اصفرار الجلد عند الكبار

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٤٩ ، ١ يونيو ٢٠٢٠
اصفرار الجلد عند الكبار

اصفرار الجلد عند الكبار

اصفرار الجلد أو ما يُعرف باليرقان مرض تحدث الإصابة به نتيجة ارتفاع مستويات البيلروبين، واصفرار الجلد يصيب الكبار لكنّه أكثر شيوعًا لدى الأطفال؛ إذ إنّه يصيب ما يتراوح بين 50-60% من الأطفال و80% من الأطفال المولودون ولادات مبكرة، وترتفع مستويات صبغة البيلروبين نتيجة تكسّر خلايا الدّم الحمراء القديمة بهدف استبدال الخلايا الجديدة بها، ويعجز الكبد عن تصفية صبغة البيلروبين التي تنتج بشكل كبير؛ وهذا يؤدي إلى تراكمها في الدّم واصفرار الجلد.[١]


أعراض اصفرار الجلد عند الكبار

لا يتسبب اليرقان في إظهار أيّ أعراض لدى بعض الأشخاص، ومع ذلك، فقد تظهر لدى بعضهم الآخر، وتتراوح في شدّتها بالاعتماد على مدى سرعة تطوّر المرض، وفي المجمل فإنّ الأعراض تتضمن الآتي:[٢]

  • يصبح البراز ذا لون مشابه للون الطين.
  • يصبح البول أيضًا داكنًا.
  • الحمّى.
  • ألم في البطن.
  • تغيّرات في لون البشرة.
  • تظهر أعراض مشابهة لأعراض الإنفلونزا.
  • خسارة الوزن.


أسباب اصفرار الجلد عند الكبار

يحدث اصفرار الجلد عند الكبار نتيجة العديد من الأسباب، وفي ما يأتي عدد من أبرزها:[٣]

  • أمراض الكبد الكحولية: والتي تحدث نتيجة الإفراط في شرب الكحول، وتختلف مدّة شرب الكحول التي تؤدي إلى إحداث خلل في خلايا الكبد، ومع ذلك، فإنّ شرب الكحول لمدّة تتراوح ما بين 8-10 سنوات كفيلة بإصابة الشخص بأمراض الكبد الكحولية.
  • انسداد في القناة الصفراوية: ينتج من انسداد القناة الصفراوية تراكم صبغة البيلروبين في الدم، وتنتج الانسدادات في القناة الصفراوية من تكوّن حصى المرارة أو الإصابة بسرطان البنكرياس والتهاب القنوات الصفراوية.
  • التهاب الكبد: يُعدّ من أكثر الأسباب شيوعًا للإصابة باليرقان، ويحدث التهاب الكبد نتيجة عدوى فيروسية، أو الإصابة باضطراب في المناعة أو استخدام بعض أنواع الأدوية، ويضعف التهاب الكبد قدرته على إزالة صبغة البيلروبين من القنوات الصفراوية، ويُعدّ التهاب الكبد من الأمراض المُعدية.
  • العوامل الوراثية: تتسبب بعض الاضطرابات الوراثية؛ كمتلازمة دوبين جونسون أو متلازمة جيلبرت في زيادة مستويات البيلروبين؛ وبالتالي الإصابة باصفرار الجلد عند الكبار.
  • اضطرابات الدّم: بما فيها فقر الدّم الانحلالي.


تشخيص اصفرار الجلد عند الكبار

يبدأ الطبيب الفحوصات التشخيصية بمعرفة التاريخ الطبي للشخص، بالإضافة إلى إجراء فحص بدني شامل، ويُجري الطبيب عدّة فحوصات آخرى؛ وهي:[٤]

  • فحص مستويات الليباز.
  • اختبار تعداد الدّم الكامل.
  • اختبار وظائف الكبد.
  • تحليل الدّم؛ ذلك بهدف الكشف عن الإصابة بالتهاب الكبد.
  • تحليل البول.
  • إجراء مزيد من الفحوصات، ومن أبرزها الفحوصات التصويرية؛ بهدف الكشف عن وجود تشوهات في المرارة أو البنكرياس والكبد، والتي تتضمن تصويرًا بالرنين المغناطيسي، وتصوير الموجات فوق الصوتية، والتصوير المقطعي المحوسب.
  • تنظير البنكرياس والقنوات الصفراوية.
  • خزعة الكبد.


علاج اصفرار الجلد عند الكبار

لا يُشير اليرقان إلى مشكلة بحدّ ذاتها، وإنّما يشير إلى مشكلة أخرى؛ إذ إنّ اليرقان الناتج من ارتفاع صبغة البيلروبين سيزول من تلقاء نفسه، وفي المجمل فإنّ علاجات اصفرار الجلد عند الكبار تتضمن الآتي:[٥]

  • علاج اصفرار الجلد الناتح من تليف الكبد المزمن أو في مراحله المتقدّمة منه: حيث الطبيب يصف الأدوية؛ بما فيها الكورتيكوستيرويدات ومدرّات البول.
  • علاج اصفرار الجلد الناتج من حصى المرارة: إذ يعالج المصاب باستئصال المرارة.
  • علاج اصفرار الجلد بسبب سمّية الأدوية: في بداية الأمر يوصي الطبيب بإيقاف الأدوية التي تُحلق ضررًا بالكبد، بالإضافة إلى استخدام بعض الأدوية؛ كالباراسيتامول والأدوية التي تحتاج إلى وصفات طبية وأدوية تخفّف من آثار الجرعة الزائدة.
  • علاج اصفرار الجلد الناتج من فقر الدّم: يُعالج هذا النوع من اصفرار الدّم بخضوع المصاب لعمليات نقل الدّم.
  • علاج اصفرار الجلد بسبب الإصابة بأمراض الكبد الكحولية: لا يحتاج اصفرار الجلد الناتج من الإفراط في شرب الكحول إلى أيّ علاج دوائي، لكن لا بُدّ من التوقف بشكل كامل عن تناول الكحول.
  • علاج اصفرار الجلد الصادر عن سرطان الكبد: إذ يحتاج عند الكبار المصابين بسرطان الكبد إلى العلاجَين الإشعاعي والكيميائي بالإضافة إلى بعض أنواع الأدوية.


مضاعفات اصفرار الجلد عند الكبار

يتسبب اليرقان في العديد من المضاعفات والتي تختلف باختلاف العامل المسبب، وفي المجمل فإنّ المضاعفات تتضمن الآتي:[٤]

  • الإصابة بالأنيميا: هي حالة مرض تحدث عندما لا يوجد في الدّم كميات كافية من كريات الدّم الحمراء، والتي توزّع الأكسجين والمواد الغذائية إلى كلّ أنحاء الجسم، وقد تبدو الأنيميا مؤقتةً أو مزمنة، وتؤدي إلى ظهور الكثير من الأعراض، ومن أبرزها التعب والإرهاق واضطراب في نبضات القلب وشحوب الوجه والإحساس ببرودة الأطراف وضيق في التنفس.[٦]
  • التهاب الكبد المزمن: يحدث التهاب الكبد نتيجة عدوى فيروسية تؤدي إلى أنواع مختلفة من التهاب الكبد؛ كالتهاب الكبد A، B، C، D، E، ويتسبب التهابا الكبد B، وC في الإصابة بأمراض مزمنة، إذ يُعدّان السبب الأكثر شيوعًا للإصابة بسرطان وتليف الكبد.[٧]
  • الفشل الكلوي.
  • النزيف.

لتجنب حدوث مضاعفات والإصابة باصفرار الجلد لدى الكبار تُتبَّع بعض التّدابير الوقائية والتي تحمي من الإصابة من الحالات المرضية التي تؤدي إلى الإصابة باليرقان. وتتضمن هذه التدابير الآتي:[٤]

  • عدم استخدام الأدوية أيًا كانت قبل استشارة الطبيب، وبشكل خاص إذا كان الشخص مصابًا بتليف الكبد، مع ضرورة الالتزام بالجرعة الموصوفة عبر الطبيب دون زيادة أو نقصان.
  • الابتعاد عن تعاطي المخدّرات، وتطبيق تدابير الوقاية عند العمل في بيئة تُستخدم فيها الإبر والدّم؛ ذلك للتقليل من الإصابة بالتهاب الكبد (A) و (B).
  • أخذ مطاعيم التهاب الكبد B و(A).
  • عدم شرب المياه غير النظيفة، بالإضافة إلى الأغذية التي تحتوي على مياه غير صحية.
  • أخذ الاحتياطات اللازمة والأدوية واللقاحات قبل السفر إلى بلدان تنتشر فيها الملاريا.
  • عدم ممارسة العلاقة الجنسية دون الأخذ بأساليب الوقاية.
  • الابتعاد عن المشروبات الكحولية؛ كونها تزيد من خطر الإصابة بالتهاب الكبد الكحولي.
  • الإقلاع عن التدخين؛ لأنّه يُعدّ عامل خطر يزيد من الإصابة بعدّة أنواع من السرطانات؛ كسرطان البنكرياس.


التعافي وما بعد المرض

يحتاج المصاب باصفرار الجلد إلى مدّة 6 أشهر للتعافي من اليرقان؛ ذلك حتّى يؤدي الكبد وظائفه بشكل طبيعي، وبعد التعافي من اليرقان يُجري الطبيب فحوصًات للتأكد من وظائف الكبد وقياس مستويات الإنزيمات، ويوصي الطبيب باتباع نظام غذائي صحي، وبالتحديد الأغذية التي لا تزيد من مستويات الكوليسترول، والمحافظة على وزن صحي، بالإضافة إلى غسل اليدين جيدًا قبل تناول الطعام وبعد الخروج من الحمامات.[٨]


المراجع

  1. ucsfbenioffchildrens staff, "Jaundice"، ucsfbenioffchildrens, Retrieved 2020-5-26. Edited.
  2. .clevelandclinic staff (2018-7-23), "Adult Jaundice"، .clevelandclinic, Retrieved 2020-5-26. Edited.
  3. Danielle Tholey (2020-1), "Jaundice in Adults"، merckmanuals, Retrieved 2020-5-26. Edited.
  4. ^ أ ب ت Steven Doerr, MD (2018-11-15), "Jaundice in Adults (Hyperbilirubinemia)"، medicinenet, Retrieved 2020-5-26. Edited.
  5. Amber J. Tresca (2020-1-27), "Symptoms and Treatment of Jaundice"، verywellhealth, Retrieved 2020-5-26. Edited.
  6. mayo clinic staff (2019-10-16), "Anemia"، mayo clinic , Retrieved 2020-5-26. Edited.
  7. WHO Staff (2019-9-1), "What is hepatitis?"، WHO , Retrieved 2020-5-26. Edited.
  8. parashospitals staff (2018-10-27), "How Long Does It Take To Recover From Jaundice?How Can You Prevent Jaundice"، parashospitals., Retrieved 2020-5-26. Edited.