أدوية الكورتيزون

أدوية الكورتيزون
أدوية الكورتيزون

الكورتيزون

تُعدّ أدوية الكورتيزون أو الستيرويدات موادًا مصنعة كيمائيًا لتشابه في تركيبتها تركيبة هرمون الكورتيزول الذي يُصنعه الجسم طبيعيًا، وتستخدم أدوية الكورتيزون المصنعة لعلاج حالات الالتهاب المختلفة في جسم الإنسان، فهي تقلل من حالات التورم، والاحمرار، والحكة، وردود الفعل التحسسية، وتستخدم هذه الأدوية غالبًا بوصفها جزءًا من العلاج المستخدم في بعض الأمراض المختلفة مثل الحساسية الشديدة، وأمراض الجلد، والربو، والتهاب المفاصل، وكذلك، تُستخدم هذه الأدوية في حالات أخرى وفقًا للوصفة الطبية التي يحددها الطبيب، وبالرغم من آثار أدوية الكورتيزون المفيدة في علاج العديد من الحالات المرضية، فإنّ لها تأثيرات جانبية يمكن أن تكون خطيرة، وتوجد أدوية الكورتيزون على عدة أشكال من بينها؛ الأقراص، والسوائل، والأدوية الموضعية، وتتضمن أمثلتها؛ الكورتيزون، والبريدنيزون، وميثيل بريدنيزولون، وبريدنيزون؛ وهو النوع الأكثر شيوعًا من أدوية الكورتيزون المستخدم لعلاج بعض أمراض الروماتيزم.[١]

وتعمل هذه الأدوية بطريقة مماثلة لهرمون الكورتيزول الذي تصنعه الغدة الكظرية؛ إذ يثبط هذا الهرمون عند إفرازه بكميات كبيرة آلية الالتهابات وآلية الحساسية في الجهاز المناعي، وأدوية الكورتيزون تعطي نفس هذا المفعول، ولكن بدرجة أقوى، وتختلف الستيرويدات القشرية التي تتضمن أدوية الكورتيزون عن الستيرويدات الابتنائية مثل؛ التستوستيرون التي تستخدم لتعزيز خصائص الذكورة وتحسين الأداء الرياضي، فبالرغم من أن تركيبها الكيميائي متماثل، إلّا أنّ وظائفها الحيوية مختلفة.[٢]


أدوية الكورتيزون

توجد أدوية الكورتيزون بأشكال عدة، وتستخدم في علاج التهابات المفاصل، والثعلبة، والربو، والحساسيات المختلفة، بالإضافة إلى مرض أديسون، ومن هذه الأشكال ما يأتي:[٣][٤]

  • أدوية الكورتيزون التي تُعطى عبر الفم، إذ تتوافر حبوبًا وكبسولات وسوائل، وتساعد على علاج الالتهابات والآلام المرتبطة ببعض الحالات المزمنة، مثل؛ التهابات المفاصل الروماتويدي، والثعلبة ومن هذه الأدوية البريدنيزولون.
  • أدوية الكورتيزون التي تُعطى عبر الاستنشاق أو البخاخات، تستخدم هذه الأنواع في علاج الالتهابات في حالات الربو والحساسية الأنفية، ومن هذه الأدوية بيكلوميتازون وفلوتيكازون.
  • أدوية الكورتيزون الموضعية، تأتي هذه الأدوية مراهم وكريمات، وتُساعد على علاج العديد من المشكلات الجلدية التي تُحدِث التهابات، ومن هذه الأدوية؛ الهيدروكورتيزون.
  • حقن الكورتيزون، يُستخدم هذا التركيب في علاج مشكلات العضلات والمفاصل مثل؛ الآلام والالتهابات، وقد تُعطى في العضلات أو في الدم أو في المفاصل مباشرةً، ومن هذه الأدوية؛ ميثيل بريدنيزولون.


الآثار الجانبية لأدوية الكورتيزون

لن يصف الطبيب أدوية الكورتيزون؛ إلّا إذا كانت فوائدها في علاج الحالة تفوق آثارها الجانبية، كما سيصفها بأقل جرعة ممكنة ولأقصر مدة ممكنة، وعادةً لا تُسبب حُقن الكورتيزون أو بخاخاته أو دورة قصيرة من الأقراص أي آثار جانبية خطيرة، إلّا أنّ العلاج لفترات طويلة وباستخدام جرعات عالية، خاصة ًعند استخدام الأقراص، يمكن أن يسبب مشكلات عند بعض الأشخاص،[٥] وتُقسم الآثار الجانبية لأدوية الكورتيزون لآثار طفيفة وأخرى خطرة، تتضمن الآثار الطفيف الشائعة ما يلي:[٦]

  • الارتباك الذهني والتهيج.
  • التململ.
  • الصداع.
  • الغثيان والتقيؤ.
  • المشكلات الجلدية مثل؛ حب الشباب، والجلد الرقيق، والتعرق الشديد، والاحمرار.
  • الأرق وصعوبة النوم.
  • زيادة الوزن.

وتزول هذه الآثار عادةً بعد مرور عدة أيام أو بضع أسابيع، إلا أنّ هذه الأدوية قد تسبب آثارًا جانبية أشد خطورة، قد تهدد حياة الشخص، لذلك يجب مراجعة الطبيب فورًا في حال ظهور هذه الآثار الجانبية الخطيرة، ومنها ما يأتي:[٦]

  • حساسية الجسم من الكورتيزون، وتظهر على شكل طفح جلدي وحكة وانتفاخ في الوجه أو اللسان أو الشفاه والبثور.
  • مشكلات في سوائل الجسم، ومستويات أيونات الدّم، مثل؛ احتباس السوائل، وفشل القلب الذي قد يؤدي إلى انقطاع التنفس وانتفاخ اليدين أو القدمين وزيادة معدل ضربات القلب، وارتفاع ضغط الدم.
  • مشكلات العضلات والعظام مثل؛ ضعف العضلات، وكسور في عظام العمود الفقري، وهشاشة العظام، وتمزق الأربطة.
  • مشكلات المعدة مثل؛ القروح، وآلام المعدة، والبراز الذي يحتوي على دم.
  • التهاب البنكرياس، الذي قد يُؤدي إلى ألم في الجزء العلوي من البطن والغثيان والتقيؤ.
  • بطء في النمو عند الأطفال.
  • الإصابة بالجلوكوما، ومن أعراضها الرؤية الضبابية، الرؤية المزدوجة، وألم في العين.
  • التشنجات.

ويمكن أن تُقلل بعض الإجراءات من خطر حدوث الآثار الجانبية، لأدوية الكورتزون، ومن هذه الإجراءات ما يأتي:[١]

  • استخدم هذه الأدوية عند الضرورة فقط.
  • مراقبة الشخص عن كثب لاكتشاف العلامات المبكرة لآثار جانبية خطيرة.
  • استخدام الأدوية الموضعية للمشكلات الموضيعة.
  • استخدام أقل جرعة ممكنة للسيطرة على الحالة.
  • خفض الجرعة تدريجيًا طالما كانت الحالة تحت السيطرة.
  • مراقبة ضغط الدم باستمرار وعلاجه.
  • مراقبة كثافة العظام، واستخدام الأدوية، والمكملات الغذائية، للمساعدة في الحفاظ على صحة العظام.


كيفية تناول الكورتيزون

يجب على الشخص تناول الجرعة التي يوصى بها الطبيب فقط، دون زيادة أو نقصان، ويجب اتباع الإرشادات المكتوبة على الدواء، وقد يُغير الطبيب جرعة الدواء بناءً على حاجة الشخص، بهدف الحصول على أفضل النتائج، وقد تختلف الحاجة إلى الدواء في حال إجراء عملية جراحية أو المرض أو التعرض للضغط أو الحمى أو عدوى ما، ولكن لا يجب تغيير الجرعة دون استشارة الطبيب أولًا، وإخباره عن جميع ما يمر به الشخص، وتتفاعل هذه الأدوية مع بعض الفحوص الطبية بطرق غير اعتيادية، لذلك يجب إخبار الطبيب عن تناول هذه الأدوية في حال إجراء أيّ فحوصات للجسم، ولا يجب التوقف عن أخذ الدواء دون استشارة الطبيب؛ إذ قد يؤدي ذلك إلى أعراض جانبية غير مرغوبة، ويجب أن تُخزن هذه الأدوية في درجة حرارة الغرفة بعيدًا عن الرطوبة والحرارة والضوء، وفي حال نسيان الشخص تناول إحدى جرعات الدواء، يجب تناول الجرعة فور تذكرها، أمّا إذا تذكرها بعد اقتراب موعد الجرعة القادمة، فلا يجب أخذ جرعة إضافية لتعويض الجرعة الفائتة.[٧]

وليس من المتوقع أن تؤدي الجرعة الزائد من أدوية الكورتيزون إلى أعراض تُهدد حياة الشخص، إلا أنّ الاستخدام المطول للجرعات العالية قد يسبب مشكلات عدة مثل؛ ترقق الجلد والتغيرات في شكل أو موقع الدهون في الجسم، وزيادة حب الشباب ومشكلات في دورة الحيض أو العجز الجنسي أو فقدان الاهتمام بالجنس، كما يجب على أي شخص يتناول أدوية الكورتيزنون تجنب الاتصال مع أي شخص يعاني من العدوى؛ كونها قد تُخفّض من مناعة الجسم، ويجب الاتصال في الطبيب في حال الإصابة بعدوى معين مثل؛ مرض جدري الماء أو الحصبة أثناء تناول هذه الأدوية؛ إذ يمكن أن تكون هذه الأمراض خطيرة، وتهدد حياة الشخص المصاب في هذه الحالات، كما يجب تجنب الحصول على لقاحات تحتوي على كائنات حية، ويمكن ألّا تعمل اللقاحات جيدًا عند الحصول عليها خلال تناول هذه الأدوية، وبالإضافة إلى ذلك، يجب تجنب شرب الكحول أثناء تناول الكورتيزون.[٧]


الأدوية التي تتعارض مع الكورتيزون

يوجد عدد كبير من الأدوية التي تتعارض مع أدوية الكورتيزون، وفي ما يأتي مجموعة من أبرز هذه الأدوية:[٧]

  • الأسبرين.
  • الأدوية المميعة للدم مثل؛ الوارفارين.
  • الأدوية المدرة للبول.
  • سيكلوسپورين.
  • الإنسولين وأدوية السكري التي تُعطى عبر الفم.
  • ريفامبيسين.
  • أدوية الصرع والتشنجات، مثل؛ الفينيتوين أو الفينوباربيتال.

ويوجد العديد من الأدوية الأخرى التي قد تتفاعل مع أدوية الكورتيزون، لذلك من المهم استشارة الطبيب قبل تناول أي دواء أو فيتامين أو مكمل غذائي خلال فترة تناول أدوية الكورتيزون.


المراجع

  1. ^ أ ب "Corticosteroids", /my.clevelandclinic,16-3-2015، Retrieved 21-11-2019. Edited.
  2. "Cortisone Is a Corticosteroid", www.arthritis-health.com, Retrieved 21-11-2019. Edited.
  3. "Prednisone and other corticosteroids", www.mayoclinic.org, Retrieved 21-11-2019. Edited.
  4. "Steroids", nhs,7-3-2017، Retrieved 21-11-2019. Edited.
  5. "Corticosteroids", nhsinform.scot,9-7-2019، Retrieved 21-11-2019. Edited.
  6. ^ أ ب "Cortisone, Oral Tablet", www.healthline.com, Retrieved 21-11-2019. Edited.
  7. ^ أ ب ت "Cortisone", www.drugs.com, Retrieved 21-11-2019. Edited.

778 مشاهدة