ما هو دوار الوضعة الانتيابي الحميد؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٨ ، ١٨ مايو ٢٠٢٠
ما هو دوار الوضعة الانتيابي الحميد؟

ما هو دوار الوضعة الانتيابي الحميد؟

الدوار هو أحد أنواع الدوخة التي تصيب الشخص فتُشعِرُه أنه يدور أو أنّه يوجد شيء داخل رأسه يدور، ودوار الوضعة الانتيابي الحميد (Benign paroxysmal positional vertigo) هو أكثر أنواع الدوار شيوعًا، ويدلّ كل جزء من اسمه على صفة يتميّز بها المرض، فالوضعة تعني أنّه يحدث مع وضعيات وحركات محدّدة للرأس، والانتيابي تعني أنّه يحدث فجأةً ويستمرّ مدّةً قصيرةً فقط، أما الحميد فيعني أنّه غير خطير ولا يهدد حياة المصاب به، وتجدر الإشارة إلى أنَّ دوار الوضعة الانتيابي الحميد اضطراب شائع ويمكن علاجه بسهولة داخل عيادة الطبيب.[١]


ما هي أعراض دوار الوضعة الانتيابي الحميد؟

يسبب دوار الوضعة الانتيابي الحميد ظهور عدّة أعراض، مثل:[٢]

  • الدوخة.
  • دوار الرأس.
  • اختلال التوازن.
  • الغثيان.
  • التقيؤ.
  • مشكلات واضطراب في الرؤية، كالرأرأة، يُشار إليها أيضًا بترجرج الحدقة الاضطراري؛ أي الحركة السريعة اللاإرادية للعين.

تختلف حدة الإصابة بأعراض دوار الوضعة الانتيابي الحميد ومدّتها من مصاب إلى آخر، فقد يؤدي التعديل البسيط في وضع الرأس إلى ظهور أعراض أكثر حدةً عند بعض المصابين، بينما لا يسبب التعديل المفاجئ أو السريع لوضع الرأس سوى أعراض طفيفة لدى البعض الآخر، ويستمر عادةً الدوار المصاحب لهذا الاضطراب أقل من دقيقة، في حين قد تستمر الأعراض الأخرى مدةً أطول أحيانًا.


ما هي أسباب دوار الوضعة الانتيابي الحميد؟

تحتوي أذن الإنسان على عضو صغير يسمى التيه الدهليزي (vestibular labyrinth) يتكون من ثلاث قنوات نصف دائرية تُعرف بالقنوات الهلالية، وتحتوي هذه القنوات على سائل ومستقبلات تشبه الشعيرات الدقيقة وظيفتها رصد حركة دوران الرأس، كما تحتوي الأذن على أعضاء أخرى مثل غبار الأذن (otolith organs) المسؤول عن رصد حركة الرأس إلى الأعلى والأسفل، وإلى اليمين واليسار، وإلى الأمام والخلف، ويحتوي غبار الأذن على كريستالات أو بلورات تساعد على الشعور بالجاذبية، لكن لأسباب عديدة قد تضطرب هذه البلورات وتتحرك من مكانها، مما يجعل القنوات الهلالية أكثر حساسيةً لحركات الرأس البسيطة التي لم تستجب لها القنوات في الوضع الطبيعي، مما يجعل الشخص يشعر بالدوخة.

سبب الإصابة بدوار الوضعة الانتيابي الحميد غير معروف، فهو اضطراب مجهول السبب، لكن غالبًا يرتبط بالإصابة بضربة بسيطة أو شديدة في الرأس، كما قد يحدث عندما تضطرب الأذن الداخلية لأي سبب، أو في حالات نادرة بعد الخضوع لجراحة في الأذن، أو بعد النوم مدةً طويلةً على الظهر كما يحدث عند طبيب الأسنان، كما يرتبط الدوار بالإصابة بالصداع النصفي، يصيب دوار الوضعة الانتيابي الحميد أي شخص من أي عمر، إلا أنه ينتشر أكثر لدى الأشخاص الأكبر من 50 عامًا، كما يشيع أكثر لدى النساء من الرجال.[٣]


كيف يتم تشخيص دوار الوضعة الانتيابي الحميد؟

يشخص الطبيب الإصابة بدوار الوضعة الانتيابي الحميد بعد مراجعة التاريخ المرضي والأعراض التي يعاني منها الشخص، ثم يجري فحصًا سريريًا، ويُقيّم حالة الأذن لاكتشاف أي اضطراب أصابها، ثم يطلب بعض الفحوصات لتأكيد التشخيص كما يأتي:[٢]

  • اختبار ديكس هول بايك (Dix-Hallpike test): خلال هذا الاختبار يستلقى الشخص على ظهره ويحرّك الطبيب رأسه بحركات محددة، تحفّز هذه الحركات الدوار عند الشخص المصاب بدوار الوضعة الانتيابي الحميد، كما يتابع الطبيب حركة العنين للمزيد من التأكيد، ومراقبة إذا حدثت الرأرأة.
  • تخطيط كهربائية الرأرأة (Electronystagmography): يستخدم الطبيب خلال هذا الاختبار جهازًا لمتابعة حركة العينين تحت ظروف مختلفة، مثلًا عند النظر لضوء أو مع تحريك الرأس.
  • مخطط كهربية الدماغ (Electroencephalogram) : هو قياس لنشاط الدماغ لاستبعاد الإصابة بالاضطرابات العصبية الأخرى التي تسبب ظهور أعراض مشابهة.
  • الرنين المغناطيسي (MRI): يلجا الطبيب إلى تصوير الرأس بالرنين المغناطيسي عندما يعجز عن تأكيد التشخيص بالاختبارات السابقة، وفيه يفحص الرأس والأذن الداخلية.


كيف يمكن علاج دوار الوضعة الانتيابي الحميد؟

يستطيع الطبيب علاج دوار الوضعة الانتيابي الحميد في العيادة عن طريق إعادة البلورات إلى مكان يسبب مشكلات تحسّس أقلّ تجاه الحركة بما يعرف بمناورة إيبلي (Epley maneuver)، كما توجد تقنية أخرى أقل شيوعًا تستخدم لعلاج الدوار تعرف بمناورة سيمونت (Semont maneuver)، وكلاهما يستغرق 15 دقيقةً تقريبًا. بعد المناورة يبقى المصاب عشر دقائق تقريبًا داخل العيادة للتأكد من عدم إصابته بنوبة حادّة من الدوار نتيجة تغيير مكان البلورات، وبعد الوصول إلى المنزل يجب اتباع بعض التعليمات، منها:[١]

  • النوم لمدة ليلتين مع رفع الرأس بزاوية 45 درجةً.
  • الحرص على بقاء الرأس في وضع عمودي طوال اليوم، وتجنّب ممارسة بعض الأنشطة أو تغيير العادات التي تتطلب تحريك الرأس، مثل الحلاقة وغسيل الشعر.
  • تجنّب الحركات التي تجلب دوار الوضعة الانتيابي الحميد لمدة أسبوع تقريبًا.

في حالات نادرة جدًا يضطر الطبيب إلى اللجوء للجراحة للتخلص من مشكلة الدوار، خلالها يسدّ جزءًا من الأذن الداخلية لمنع تحرّك البلورات داخل قناة الأذن، لكن هذا النوع من الجراحات يصاحبه خطر الإصابة بفقدان السمع.[١]


ما هي مضاعفات دوار الوضعة الانتيابي الحميد؟

على الرغم من أنّ دوار الوضعة الانتيابي الحميد اضطراب غير مريح إلا أنّه نادرًا ما يسبّب حدوث مضاعفات أو مشكلات، لكنّه قد يسبب عدم ثبات الشخص مع بعض حركات الرأس، مما قد يزيد خطر سقوطه على الأرض والتعرض لإصابة، لذا يجب أن يتعلّم المصاب به كيفية التعايش معه لتقليل خطر السقوط، عن طريق الجلوس فور بداية النوبة، وتوفير إضاءة جيدة داخل المنزل لضمان الرؤية الجيدة عند الاستيقاظ من النوم ليلًا، كما يفضّل الاستعانة بعصا أثناء المشي للمزيد من الثبات ولتجنّب السقوط، واتباع تعليمات الطبيب بدقة لتجنب الإصابة بالنوبات.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت Neil Lava (2019-3-5), "What is Benign Paroxysmal Positional Vertigo?"، webmd, Retrieved 2020-5-12. Edited.
  2. ^ أ ب Jamie Eske (2019-8-27), "What is benign paroxysmal positional vertigo?"، medicalnewstoday, Retrieved 2020-5-12. Edited.
  3. ^ أ ب Mayo Clinic Staff (2018-6-30), "Benign paroxysmal positional vertigo (BPPV)"، mayoclinic, Retrieved 2020-5-12. Edited.