علاج ضعف الحيوانات المنوية وقلتها

علاج ضعف الحيوانات المنوية وقلتها
علاج ضعف الحيوانات المنوية وقلتها

قلّة الحيوانات المنوية وضعفها

الحيوانات المنوية خلايا التّكاثر لدى الذّكور التي تخرج عند عملية القذف، ويُفحَص عدد الحيوانات المنوية من خلال فحص يُسمّى تحليل السائل المنوي، وقد يوصي الطبيب بتحليل السائل المنوي لعدّة أسباب؛ مثل: فحص أسباب العقم، ومدى كفاءة الحيوانات المنوية وحركتها، أو لمعرفة إذا توجد حاجة إلى العملية الجراحيّة.

يتراوح متوسّط عدد الحيوانات المنوية في الوضع الطبيعي بين 40-300 مليون حيوان منويّ لكل ملليلتر من السائل المنوي، ويختلف هذا الرّقم من مختبر لآخر، ولفحص عدد الحيوانات المنوية تُطلب من الرجل عيّنة من السائل المنوي، وتُرسل هذه العينة إلى المختبر لفحصها لمعرفة عدد الحيوانات المنوية ومعرفة قدرتها، وللكشف عن عوامل أخرى.

يصاب الأشخاص الذين لا يعانون من نقص الحيوانات المنويّة وضعفها بالعقم، إذ يوجد العديد من العوامل الأخرى التي تؤثّر في مدى فاعلية تخصيب الحيوان المنوي للبويضة غير عدد الحيوانات المنويّة وجودتها.[١]


علاج ضعف الحيوانات المنوية وقلّتها

يشمل علاج ضعف الحيوانات المنويّة الطبّي وقلّتها ما يأتي:[٢]

  • العملية الجراحية: في كثير من الأحيان تساعد العملية الجراحية في حلّ المشكلات التي تسبّب ضعف الحيوانات المنويّة وقلّتها؛ مثل: عمليات دوالي الخصية، أو إصلاح الأوعية الدّموية التي تعرقل خروج الحيوانات المنوية، أو عكس جراحة قطع القناة الدافقة، وعند عدم وجود حيوانات منوية في السّائل المنوي تُستخرَج الحيوانات المنوية مباشرةً من الخصيتين أو البربخ باستخدام تقنيات استرجاع الحيوانات المنويّة.
  • العلاجات الدّوائية: تسبّب الإصابة بعدوى أو ارتفاع مستويات بعض الهرمونات وانخفاضها قلّة الحيوانات المنويّة، وعليه فإنّ الطبيب يصف المضادات الحيويّة بهدف علاج عدوى الجهاز التناسلي والعلاجات الدّوائية الهرمونيّة.
  • علاج المشكلات الجنسية: تساعد الأدوية والاستشارة الطبّية في تحسين الخصوبة في بعض الحالات؛ مثل: حالات ضعف الانتصاب والقذف السريع.
  • العلاجات الهرمونية والأدوية: قد يوصي الطّبيب بالعلاجات الهرمونية أو الأدوية في الحالات التي يحدث فيها العقم بسبب ارتفاع مستويات بعض الهرمونات أو انخفاضها، أو عند وجود مشكلة في الطريقة التي يستخدم فيها الجسم الهرمونات.
  • تقنيات المساعدة في الإنجاب: تتضمّن الحصول على الحيوانات المنوية من خلال عملية القذف الطبيعيّة، أو من خلال الاستخراج الجراحي للحيوانات المنوية، وتدخل بعد ذلك الحيوانات المنوية إلى القناة التناسلية الأنثوية، أو تستخدم في التلقيح الصّناعي، أو تُحقن الحيوانات المنوية مباشرةً داخل البويضة لإخصابها.


العلاج المنزلي لضعف الحيوانات المنوية وقلتها

لحسن الحظ يوجد العديد من الإجراءات المتبعة لتحسين عدد الحيوانات المنوية وجودتها، وتشمل هذه الأمور ما يأتي:[٣]

  • ممارسة الرياضية: يعلم الجميع أنّ التمرينات الرياضية تحسّن المزاج، لكن اتّضح أنّ ممارسة التمارين الرياضية تزيد من عدد الحيوانات المنوية أيضًا، وقد وجدت الدراسات أنّ الرّجال الذين يمارسون الرياضة ثلاث مرّات على الأقل في الأسبوع لمدّة ساعة واحدة أظهروا زيادةً في عدد الحيوانات المنويّة، وزيادةً في عدد الحيوانات المنوية المتحرّكة أيضًا.
  • التقليل من التوتر: أظهرت دراسة شملت 950 رجلًا أنّ الذكور الذين تعرّضوا لأكثر من حدثين مرهقين نفسيًا ومسبّبن للتوتر قبل البدء بعلاج العقم كان لديهم عدد قليل من الحيوانات المنويّة، وعدد قليل من الحيوانات المنوية المتحرّكة أيضًا.
  • الإقلاع عن التدخين: يُعدّ الرّجال المدخّنون أكثر عرضةً لانخفاض عدد الحيوانات المنوية، وأكثر عرضةً لزيادة كثافة السائل المنوي، ويصبح لديهم نقص في حركة الحيوانات المنوية، كما أنّ إنتاج السائل المنوي لديهم أقلّ من الرّجال غير المدخّنين.
  • التوقّف عن تعاطي المخدرات: بعض أنواع المخدّرات -مثل الهيروين والكوكايين- تؤثّر في قدرة الرجل على الانتصاب والمحافظة على الانتصاب، وتسبّب المخدّرات الأخرى -مثل الماريجوانا- صعوبة إنتاج الحيوانات المنوية في الجسم، وتقلّل من حركة الحيوانات المنوية، وتمنعها من النمو بصورة طبيعيّة.
  • النظام الغذائي الصحي: يساعد اختيار نظام غذائي صحي يحتوي على الخضروات والفواكه الطازجة في تحسين جودة السائل المنوي، كما يساعد تقليل الأطعمة التي تحتوي على الدهون وتناول الأطعمة الغنية بالبروتين في تحسين جودة السائل المنوي أيضًا.


علاج ضعف الحيوانات المنوية وقلتها بالطب البديل

بيّنت الدّراسات أنّ لبعض المكملات الغذائية دورًا محتملًا في تحسين عدد الحيوانات المنوية وجودتها، وتشمل هذه المكملات الغذائية ما يأتي[٢]:

  • الحبة السوداء.
  • الإنزيم المساعد كيو عشرة.
  • حمض الفوليك.
  • كستناء الحصان، أو القسطل الهندي.
  • الكارنيتين.
  • باناكس الجينسنغ.
  • الزّنك.

تجب استشارة الطبيب في تناول المكملات الغذائية لمعرفة أخطارها وفوائدها المحتملة للعلاج؛ لأنّ بعض المكملات الغذائية التي تؤخذ بجرعات أو بكميات كبيرة أو لمدة طويلة من الزمن ضارّة.


المراجع

  1. Rachel Nall, "Normal sperm count: Everything you need to know"، medicalnewstoday, Retrieved 13-3-2019.
  2. ^ أ ب Mayo Clinic Staff (18-9-2018), "Low sperm count"، mayoclinic, Retrieved 13-6-2019.
  3. "What Helps With Sperm Count and Quality?", webmd, Retrieved 13-6-2019.
442 مشاهدة