات؛ إذ إنّ بعض الفتيات ينمو الثدي لديهن في عمر العاشرة أو الحادية عشر، ولكن من الطبيعي أن يبدأ نمو الثدي عند الفتيات من عمر الثامنة إلى الثالثة عشر، وبالتالي فإنّ نمو الثدي يستغرق من أربع سنوات إلى خمس سنوات للوصول لحجمه البالغ.[٣]


المراجع

  1. Lori Smith (21-11-2018), "Ten common causes of breast pain"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 30-9-2019. Edited.
  2. Jaime Herndon and Rachel Nall (24-1-2017), "What Causes Breast Pain?"، www.healthline.com, Retrieved 1-10-2019. Edited.
  3. Kate M. Cronan, "Why Are My Breasts Sore?"، kidshealth.org, Retrieved 1-10-2019. Edited.