فوائد السواك

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٠ ، ٢٣ أبريل ٢٠٢٠
فوائد السواك

السواك

عود يؤخذ من شجرة الأراك، ويساعد في تنظيف الأسنان، ويجمع بين وظائف فرشاة الأسنان ومعجون الأسنان، وقد استُخدم السواك منذ زمنَي البابليين والمصريين القدماء، وفي دراسات[١] متعددة أجرتها منظمة الصحة العالمية وُجِدَ أنّ الأشخاص الذين يستخدمون السواك بشكل منتظم يحتاجون إلى رعاية أسنان أقلّ بكثير من أولئك الذين يستخدمون معجون الأسنان، وما يزال السواك يُستخدَم عبر سكان أنحاء شبه الجزيرة العربية كلها حتى الوقت الحاضر.[٢]


فوائد السواك

توجد مجموعة من الفوائد الناتجة من استخدام السواك، ومن أبرزها الآتي:[٢][٣]

  • يحارب تسوس الأسنان والحُفر، فالإكثار من تناول الأغذية الغنية بالسكر يزيد من تسوس الأسنان؛ لذا فإنّ استخدام السواك قد يحارب تسوس الأسنان عن طريق زيادة إفراز اللعاب في الفم، كما يساعد في تقوية مينا الأسنان؛ بفضل كلوريد الصوديوم، وبيكربونات الصوديوم، وأكسيد الكالسيوم الموجودة في السواك، مما يعزز تبييض الأسنان أيضًا.
  • يساهم في الحماية من تراكم الجير، إذ يزيل السواك الجير؛ لامتلاكه خصائصَ مضادة للبكتيريا، مما يمنع من تراكم البكتيريا على اللثة واللسان.
  • يتخلّص من رائحة الفم الكريهة، تظهر هذا الرائحة دليلًا على وجود مشكلات في الفم؛ كأمراض اللثة، أو تجاويف الأسنان، أو نقص إفراز اللعاب في الفم، والسواك يحتوي على مواد مضادة للبكتيريا تعزز من إفراز اللعاب في الفم، وتمنحه رائحة عطرة.
  • يحارب البكتيريا الضارة والجراثيم، فقد أظهرت نتائج العديد من الدراسات[١] التي أجرتها منظمة الصحة العالمية أنّ السواك يحتوي على عدد من المركبات المضادة للبكتيريا النشطة التي تحارب نشاط نمو البكتيريا في الفم[٤].
  • يحمي اللثة من تراكم البكتيريا ويقوّيها، إذ يسبب انتشار البكتيريا الضارة في الفم أضرارًا في الفم والأسنان قد تؤدي إلى التسوس، أو تراكم الجير، أو أمراض اللثة، ويمتلك السواك خصائص مضادة للبكتيريا، مما يقلل من تكاثر البكتيريا في الفم واللثة.
  • يمتاز بطعمه منعش، إذ يحتوي على زيوت عطرية تُنعش الفم وتمنحه الرائحة العطرة.


المكونات الفعالة في السواك

يحتوي السواك على 19 مادة مفيدة لصحة الأسنان، بينما معاجين الأسنان العادية تحتوي على مادة أو مادتين من المواد الفعالة، ومن هذه المكونات:[٢]

  • أشباه القلويات؛ مثل: ثلاثي ميثيل أمين، والسلفادورين، ولها تأثير مضاد للجراثيم.
  • السيليكا الطبيعية، التي تزيل البقع عن الأسنان.
  • الكالسيوم، والكلوريدات، والفلورايد، وهي مواد مهمة للعناية بالأسنان، وإعادة تعدين بنية الأسنان.
  • الراتنجات، إذ تُشكّل طبقةً واقية على المينا لمنع تشكيل التسوس.
  • العفص، إذ يعمل في شكل قابض طبيعي، ويحفز إنتاج اللعاب في الأسنان.
  • الصابونين، والفلافونويدات، والستيرول، التي توجد بكميات صغيرة.
  • الزيوت العطرية، التي تمنح السواك طعمًا يشبع طعم العطر، وتحفّز إنتاج اللعاب، وتخفّف انتفاخ البطن.


الطريقة الصحيحة لاستخدام السواك

يختلف الأشخاص في أنحاء العالم كلها في فهم السلوكيات المتنوّعة لصحة الفم ونظافته وإدراكها، إذ إنّ السواك أحد الممارسات الصحية المختلفة، فيُستخدَم عن طريق نقعه بالماء وإزالة الطبقة الخارجية من لحائه، ومضغ أحد طرفيه ليصبح متاحًا وخفيفًا ولينًا للاستخدام.[٥]


المراجع

  1. ^ أ ب "Chewing sticks: timeless natural toothbrushes for oral cleansing.", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 22-04-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت Daphne Rose (11-4-2018), "7 Amazing Health Benefits Of Miswak"، www.stylecraze.com, Retrieved 26-6-2019. Edited.
  3. Wiran Dreyhan (10-3-2018), "22 Proven Benefits of Miswak for Oral Care"، www.drhealthbenefits.com, Retrieved 19-6-2019. Edited.
  4. Parveen Dahiya, Reet Kama (2-10-2012), "Miswak: A periodontist's perspective"، www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 19-6-2019. Edited.
  5. Dr Elisha Riggs., "Miswak – an ancient remedy for a contemporary health issue?"، www.mcri.edu.au, Retrieved 2019-2-4. Edited.