علاج الثلاسيميا

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥٧ ، ٢٤ يوليو ٢٠١٨
علاج الثلاسيميا

بواسطة: د. أريج الخولي

الثلاسيميا هي عبارة عن مرض وراثي بالدم يتصف بقلة الهيموغلوبين وقلة خلايا الدم الحمراء عن الحد الطبيعي، والهيموغلوبين هي المادة الموجودة في خلايا الدم الحمراء التي تقوم بحمل الأوكسجين في الجسم لذلك فإن انخفاض مستوى الهيموغلوبين وخلايا الدم الحمراء الناتج عن الثلاسيميا قد يسبب فقر الدم مما يترك الإنسان هزيل ومتعب. إذا كان أحد الأبوين حامل للمرض والآخر سليم فقد يأتي الطفل حامل للمرض ولا تظهر عليه أي أعراض، أما إذا كان الأبوين معاً حاملين للمرض فاحتمال كبير أن يأتي الطفل حامل للمرض وهذا ما يستدعي إجراء فحص قبل الزواج للتأكد من جينات الأبوين.

 

علاج الثلاسيميا:


يعتمد علاج الثلاسيميا على نوعها وعلى شدتها كالتالي:

  • الثلاسيميا الخفيفة أو البسيطة: وفي هذه الحالة تكون الأعراض قليلة جداً ولا تحتاج لعلاج دائم، ولكن يحتاج المريض لنقل الدم بعد إجراء أي عملية جراحية، وللنساء بعد الولادة. الأشخاص الذين يعانون من الثلاسيميا من النوع بيتا الشديد فيحتاج المريض لنقل الدم ولأن هذا العلاج قد يؤدي إلى تراكم الحديد داخل الجسم فيحتاج المريض لدواء لإزالة الحديد المتراكم .
  • الثلاسيميا المتوسطة إلى الشديدة:
  1. نقل الدم: فحالات الثلاسيميا الشديدة تحتاج لنقل الدم المتكرر كل أسبوع ومع الوقت يؤدي لتراكم الحديد في الجسم الذي يلحق الضرر بالقلب والكبد والأعضاء الأخرى، لهذا يصف الطبيب الأدوية التي تساعد على التخلص من الحديد المتراكم.
  2. عملية زراعة نخاع العظم: وهي أحد خيارات العلاج خاصة عند الأطفال الذين يولدون بالثلاسيميا الشديدة وهي تخلص المريض من الحاجة لنقل الدم وتناول الأدوية التي تزيل الحديد المتراكم.

العلاجات المنزلية ونمط الحياة:


  1. تجنب تناول أي من المكملات الغذائية والفيتامنيات دون استشارة الطبيب.
  2. تناول الغذاء الصحي المتوازن الذي يحتوي على العناصر الغذائية المهمة التي تمد الجسم بالطاقة والحيوية، وقد يصف الطبيب أيضاً تناول حمض الفوليك الذي يساعد على تكوين خلايا دم حمراء جديدة، كما يجب أن يحتوي الغذاء على كمية كافية من الكالسيوم وفيتامين د للحفاظ على صحة العظام.
  3. الوقاية من الالتهابات عن طريق تغسيل اليدين بشكل متكرر والابتعاد عن الأشخاص المرضى والحرص على تناول المطاعيم مثل مطعوم الانفلونزا، والسحايا، والالتهاب الرئوي، والتهاب الكبد الوبائي ب.

أعراض الثلاسيميا:


  1. التعب والضعف العام في الجسم
  2. شحوب واصفرار الجلد
  3. تشوهات في عظام الوجه
  4. بطء النمو
  5. انتفاخ في منطقة البطن
  6. لون البول الغامق.

 

أسباب الثلاسيميا:


المسبب الرئيسي للثلاسيميا هي حدوث خلل في الحمض النووي للخلايا التي تكون الهيموغلوبين وهي المادة المسؤولة عن حمل الأكسجين في الدم خلال الجسم، وينتقل هذا الخلل الوراثي من الأبوين إلى الأولاد.

تعمل الثلاسيميا على إعاقة الإنتاج الطبيعي للهيموغلوبين وخلايا الدم الحمراء الصحية مما يؤدي لحدوث فقر الدم وفي هذه الحالة لا يحتوي الدم على كميات كافية من خلايا الدم الحمراء لنقل الأكسجين لأنسجة الجسم فيشعر الشخص بالتعب والضعف العام.

 

العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالثلاسيميا:


  1. التاريخ العائلي لمرض الثلاسيميا: فالثلاسيميا تنتقل من الآباء إلى الأبناء.
  2. العِرق: فتكون أكثر انتشاراً عند الأمريكيون الأفارقة وسكان البحر الأبيض المتوسط.

 

مضاعفات الثلاسيميا:


  1. تراكم الحديد داخل الجسم إما بسبب المرض أو بسبب كثرة نقل الدم مما يلحق الضرر بالقلب، الكبد، والغدد.
  2. زيادة فرصة الإصابة بالالتهابات خاصة عند الأشخاص الذين تم إزالة الطحال لديهم.
  3. تشوهات العظم خاصة في الوجه والجمجمة.
  4. تضخم الطحال
  5. بطء معدلات النمو
  6. مشكلات القلب مثل عدم انتظام ضربات القلب.

 

المراجع:


<a href="https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/thalassemia/diagnosis-treatment/drc-20355001">https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/thalassemia/diagnosis-treatment/drc-20355001</a>

<a href="http://www.thalassemia.ca/disease-treatment">http://www.thalassemia.ca/disease-treatment</a>

<a href="https://www.healthline.com/health/thalassemia#treatment6">https://www.healthline.com/health/thalassemia#treatment6</a>

<a href="https://www.medicalnewstoday.com/articles/263489.php">https://www.medicalnewstoday.com/articles/263489.php</a>

<a href="https://www.nhlbi.nih.gov/health/health-topics/topics/thalassemia/treatment">https://www.nhlbi.nih.gov/health/health-topics/topics/thalassemia/treatment</a>.