ماهي اعراض نقص فيتامين b12

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٣:٤٩ ، ١٨ مارس ٢٠٢٠
ماهي اعراض نقص فيتامين b12

فيتامين b12

فيتامين b12 هو فيتامين قابل للذوبان في الماء، يؤدي دورًا أساسيًا في تكوين خلايا الدم الحمراء، وتجديد الخلايا، كما أنه مهم للجهاز العصبي، وبما أن الجسم لا ينتج فيتامين B12 فإنه يُحصَل عليه من الأطعمة، بالإضافة إلى المكملات الغذائية.[١]


ما هي أعراض نقص فيتامين b12

يوجد العديد من الآثار التي يعاني منها الأشخاص المصابون بنقص فيتامين ب12، إذ يلاحظ الكثيرون إصابتهم بهذه الحالة، ومن أهم هذه الآثار يُذكر ما يأتي[٢][٣]

  • الشعور بالتعب والإرهاق العام: يؤدي نقص فيتامين ب12 إلى حدوث خلل في إنتاج كريات الدم الحمراء، الذي يؤثر في قدرة هذه الخلايا على تنفيذ عملية نقل الأكسجين إلى أجزاء الجسم جميعها، مما يؤدي إلى حدوث نقص في الأكسجين الذي تحصل عليها الخلايا، بالتالي معاناة المُصاب من التعب والضعف والإرهاق.
  • الشعور بالتخدر والتنميل: يفيد فيتامين ب12 في إنتاج الجسم لمادة المايلين، وهذه المادة مهمة لعمل الجهاز العصبي، إذ توفّر الحماية لأعصاب الجسم، بالتالي يؤدي نقص فيتامين ب12 على المدى البعيد إلى حدوث ضرر في الأعصاب، مما يؤدي إلى الشعور بالتنميل أو التخدر.
  • الإصابة بالتهاب اللسان: أُشير إلى أنّ التهاب اللسان يُعدّ أول الأعراض التي تظهر على الأشخاص المُصابين بنقص فيتامين ب12، بالإضافة إلى المعاناة من التقرّحات، وتخدّر اللسان، والإحساس بحرقة في الفم.
  • إيجاد صعوبة في التنفّس: يؤدي نقص فيتامين ب12 إلى حدوث ضعف في الدم، مما يؤدي إلى نقص كمية الأكسجين الواصلة إلى خلايا الجسم؛ إذ يشعر المصاب بصعوبة في عملية التنفس، ويعاني من الدوخة، تحديدًا عند ممارسة الأنشطة المُجهِدة.
  • حدوث تغيرات في الرؤية: يعاني الشخص المصاب بنقص فيتامين ب12 من صعوبة في الرؤية، ذلك في حال كان سبب حدوث خللٍ عصبي أو مشكلات في العصب البصري يرتبط بنقصه.
  • تقلبات في المزاج: مثل الشعور بحالةٍ من الاكتئاب، والتعرّض للاضطرابات التي ترافق قصور عمل الدماغ، مثل الخرف.


أهمية فيتامين b12

يؤدي فيتامين B12 دورًا مهمًا في الجسم، لذا فإن نقصه يؤدي إلى العديد من الأعراض والعلامات، ومن أهم فوائد فيتامين B12 ما يأتي:[٤]

  • المحافظة على وظائف الدماغ: إذ إن نقص فيتامين B12 يمكن أن يؤدي إلى ضعف في وظائف المخ، وتطوّر الخرف.
  • محاربة الكآبة: إذ إن نقص فيتامين B12 يمكن أن يؤدي إلى الشعور بالكآبة على المدى البعيد.
  • تقوية العظام: فقد يحمي فيتامين b12 من هشاشة العظام التي تحدث نتيجة فقدان نسيج العظم؛ بسبب نقص عدة فيتامينات وعناصر غذائية، أهمّها فيتامين b12.
  • المحافظة على البصر: إذ يمكن أن يؤدي نقص فيتامين b12 إلى فقدان الرؤيا تدريجيًا في العينين في المراحل المتقدّمة.
  • تقوية الشعر والأظافر: إذ يؤدي نقص فيتامين b12 إلى ظهور أعراض جلدية، مثل التصبّغات، كذلك تغيّر لون الأظافر، وضعف الشعر.[٥]
  • إنتاج خلايا الدم الحمراء: يؤدي فيتامين b12 دورًا حيويًا في مساعدة الجسم على إنتاج خلايا الدم الحمراء، إذ إن نقصه يؤدي إلى انخفاض إنتاج خلايا الدم الحمراء، ومنع تطورها تطورًا صحيحًا، ويكون حجم خلايا الدم الحمراء صغيرًا وتكون مستديرةً، أمّا في حالة نقص فيتامين b12 فتكون أكبر حجمًا، ويكون شكلها بيضاويًّا، لذا فإن هذا التطوّر غير السليم يؤدي إلى عدم قدرتها على الانتقال من نخاع العظم إلى الدم بالمعدل المناسب، مما يؤدي إلى فقر الدم.[٥]


مصادر فيتامين b12

يمكن الحصول على فيتامين b12 من عدة أنواع من الأطعمة، أهمّها ما يأتي:B12[٤]

  • الكبد.
  • سمك السلمون.
  • اللحوم الطازجة.
  • البيض.
  • الدجاج.
  • الحليب.
  • منتجات الألبان.

وفي بعض حالات النقص الشديد يكون من الصعب تعويض النقص من خلال الأطعمة، لذا قد يلجأ الشخص إلى أخد أقراص فيتامين b12 الموجودة في الصيدليات، أو أخذ الحقن حسب توصيات الطبيب.


أسباب نقص فيتامين b12

توجد مجموعة من الأسباب التي تؤدي إلى نقص فيتامين b12، تتضمن ما يأتي:[٦]

  • عدم استهلاك كمية كافية من الفيتامين: يُلاحظ ذلك بصورة واضحة لدى النباتيين، وقد يعاني أطفال الأمهات النباتيات من نقص في هذا الفيتامين، خاصّةً البالغين من العمر 4-6 أشهر، وينجم ذلك عن استهلاك مخزون الفيتامين من الكبد بسرعة؛ نظرًا لزيادة حاجة نمو الجسم.
  • عدم امتصاص الفيتامين: يعدّ هذا السبب الأكثر شيوعًا لنقص فيتامين b12، ونظرًا لانخفاض إنتاج أحماض المعدة لدى كبار السن فإنّ هذه الحالة تظهر بنسبةٍ أكبر عندهم، كما تُلاحَظ هذه المشكلة لدى المصابين بمتلازمة العروة العمياء، إذ يزداد نمو البكتيريا التي تستهلك الفيتامين، وتجدر الإشارة إلى وجود احتمالية حدوث عدم الامتصاص نتيجة الإصابة ببعض الحالات المرضية، مثل: التهاب البنكرياس، ومتلازمة سوء الامتصاص، والإيدز، بالإضافة إلى استخدام بعض الأدوية، كالميتفورمين.
  • الإصابة بفقر الدم الخبيث: تُعرَف هذه الحالة بفقر الدم الناجم عن نقص فيتامين b12، وعادةً ما تصيب البالغين، كما تزداد فرصة تعرّضهم لسرطان المعدة وغيره من سرطانات الجهاز الهضمي.


الوقاية من نقص فيتامين b12

يمكن لمعظم الأشخاص منع نقص فيتامين b12 أو الوقاية منه بالعديد من الطرق، من أبرزها ما يأتي:[٧]

  • تناول الشخص كمية كافية من اللحوم، والدواجن، والمأكولات البحرية، ومنتجات الألبان، والبيض.
  • إذا كان الشخص لا يأكل منتجات حيوانيةً، أو كان يعاني حالةٍ صحية معينة تحدّ من مدى امتصاص جسمه للمواد الغذائية، فمن الممكن حينها الحصول على فيتامين b12 إمّا عن طريق المكمّلات الغذائية متعددة الفيتامينات، أو عن طريق مكملات غذائية أخرى مدعمة تحتوي عليه، لكن إذا اختار الشخص تناول مكمّلات فيتامين b12 فعليه إخبار الطبيب بهذا الأمر حتى يتسنّى له التأكد من أن هذه المكمّلات لن تؤثر على مفعول أيّ أدوية أخرى يتناولها الشخص.


المراجع

  1. "Vitamin B-12", www.mayoclinic.org, Retrieved 19/11/2018.
  2. "9 Signs and Symptoms of Vitamin B12 Deficiency", healthline, Retrieved 2019-8-25. Edited.
  3. "What are the symptoms of vitamin B-12 deficiency?", medicalnewstoday, Retrieved 2019-8-25. Edited.
  4. ^ أ ب Helen West (23/4/2015), "Vitamin B12 Injections: Good or Bad?"، www.healthline.com, Retrieved 19/11/2018. Edited.
  5. ^ أ ب Kaitlyn Berkheiser (14/6/2018), "9 Health Benefits of Vitamin B12, Based on Science"، www.healthline.com, Retrieved 19/11/2018. Edited.
  6. Larry E. Johnson, (8-2019), "Vitamin B12 Deficiency"، www.msdmanuals.com, Retrieved 9-12-2019. Edited.
  7. "Vitamin B12: What to Know", www.webmd.com, Retrieved 11/2/2019. Edited.