علاج ضعف الشعر وتساقطه

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣٥ ، ٢٤ فبراير ٢٠١٩
علاج ضعف الشعر وتساقطه

ضعف الشعر

مشكلة ضعف الشعر وتساقطه هي مشكلة شائعة يُعانيها الكثير من الناس، رجالًا ونساءً، وتُعزى إلى عدة أسباب؛ منها الوراثي ومنها الهرموني، إلى جانب بعض الأمراض، والحالات الصحية، والأدوية المُؤثرة في الشعر بشكل مباشر، وتساقط الشعر يُؤثر في الرجال أكثر من النساء؛ إذ ترتفع نسبة إصابة الرجال بالصلع كثيرًا، في حين أنّ النساء يُعانين ضعف الشعر، وتساقطه لا يُسبب صلعًا إلا عند قلة منهن، ورغم سوء هذه المشكلة إلا أن لها علاجات كثيرة؛ دوائية، وطبيعية، وجراحية، والشخص هو من يُحدد طريقة العلاج، تبعًا للسبب والسرعة التي يُريدها في الحصول على النتائج المطلوبة.[١]


علاج ضعف الشعر

يوجد الكثير من العلاجات لمشكلة ضعف الشعر وتساقطه؛ منها الطبيعي الذي يأخذ وقتًا طويلًا في إظهار النتائج، ومنها الدوائي وهو أسرع من الطبيعي، ومنها الجراحي عن طريق زراعة الشعر وهو أسرع الطرق العلاجية، وفيما يلي بعض العلاجات المتنوعة لضعف الشعر وتساقطه:[٢]

  • علاج موضعي: وهو العلاج الذي يُطبق مباشرةً على الشعر وفروة الرأس، مثل منتجات العناية بالشعر وتكثيفه ومنع تساقطه، ومن هذه المنتجات: الزيوت، والكريمات، وأنواع خاصة من الشامبوهات، والرغوات، وبعض الأنواع من الزيوت الطبيعية، كزيت الخروع الفعال في إنبات شعر جديد مكان الشعر المتساقط.
  • تغيير نظام التغذية: لأن النظام الغذائي هو أساس قوة الشعر وضعفه؛ بسبب دور العناصر الغذاية في كل العمليات الحيوية في الجسم، وفي صحة الشعر أيضًا، لذا لا بد من تضمين الغذاء اليومي الفيتامينات التالية، للتمتع بشعر صحي:
    • فيتامين B: وهو فيتامين يساعد في تعزيز عملية التمثيل الغذائي في الجسم، إلى جانب دوره الكبير في صحة الشعر وتقويته، ويُمكن الحصول عليه من الأنواع المختلفة من المكسرات؛ كالبندق، واللوز، والجوز، إضافة إلى تناول الخضراوات الورقية، وثمرة الأفوكادو خصوصًا.
    • فيتامين E: يمنع تساقط الشعر ويزيد قوته، ويمكن الحصول عليه من السبانخ، والزيوت كزيت الزيتون، وبذور دوار الشمس.
    • فيتامين C: وهو أهم الفيتامينات التي تدخل في عملية بناء الكولاجين، وبالتالي بناء النسيج الضام لبصيلات الشعر، وهو موجود في أغلب أنواع الفواكه الحمضية؛ كالبرتقال، والجريفروت، والليمون.
  • الاهتمام برطوبة الشعر: تعد عملية ترطيب الشعر مهمة جدًا للحفاظ على صحة الشعر وحيويته؛ لأن السبب الأول لتساقط الشعر هو جفافه، إذ يجب شُرب ما لا يقل عن 8 أكواب من المياه يوميًا.
  • التخلص من القلق والتوتر: الحالة النفسية لها الأثر الكبير في تساقط الشعر وضعفه؛ خاصةً الإجهاد النفسي، والتوتر، والقلق، لأن الحالة النفسية للشخص تُربَط بمعدل إفراز الهرمونات في الجسم، وبالتالي تأثر الجلد والشعر، ولتقليل هذا لا بد من ممارسة الرياضة، والرقص، اللذان يزيدان الشعور بالسعادة، إلى جانب السيطرة، والتخلص من أوقات الفراغ، لأنها سبب في الحالات النفسية السيئة.


أعراض ضعف وتساقط الشعر

مشكلة ضعف الشعر وتساقطه شائعة جدًا، تختلف أعراضها من شخص إلى آخر، وبالتالي تختلف الحاجة إلى العناية، وفيما يلي بعض العلامات الدالة على الحاجة المُلحة للعلاج:[٣]

  • تكسّر الشعر وضعفه بشكل أكبر من المعتاد.
  • عدم وجود مظاهر حياة في الشعر، أو عدم حيويته.
  • جفاف الشعر.
  • خشونة الشعر وتجعده.
  • كثرة تشابك الشعر.
  • ترقق الشعر.
  • تكوّن عقد الشعر.


المراجع

  1. "Hair loss", www.mayoclinic.org, Retrieved 31-1-2019. Edited.
  2. Kitty Jay, "Does Stress Cause Hair Loss?"، www.healthline.com, Retrieved 31-1-2019. Edited.
  3. Meenal Rajapet (19-9-2017), "How To Make Weak Hair Stronger Using Natural Treatments"، www.stylecraze.com, Retrieved 31-1-2019. Edited.