سرطان الدم ونسبة الشفاء منه

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١٨ ، ٧ يونيو ٢٠٢٠
سرطان الدم ونسبة الشفاء منه

سرطان الدّم ونسبة الشّفاء منه

سرطان الدّم أو ما يعرف بابيضاض الدّم هو سرطان يصيب الأنسجة المكوّنة للدّم في الجسم، ولسرطان الدّم أنواع عديدة عادةً ما تصيب الأطفال، ويصيب سرطان الدّم بصورة خاصّة كريات الّدم البيضاء، وهي المحارب القوي للعدوى، وعادةً ما تنمو وتنقسم بطريقة طبيعية؛ وذلك لحاجة الجسم إليها، أمّا عند الإصابة بسرطان الدّم فإنّ نخاع العظام يُنتج كريات دم بيضاء غير طبيعية لا تعمل بصورة صحيحة، وتختلف أعراض سرطان الدّم باختلاف نوع السّرطان.[١][٢]


كم نسبة الشفاء من سرطان الدم؟

مع تقدّم التجارب العلمية واكتشاف طرق جديدة لعلاج سرطان الدّم فإنّ الإحصائيات تُشير إلى أنّ نسبة شفاء المريض من سرطان الدّم كانت ما يقارب 33.1%، وبحلول العام 2009 فإنّ نسبة الشّفاء ارتفعت إلى 62.9%، وتقدّر نسبة الشّفاء من سرطان الدّم اللمفاوي المزمن بما يقارب 82%، علمًا أنّه من الممكن أن تتكرّر الإصابة به بعد مرور 5 سنوات، ووفقًا للمعهد الوطني للسّرطان فإنّ معدل الشّفاء والبقاء على قيد الحياة لمدّة 5 سنوات للمصابين بسرطان الدّم النقوي المزمن يساوي 65.1%.[١][٢]


ما أنواع سرطان الدم؟

يمكن تقسيم أنواع سرطان الدّم إلى أربعة أنواع رئيسة، وهي:[١][٢]

  • سرطان الدّم اللمفاوي، يحدث سرطان الدّم اللمفاوي إذا كانت التّغيّرات السّرطانية تؤثّر على نوع نخاع العظم الذي يصنع الخلايا اللمفاوية، وهي نوع من خلايا الدّم البيضاء التي تلعب دورًا في الجهاز المناعي لجسم الإنسان.
  • سرطان الدّم النّقوي، يحدث عندما تؤثر التّغييرات على نوع خلايا النخاع التي تنتج خلايا الدّم الحمراء وأنواع أخرى من الخلايا البيضاء والصّفائح الدّموية.
  • سرطان الدّم اللمفاوي الحاد، يعدّ أكثر أنواع سرطان الدّم شيوعًا بين الأطفال الصّغار، وقد يصيب البالغين، بصورة خاصّة الذين يبلغون من العمر 65 عامًا فما فوق.
  • سرطان الدّم المزمن، يعدّ أكثر أنواع سرطان الدّم شيوعًا لدى الأشخاص البالغين 55 عامًا فما فوق، ونادرًا ما يصيب الأطفال بالإضافة إلى شيوعه لدى الرّجال أكثر من النّساء.
  • سرطان الدّم النّقوي الحاد، الذي يتطوّر بسرعة مسببًّا الحمّى، والصعوبة في التّنفس، والألم في المفاصل.
  • سرطان الدّم النقوي المزمن.


ما هي أعراض سرطان الدم؟

تختلف أعراض مرض سرطان الدّم باختلاف نوعه، وتتضمّن الأعراض والعلامات الشّائعة لسرطان الّدم الآتي:[١][٢]


ما أسباب سرطان الدّم؟

يحدث سرطان الدّم عندما يتلف الحمض النّووي لخلايا الدّم غير النّاضجة خاصّةً خلايا الدم البيضاء، ويؤدّي هذا إلى نمو خلايا الدّم وتقسيمها باستمرار ليوجد الكثير منها، وعادةً ما تموت خلايا الدّم السّليمة ليجري استبدالها بخلايا جديدة، لكنّ خلايا الدّم غير الطّبيعية لا تموت كما ينبغي، بل تتراكم وتحتلّ مساحةً أكبر، وعند إنتاج المزيد من الخلايا المصابة بالسّرطان فإنّها تمنع خلايا الدّم البيضاء السّليمة من النّمو والعمل بصورة طبيعيّة، ونتيجةً لذلك تحدث الإصابة بسرطان الدّم.[١]


كيف يتم تشخيص وعلاج سرطان الدّم؟

يُجري الطّبيب الإجراءات التّشخيصيّة إذا كان لدى المريض أحد العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بسرطان الدّم، كالاضطرابات الواراثية، واضطرابات الدّم، ومثالها متلازمة خلل التّنسّج النّقوي، والتّعرّض لمستويات عالية من الإشعاع، ووجود تاريخ عائلي للإصابة بسرطان الدّم، والتّدخين.

يتمثّل تشخيص سرطان الدّم بإجراء فحص بدني، والعديد من الفحوصات، كفحص تعداد كريات الدّم الحمراء، والصّفائح الدّموية في الدّم، وأخذ خزعة من أنسجة نخاع العظم أو العقد اللمفاوية، كما يمكن إجراء بعض الفحوصات لتقييم درجة السّرطان عن طريق إدخال إبرة رفيعة بين الفقرات أسفل الظّهر، والتّصوير بالأشعة السّينية والموجات فوق الصّوتية، وتشمل علاجات سرطان الدّم الخطط العلاجية الآتية:[٣]

  • العلاج الكيميائي، ويمكن للطّبيب أن يصف عدّة أدوية؛ وذلك بهدف قتل الخلايا السّرطانية.
  • العلاج الإشعاعي، وذلك عن طريق استخدام أشعّة عالية لتدمير خلايا السّرطان ومنع نموّها.
  • استبدال الخلايا الجذعية في نخاع العظم بنخاع عظم سليم.


أسئلة شائعة حول سرطان الدم ونسبة الشفاء منه

هل يمكن الشفاء التام من سرطان الدم؟

يمكن الشفاء من سرطان الدم الحاد في كثير من الأحيان، لكن من غير المرجح أن يتم علاج سرطان الدم المزمن، ولكن تعمل العلاجات المستخدمة على تخفيف الأعراض ومساعدة المريض على العيش لفترة أطول.[٤]

ما هو العمر المتوقع لمصاب سرطان الدم؟

تظهر الدراسات أحدث الأرقام حول معدل البقاء على قيد الحياة لمدة 5 سنوات لجميع الأنواع الفرعية من سرطان الدم هو 61.4%.[٥]

إلى متى يمكن لمرضى سرطان الدم أن يعيشوا بدون علاج؟

يوجد بعض المخاطر الناجمة عن الخضوع في علاج سرطان الدم، بما في ذلك العدوى والوفاة، لكن هذه المخاطر موجودة أيضًا في حال عدم علاج المرض، وبينت الدراسات أن متوسط ​​العمر المتوقع لمريض سرطان الدم غير المعالج يتراوح ما بين ثلاثة إلى أربعة أشهر.[٦]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج Christian Nordqvist (2017-2-27), "Leukemia: What you need to know"، medicalnewstoday, Retrieved 2019-3-15.
  2. ^ أ ب ت ث Mayo clinic staff (2016-1-28), "Leukemia"، mayoclinic, Retrieved 2019-3-15.
  3. Verneda Lights, Lauren Reed-Guy, Elizabeth Boskey, PhD (2017-8-25), "Leukemia"، .healthline, Retrieved 2019-3-15.
  4. "Leukemia", www.medicinenet.com, Retrieved 7-6-2020. Edited.
  5. "What to know about leukemia survival rates", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 7-6-2020. Edited.
  6. "The Truth About Leukemia in Older Adults: It’s Still Treatable", health.clevelandclinic.org, Retrieved 7-6-2020. Edited.