علاج خلل الهرمونات بالاعشاب

علاج خلل الهرمونات بالاعشاب
علاج خلل الهرمونات بالاعشاب

خلل الهرمونات

يمكن أن تتغير مستويات الهرمونات الناقلة للرسائل الكيميائية في الجسم طوال حياة الفرد، مع تغيرات الجسم، وتقدّم العمر، كما يمكن أن تحدث هذه التغيّرات نتيجة اضطرابات ومشاكل صحية في الجسم، قد يكون بعضها بسيطًا وغير خطيرًا، بينما يكون البعض الآخر منها حالات شديدة، وتستدعي العلاج الطبي، ويحدث الخلل الهرموني عندما يكون ترتفع مستويات الهرمونات في الجسم أو تقل عن المستويات الطبيعية، فحتى التغييرات الصغيرة يمكن أن يكون لها آثار خطيرة على صحة الجسم في بعض الحالات، فهل يمكن استخدام الأعشاب الطبيعية لإعادة التوازن الهرموني في الجسم؟ ولكن ماذا لو كانت بعض الأعشاب تؤثر سلبًا على هذه الهرمونات؟ وكيف يمكن استخدام هذه الأعشاب بطريقة لا تضر بالهرموانت أو بصحة الجسم عامةً؟سنجيب على جميع هذه الاستفسارات في هذا المقال.[١]


حقيقة أم خرافة: يمكن لأعشاب أن تؤثر على هرمونات الجسم؟

يوجد العديد من الأعشاب والنباتات الطبيعية التي تحتوي على بعض المواد التي تتداخل مع عمل الهرمونات في الجسم، أو التي تعمل عمل بعض الهرمونات في الجسم، كأعشاب يوريكوما لونغفوليا جاك، وهي أعشاب طبيعية آسيوية المنشأ، استُخدمت في العلاجات التقليدية قديمًا وعليه كانت محور لبعض الدراسات التي حاولت الوصول إلى تأثيرها الفعلي على هرمون الإستروجين لدى النساء، كما أثبتت إمكانية استخدامها في التخفيف من أعراض الاختلالات الهرمونية لدى النساء، لا سيّما تلك التي تحدث بعد انقطاع الطمث، وبالتالي تخفيف الأعراض المصاحبة لهذه الفترة، كمشاكل العظام، والتي غالبًا ما تزيد بعد انقطاع الطمث لدى النساء بالإضافة إلى العديد من أعشاب الإستروجن النباتي، التي تُنتج موادًا مشابهة تماماً لهرمون الإستروجين، إذ يمكن لهذه النباتات والأعشاب الطبيعية أن تُساعد في التخفيف من أعراض انقطاع الطمث، كالهبات الساخنة، وجفاف المهبل، بالإضافة إلى تقليل مخاطر الإصابة بهشاشة العظام، وأمراض القلب، وسرطان الثدي، إذ تعمل هذه النباتات بطريقة تُساعد في إبطاء نمو الخلايا، ومنع الالتهاب، وتعديل مستقبلات هرمون الاستروجين بطريقة مشابهة لبعض العقاقير الطبية، وبالرغم من دور هذه الأعشاب الإيجابي في موازنة الهرمونات في الجسم، إلّا أنّها يمكن أن تؤثر بصورة سلبية على الهرمونات، إذ أنّ عمل هذه الأعشاب يعتمد على العمر، والحالة الغذائية، والحالة الصحية، بالإضافة إلى اختلاف أنواع البكتيريا المفيدة في القناة الهضمية، والتي يمكن أن تغيّر من استجابة الجسم لمثل هذه الأعشاب.[٢][٣]



هل يوجد أعشاب تتفاعل مع أدوية علاجات الخلل الهرموني؟

يمكن أن تتفاعل بعض الأنواع من الأعشاب مع الأدوية الطبية المستخدمة في علاج الخلل الهرموني، إذ يمكن أن تتداخل هذه الأعشاب مع عمل هذه الأدوية، وتؤثّر على طريقة عملها، وتغيّر من كفاءتها، كما يمكن أن تتسبّب هذه التفاعلات في حدوث بعض الآصار الجانبية السلبية، والتي يمكن أن تكون خطيرة في بعض الأحيان، ومن الأعشاب التي يمكن أن تتفاعل مع أدوية وعلاجات اختلالات الهرمون ما يلي:

  • أعشاب الجنجل: إذ أثبتت بعض الدراسات أن هذه الأعشاب يمكن أن تتفاعل مع أدوية الهرمون، وغيرها من الأدوية الطبية، كمضادات الذهان، ومضادات الاكتئاب.[٤]


  • عشبة الأشواغاندا: يُنصح بتجنّب استخدام هذه العشبة، التي يشيع استخدامها لعلاج العديد من الحالات المرضية، كالربو، والسل، والتهابات الشعب الهوائية، في بعض حالات اختلال الهرمونات، كاضطرابات الغدة الدرقية، إذ يمكن لعشبة الأشواغاندا أن تزيد من مستويات هرمون الغدة الدرقية، وتتداخل مع العلاجات الهرمونية لمثل هذه الحالات، بالإضافة إلى حالات مرض السكري، التي تتمثّل باختلال مستوى هرمون الأنسولين في الدم، إذ يمكن لهذه العشبة أن تتداخل مع الأدوية المستخدمة لمرض السكري، مما قد يؤدي إلى انخفاض مستويات السكر في الدم.[٥]
  • البلميط المنشاري: يمكن أن تُقلّل هذه العشبة، والتي عادةً ما تُستخدم لعلاج حالات تضخّم غدّة البروستاتا الحميد، من فعالية أدوية العلاج الهرموني.[٦]
  • عشبة كف مريم: تُستخدم عشبة كف مريم غالبًا في معالجة متلازمة ما قبل الحيض، والتي غالبًا ما تترافق مع اختلالات هرمونية في جسم المرأة، ولكن وجدت بعض الأبحاث أنّ هذه العشبة يمكن أن تتداخل مع حبوب منع الحمل، والأدوية المضادة للذهان، ومكملات الإستروجين، وغيرها من الأدوية الطبية الأخرى التي تُستخدم لعلاج المشكلات الهرمونية، او أمراض أخرى.[٧]
  • نبتة العرن المثقوب: يمكن لهذه النبتة أو تتفاعل مع العديد من الأدوية الأخرى، بما في ذلك حبوبمنع الحمل، التي يمكن أن تُستخدم ضمن خطة علاجة لعلاج العديد من اضطرابات الهرمونات لدى النساء، كما يمكن أن تتسبّب بانتشار طفح جلدي مع التعرض المباشر للشمس.[٧]



نصائح مهمة للمصاب بخلل هرموني عند التعامل مع المكملات والأعشاب

يُنصح باتباع التعليمات التالية عند تناول المكملات الغذائية أو الأعشاب والنباتات الطبيعية لأهداف علاجية، والتي من شأنها أن تُقلّل من خطر الإصابة بمضاعفات قدتكون خطيرة في بعض الأحيان:[٣][٤]

  • تجنّب استخدام الأعشاب والمكملات الغذائية التي تتداخل مع عمل الهرمونات المختلفة في الجسم، سواءًا بصورة إيجابية أو سلبية لمدّة طويلة، إذ يُنصح باستخدام هذه الأعشاب والمنتجات الأخرى لفترة قصيرة فقط بهدف تحسين بعض الأعراض.
  • استخدام الأعشاب الطبيعية والمكملات الغذائية بهدف التخفيف من بعض الأعراض، وليس كعلاجات رئيسية لعلاج الحالة الكامنة، أو الأمراض والمشكلات الصحية الأخرى.
  • يجب استشارة الطبيب المختص قبل تناول أي نوع من أنواع المكملات الغذائية أو الأعشاب الطبيعية، مع ضرورة إخبار الطبيب بجميع أنواع الأدوية المستخدمة لعلاج اختلال الهرمونات، وجميع الأدوية الأخرى، إذ تجنّب استخدام المكملات العشبية مع الأدوية التي تحتوي على مؤشر علاجي ضيق، مثل السيكلوسبورين (Cyclosporin)، والوارفارين (Warfarin).
  • يجب التحقّق من الملصق وتاريخ انتهاء الصلاحية للمنتجات العشبية، والمكملات الغذائية.
  • تجنّب استخدام المنتجات العشبية التي تحتوي على معادن ثقيلة، مثل الزرنيخ، والرصاص، والزئبق.
  • تجنّب تناول المكملات الغذائية أو العشبية أثناء فترتي الحمل والرضاعة الطبيعية.
  • تجنّب الاستهلاك المفرط للأدوية العشبية، والمكملات الغذائية، واتباع تعليمات الجرعات الموصوفة من قِبل الطبيب.


المراجع

  1. "Everything You Should Know About Hormonal Imbalance", healthline, Retrieved 10/3/2021. Edited.
  2. "Effect of herbal extract Eurycoma longifolia (Physta®) on female reproductive hormones and bone biochemical markers: an ovariectomised rat model study", bmccomplementmedtherapies, Retrieved 10/3/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "Herbs and Phytoestrogens", nwhn, Retrieved 10/3/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "The Clinical Importance of Herb-Drug Interactions and Toxicological Risks of Plants and Herbal Products", intechopen, Retrieved 10/3/2021. Edited.
  5. "ASHWAGANDHA", rxlist, Retrieved 10/3/2021. Edited.
  6. "18 Herbal Supplements with Risky Drug Interactions", drugs, Retrieved 10/3/2021. Edited.
  7. ^ أ ب "Herbal Remedies for PMS", webmd, Retrieved 10/3/2021. Edited.

فيديو ذو صلة :

632 مشاهدة