فوائد بذور الفجل والجرجير

فوائد بذور الفجل

استُخدِمت بذور الفجل لمئات السنين نظرًا للعديد من الأمور الصحية؛ فهي تساعد في علاج عسر الهضم، وتقليل التعب، وكذلك تطهّر الدم والجسم، وقد تُستخدَم بكفاءة في علاج الصداع النصفي والتهاب الحلق والوذمة، كما أنّها مفيدة في علاج الانتفاخ ومرض السكري وحب الشباب والسيلوليت، وبذور الفجل تساعد في تحسين وظائف الكلى المناعية، وتعزيز جهاز المناعة، وكذلك زيادة الدورة الدموية، ويُستخدم زيت بذور الفجل في علاج البشرة الجافة المتشققة وتنعيمها، وفيما يلي بعض المزايا الصحية لبذور الفجل:[١]

  • إزالة السموم، تساعد بذور الفجل في إزالة السموم والجذور الحرة من الجسم.
  • السيطرة على ضغط الدم، تحتوي بذور الفجل على البوتاسيوم، الذي يعمل بصورة جيدة في خفض مستوى ضغط الدم.
  • تحسين الهضم، يُعدّ الفجل مصدرًا طبيعيًا للألياف، فتساعد بذور الفجل في تقليل عسر الهضم، وكذلك مشاكل الأمعاء.
  • المساعدة في علاج مرض السكري، إذ تؤثر بذور الفجل في معدل امتصاص السكر في الدم.
  • تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، فبذور الفجل غنية بالفلافونويدات، التي تساعد في تقليل الإصابة بالعديد من أمراض أوعية الدم في القلب.
  • منع خطر الإصابة بالسرطان، قد تكون بذور الفجل من أفضل الطرق لتجنب خطر الإصابة بالسرطان، إذ تشير الأبحاث إلى أنّ بذور الفجل تمنع الإصابة بالكثير من أنواع السرطان، ويشمل ذلك سرطانات القولون، والكلى، والفم، والأمعاء، وسرطان المعدة، فمضادات الأكسدة وفيتامين C وحمض الفوليك الموجودة في بذور الفجل تحدّ كلها من نشاط الجذور الحرة، وتوقف نمو خلايا السرطان.
  • علاج مشاكل الجلد، يعمل فيتامين ب وفيتامين ج والزنك بالإضافة إلى محتوى الفسفور في بذور الفجل لتصليح البشرة، وتقليل الكثير من مشاكلها؛ مثل: البشرة الجافة، وطفح الجلد، والتشققات.
  • جيد لصحة العظام، حيث بذور الفجل غنية بالكالسيوم الضروري لصحة العظام بشكل عام، والاستخدام المنتظم لبذور الفجل يعمل بشكل جيد لتقوية العظام، ويعالج الكثير من الصعوبات المتعلقة بها.
  • علاج اليرقان، بذور الفجل مفيدة للغاية في علاج مشكلة اليرقان، فمحتواها الطبيعي يمنع المشكلة عن طريق إزالة البيليروبين المسؤول عن المشكلة، كما يشجّع استخدام بذور الفجل زيادة نشاط خلايا الدم الحمراء من خلال زيادة تزويدها بالأكسجين.
  • حصى الكلى، إنّ تناول بذور الفجل يساعد في التعامل مع مشكلة حصى الكلى؛ بسبب خصائصها المدرة للبول التي تساهم في إذابة الحجارة، كما يعتقد أنّها جيدة في تطهير المثانة البولية وكذلك تحفيزها.
  • تطهير الكبد، حيث تأثير بذور الفجل يزيل البيليروبين من الكبد، ويتحكم بإنتاجه.


فوائد الجرجير

يتميز نبات الجرجير بلونه الأخضر الداكن المُورِق، الذي ينمو في مياه الينابيع الطبيعية، ويحتوي مقدار كوب من الجرجير على أكثر من 100% من الكمية الموصى بها يوميًا من فيتامين K، كما يحتوي الجرجير على مواد كيمائية تساعد في الحماية من الآثار السلبية السرطان، ويحتوي على الكالسيوم، والمغنيسيوم، والبوتاسيوم، التي تساهم جميعها في خفض ضغط الدم،[٢] وتٌعرَض فوائد الجرجير في ما يلي، وهي تشمل:[٣]

  • مصدر غني بالعناصر الغذائية.
  • يحتوي الجرجير على نسبة عالية من مضادات الأكسدة، التي قد تساعد في منع الإصابة بالأمراض المزمنة؛ مثل: مرض السكري، والسرطان، وأمراض القلب.
  • يحتوي الجرجير على مركبات قوية مضادة للسرطان تدعى إيزوثيوسيانات، التي ثبت أنّها تحمي من الإصابة بعدة أنواع من السرطان.
  • يحتوي الجرجير على العديد من الفوائد لصحة القلب، بما في ذلك خفض ضغط الدم، ومستويات الكولسترول.
  • يمتلك العديد من العناصر الغذائية المهمة لصحة العظام، بما في ذلك فيتامين K.
  • تعزيز أداء وظيفة جهاز المناعة؛ بفضل مستويات فيتامين C العالية.
  • يساعد الجرجير في إنقاص الوزن.
  • تعزيز الأداء الرياضي، فالجرجير مصدر للنترات الغذائية، التي رُبِطَت بتحسين الأداء الرياضي.
  • يحتوي الجرجير على الكاروتينات، واللوتين، وزياكسانثين، وهي ضرورية لصحة العين.


المراجع

  1. "Health Benefits of Radish Seeds", www.healthbenefitstimes.com, Retrieved 17-6-2019. Edited.
  2. Megan Ware RDN LD (19-1-2018), "All you need to know about watercress"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 17-6-2019. Edited.
  3. Melissa Groves (6-8-2018), "10 Impressive Health Benefits of Watercress"، www.healthline.com, Retrieved 17-6-2019. Edited.