فوائد جل الصبار للوجه

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:٢٤ ، ٢٠ مارس ٢٠١٩
فوائد جل الصبار للوجه

الصبار

إحدى أهم النباتات التي تعيش في البيئة الجافّة، إذ تنتشر بكثرة في مناطق أمريكا الجنوبية وأستراليا، وهي قادرة على العيش دون ماءٍ مدة طويلة؛ لتميزها بخاصيّة الاحتفاظ بالماء، وتُستخدَم في الغالب في شكل إحدى نباتات الزينة، إلّا أنّها تُستخدم أيضًا في شكل إحدى النباتات الطبيّة التي تُدخَل في صناعة المساحيق التجميليّة، وأصبحت تُدخَل في التركيبة الأساسيّة للعديد من المستحضرات الهامّة للتجميل، والعناية بالبشرة والجلد؛ لفعاليتها في علاج الأمراض، والوقاية من الكثير منها.references [١]


الفوائد الصحية للصبار

الصبار من النباتات المستخدمة في الزينة، والموجودة في غالب المنازل، لكن منذ مدة زمنية ليست بالبعيدة أصبحت تُستخدم في العديد من المركبات المفيدة للصحة؛ لما يعود عليها بالفوائد العديدة، ومن فوائد الصبار: references [٢]

  • تنظيم مستويات السكّر في الدم.
  • خسارة الوزن بطريقةٍ صحيّة.
  • التقليل من خطر الإصابة بمرض السرطان.
  • التعزيز من صحة البشرة والجلد.
  • تدعيم صحة العظام.
  • مُعالجة قُرحة المعدة.
  • تنشيط عمليات الأيض في الجسم.
  • المُساعدة في النوم العميق.


فوائد جل الصبار للوجه

الصبار له العديد من الفوائد الخاصة بالعناية في الصحة والجمال، خاصة فيما يتعلق بالوجه والبشرة، فله وظائف عديدة، ومنها:references [٣]

  • تليين الجلد، وتجديد الخلايا التالفة بتنظيفها بعمقٍ، وإزالة الخلايا الميّتة بمساعدة الأحماض الأمينيّة الموجودة فيه؛ كالجلوتامين، وهو بذلك يُدخل في تركيب مستحضرات أحمر الشفاه والترطيب.
  • علاج فعّال لبعض الالتهابات، أو لسعات الحشرات؛ لاحتوائها مواد مضادة للالتهابات من لدغات الحشرات، والحكة، والاحمرار، والطّفح الجلدي، أو حتّى الحساسيّة.
  • علاج حروق الشمس، لخاصيّتها التي تكمن في الحماية من أشعة الشّمس الضارّة، والأشعة فوق البنفسجيّة، وحروق البشرة.
  • إزالة البقع الدّاكنة والتجاعيد؛ لاحتوائها فيتامين أ، الذي يساعد في ترميم الجلد، والحفاظ على مرونته.
  • ترطيب الوجه؛ لما تحتويه من نسبة عالية من الرطوبة؛ إذ يشكل الماء نسبةً كبيرةً من تركيبته.
  • تغذية جميع أنواع البشرة بشكلٍ عام، بمساهمته في الحصول على بشرةٍ مرنةٍ، فهو يحتوي مواد مرطّبة ومقللة للالتهابات الضارّة.
  • تحسين صحة البشرة من خلال زيادة توهّج الجلد، وتقليل الانتفاخ تحت العين؛ لاحتواء ماء الصّبار أهم مضادات الأكسدة الطبيعيّة.
  • منع ظهور الشعر الزائد.
  • إزالة المكياج بطريقةٍ رائعةٍ دون أية آثارٍ أو بقايا.


وصفات طبيعية للوجه باستخدام جل الصبار

يُدخل نبات الصبار في تركيب العديد من مستحضرات التجميل، إضافة إلى عناصر طبيعية أخرى، ومن هذه الوصفات:references [٤]

  • الصبّار مع الكركم والشوفان، تقشر هذه الوصفة البشرة، وتقلل الزيوت منها، وذلك بخلط ملعقتين من الشوفان بملعقتين من الكركم، بعدها تُمزج الخلطة جيدًا بملعقة من عصير الصبار للحصول على مزيجٍ متجانس، ثم يُوضَع على البشرة مع إجراء مساجٍ بحركاتٍ دائريّةٍ من الأسفل الى الأعلى لتنشيط الدورة الدمويّة في الوجه، ثم يُترك على البشرة مدة تتراوح بين ربع ساعة إلى عشرين دقيقة، ثم يزال باستخدام الماء الدافئ.
  • الصبّار وزيت اللوز، هذه الوصفة ممتازة للبشرة الجافة؛ إذ ترطّبها وتنعّمها عن طريق خلط ملعقة من خلاصة الصّبار بملعقة من زيت اللوز، للحصول على قوامٍ متجانسٍ، ثمّ توضع على البشرة مدة 15 دقيقة، وبعدها يُشطَف بالماء الفاتر.
  • الصبّار وماء الورد، تُعدّ هذه الوصفة مثاليّة للتخلّص من البقع الدّاكنة وآثار الحبوب، وذلك بخلط ملعقةٍ واحدةٍ من خلاصة الصبّار بملعقةٍ واحدةٍ من ماء الورد للحصول على مزيجٍ متجانسٍ، ثمّ يُوضع على البشرة مدة 20 دقيقة، وبعدها تُشطَف بالماء الفاتر، إضافة إلى أنّه يمكن استخدام هذه الوصفة أيضًا في تفتيح البشرة، وتنظيف المسام من خلال تدليك البشرة به مدة 3 دقائق، وتُشطف بالماء البارد.


المراجع

  1. Christian Nordqvist (13-9-2017), "Nine health benefits and medical uses of Aloe vera"، medicalnewstoday, Retrieved 3-3-2019.
  2. Moira Lawler, "Aloe Vera 101: What It’s Good for, and Its Proposed Benefits and Possible Side Effects"، everydayhealth, Retrieved 3-3-2019.
  3. "ALOE", webmd, Retrieved 3-3-2019.
  4. "Aloe Vera For Skin And Hair: How To Use It For Skin And Hair Woes", ndtv,23-8-2018، Retrieved 3-3-2019.