مرض اليرقان عند الكبار وعلاجه

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١٩ ، ٧ أكتوبر ٢٠١٩
مرض اليرقان عند الكبار وعلاجه

مرض اليرقان عند الكبار

اليرقان هو عَرَض صحيّ يؤدّي إلى اصفرار الجلد والأغشية المخاطية وبياض العينين، وينجم اليرقان عن ارتفاع مستويات البيليروبين في الدم بين 2.5-3 ميليغرام لكل ديسيلتر. لا يوجد عمر محدد للإصابة باليرقان، إذ يمكن أن يصاب به الأطفال والكبار على حد سواء، لكنّه عند البالغين يمكن أن يكون ناجمًا عن حالات صحية خطيرة قد تهدد حياة الشخص.

تتعد الأسباب المؤدية إلى الإصابة باليرقان عند الكبار؛ فقد تكون بسبب التهاب الكبد، أو حصى المرارة، أو الأورام السرطانية، وستُذكر في هذا المقال أسباب اليرقان عند الكبار وأنواعه، وما هي أعراض الإصابة به، ومُضاعفات الإصابة به، وكذلك طرق تشخيصه وعلاجه، والوقاية من الإصابة به[١][٢].


علاج اليرقان عند الكبار

يُقسم علاج اليرقان عند الكبار إلى العلاج المنزلي والعلاج الدوائي أو الطبي، ويمكن تفصيل ذلك كالتالي:


العلاج الطبي لليرقان

يعتمد علاج اليرقان على معرفة السبب الكامن وراء حدوثه، وعند تشخيص السبب يستطيع الطبيب أن يبدأ بتقديم العلاج المناسب، وقد يحتاج بعض المرضى إلى البقاء في المستشفى بضعة أيام حتى تتحسَّن صحتهم، في حين يمكن في حالات أخرى أن يبقى المريض في المنزل بشرط حصوله على الرعاية الدّائمة.

بالنّسبة للمرضى الذي يعانون من التهاب الكبد الكحولي أو التهاب البنكرياس ينبغي عليهم الامتناع عن شرب الكحول، ويمكن للمريض أخذ السترويدات لعلاج بعض أمراض المناعة الذّاتية، أما الذين يعانون من تليّف الكبد فيحتاجون إلى تناول مدرّات البول، وقد يتطلب الأمر نقل الدم إلى الأشخاص الذين يعانون من انحلال الدم، ويحتاج الذين يُعانون من التهاب الكبد الفيروسي إلى تناول الأدوية المُضادة للفيروس، وقد يُلجَأ إلى التدخل الجراحي في حال كان سبب الإصابة حدوث انسداد في القنوات الخاصة بالكبد[٣][٤][٥].


العلاج المنزلي لليرقان

تهدف الرعاية الذاتية في المنزل إلى التخفيف من أعراض الإصابة، وكذلك التعامل السليم مع المُسبب الرئيس لليرقان، وتشمل الرعاية المنزلية العديد من التدابير والإرشادات الواجب اتباعها، ومنها[٤]:

  • المُحافظة على شُرب كميات كافية من السوائل.
  • الالتزام بتناول الأدوية الموصوفة من قِبَل الطبيب فقط وفقًا لتعليماته.
  • تجنب تناول الأدوية أو الأعشاب أو المكملات الغذائية التي قد تسبب حدوث آثار جانبية، لذا يجب استشارة الطبيب دائمًا قبل استخدام أي منها.
  • تجنب شرب الكحول.
  • الالتزام بحمية غذائية مُعينة حسب توصيات أخصائي التغذية.
  • يجب استشارة الطبيب ومراجعته في حال ازدياد الأعراض سوءًا أو ظهور أعراض جديدة.


أسباب اليرقان عند الكبار

يتشكل معظم البيليروبين نتيجة تدمير خلايا الدّم الحمراء في الدم، والتي تطلق الهيموجلوبين عند تفكّكها، الذي يتحول بدوره إلى بيليروبين يتم نقله من مجرى الدم إلى الكبد ثم إلى المرارة والأمعاء، ويحدث اليرقان عند البالغين بسبب عدد من الحالات الطبيّة المختلفة التي تؤثر على عملية الأيض (التمثيل الغذائي) أو إفراز البيليروبين، وتصنَّف أنواع اليرقان حسب مكان حدوث الاختلال، إذ توججد ثلاثة أنواع رئيسة، وهي كالتالي[٤]:

  • اليرقان قبل الكبدي: يحدث هذا النوع بسبب التّفكك المفرط لكريات الدم الحمراء (انحلال الدم)، بالتّالي ارتفاع مستويات البيليروبين في الدّم، وتحدث هذه العمليّة قبل نقل البيليروبين إلى الكبد، كما توجد بعض العوامل التي تزيد من حدّة انحلال الدم، مثل: الإصابة بالملاريا، ومرض فقر الدم المنجلي، واضطرابات المناعة الذاتية، والثلاسيميا، وتناول بعض الأدوية، وغيرها.
  • اليرقان داخل الكبد: يحدث الخلل في هذا النوع داخل الكبد، مما يؤدي إلى زيادة مستويات البيليروبين، ومن أهم الأسباب التي تؤدي إلى حدوثه التهاب الكبد الحاد أو المزمن، وتليُّف الكبد، واضطرابات المناعة الذاتيّة، ومتلازمة جيلبرت، ومتلازمة كريجلر النجار (Crigler-Najjar syndrome)، وسرطان الكبد.
  • اليرقان بعد الكبدي: يحدث هذا النّوع نتيجة حصول خلل في إفراز البيليروبين من الكبد إلى الأمعاء، ممّا يؤدّي إلى ارتفاع مستوياته في الدَّم، ويمكن أن تسبب ذلك حالات مرضية، مثل: وجود حصى في المرارة، وسرطان البنكرياس، وسرطان المرارة الصفراوية، والتشوهات الخَلقية، والتهاب القناة الصفراوية، والتهاب البنكرياس.


أعراض اليرقان عند الكبار

تشمل أعراض اليرقان ما يلي[٣][٤]:

  • اصفرار الجلد بدرجات متفاوتة، واصفرار بياض العينين والأغشية المخاطية.
  • لون البول يكون غامقًا.
  • الغثيان والتقيّؤ.
  • الإسهال.
  • خسارة الوزن، وفقدان الشهية.
  • وجع في البطن، وصداع في الرأس.
  • تورم الساقين.
  • الحكة الجلدية.
  • تورم البطن وانتفاخه نتيجة تراكم السوائل.


تشخيص اليرقان عند الكبار

يتم تشخيص اليرقان عند الكبار بالتحقق من الأعراض المُصاحبة له من قِبَل الطبيب، ومن هذه الأعراض ما يأتي[١]:

  • الكدمات على الجلد.
  • الورم الوعائي العنكبوتي، وهو بروز مجموعة من الأوعية الدموية بشكل غير طبيعي بالقرب من سطح الجلد.
  • الحُمامى الراحية، وهي احمرار يظهر على راحة اليدين وأطراف الأصابع.

ثم يُجرى تحليل للبول للتأكد من وجود البيلوروبين، حيثُ يدل وجوده على الإصابة باليرقان، ويُجرى أيضًا تحليل للمصل، والذي يشمل مستوى البيليوروبين في الدم، وكذلك فحص تعداد الدم الكامل CBC، كما قد يلجأ الطبيب إلى إجراء فحص للكبد؛ وذلك للتأكد من حجمه، و يُمكن تصويره باستخدام الموجات فوق الصوتية، والفحص المقطعي المحوسب، وكذلك يُمكن أخذ خزعه من الكبد لتأكيد التشخيص.


مضاعفات الإصابة باليرقان عند الكبار

هنالك العديد من المشاكل الصحية الخطرة الناتجة عن الإصابة بأمراض الكبد بسبب اليرقان، حيث تشمل ما يأتي[٦]:

  • تراكم السوائل حول البطن أو ما يُعرف باستسقاء البطن.
  • مشاكل في تخثر الدم، فقد تسبب النزيف أو الكدمات.
  • اعتلال الدماغ الكبدي، تؤدي الإصابة بأمراض الكبد إلى تدهور وظائف الدماغ بسبب تراكم المواد السامة في الدم نتيجة اختلال وظائف الكبد، مما يؤدي إلى وصول هذه السموم إلى الدماغ، وإحداث تغيير في وظائف الدماغ العقلية، ومنها: النعاس، والارتباك.
  • فرط ضغط الدم البابي، هو حالة مرضية تحدث نتيجة ارتفاع ضغط الدم في الأوردة التي تنقل الدم إلى الكبد، مما يؤدي إلى حدوث نزيف في المريء، وفي بعض الأحيان في المعدة.


الوقاية من الإصابة باليرقان عند الكبار

من الصعب تحديد طرق وقائية خاصة لمنع الإصابة باليرقان عند الكبار؛ وذلك بسبب وجود العديد من المُسببات التي تؤدي إلى الإصابة به، لكن هناك نصائح عامة يُمكن للأشخاص اتباعها، ومنها[١]:

  • نجنب الإصابة بعدوى التهاب الكبد.
  • تجنب شرب الكحول.
  • الحفاظ على الوزن الصحي.
  • مُراقبة مستوى الكولسترول في الدم، والحفاظ عليه ضمن الحد الطبيعي.


المراجع

  1. ^ أ ب ت my.clevelandclinic staff, "Adult Jaundice"، my.clevelandclinic, Retrieved 6-10-2019. Edited.
  2. SEAN P. ROCHE, "Jaundice in the Adult Patient"، aafp, Retrieved 6-10-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Caroline Gillott, "Everything you need to know about jaundice"، medicalnewstoday, Retrieved 6-10-2019. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث : Steven Doerr, "Jaundice"، emedicinehealth, Retrieved 6-10-2019. Edited.
  5. Steven Doerr, "Jaundice in Adults (Hyperbilirubinemia)"، medicinenet, Retrieved 6-10-2019. Edited.
  6. Steven K. Herrine, "Jaundice in Adults"، msdmanuals, Retrieved 6-10-2019. Edited.