ما هو علاج جفاف الحلق

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤٨ ، ٣٠ ديسمبر ٢٠١٨
ما هو علاج جفاف الحلق

جفاف الحلق

يعدّ جفاف الحلق مشكلة شائعة جدًا، إذ إنها تصيب الكثير من الأفراد؛ وفي العادة يتبع جفاف الحلق التهابًا فيه، فقد يكون راجعًا إلى وجود تغير في تكوين اللعاب أو وجود انخفاض في تدفق اللعاب، وغالبًا ما يكون من الأعراض المترافقة مع وجود مشكلة في الغدد اللعابية، أو نقص الماء في الجسم في حال كان الشخص مصابًا بالبرد أو بالإنفلونزا، وفي بعض الأحيان لا يكون السبب التهاب الحلق بل بسبب الظروف الجوية الجافة، أو كثرة صراخ الشخص، فيؤدي ذلك إلى جفاف حلقه، ويمكن أن يسبب وجود مشاكل أخرى، مثل: الإجهاد، والقلق، وكذلك الشخير، والاكتئاب، وقد يحدث الجفاف أيضًا كنتيجة للتدخين أو شرب الكحول أو جفاف الحلق. [١][٢]


أسباب جفاف الحلق

يحدث جفاف الحلق نتيجة عدة أمور قد تكون بسبب الأجواء الجافة خاصة خلال فصل الشتاء، والأشخاص الذين يعانون من الحساسية؛ مثل حساسية الوبر، أو حبوب اللقاح، وغيرها، بالإضافة إلى الأشخاص الذين يتنفسون من أفواههم بسبب احتقان في أنفهم، وبالتالي يتسبب في جفاف الحلق عندهم، وقد يحدث جفاف الحلق نتيجة التواء عضلات الحلق اذا قام الشخص بصراخ، وقد ينتج بسبب التلوث جميع ما سبق يسبب جفاف الحلق، بالإضافة إلى ذلك سنذكر أهم الأسباب التي تؤدي إلى جفاف الحلق منها:[٣][٤][١]

  • حدوث مشاكل في الغدد اللعابية المسؤولة عن إفراز اللعاب لترطيب الفم والحلق، حيث يكون ذلك نتيجة الإصابة بالالتهابات أو العدوى في الحلق والفم.
  • قلة شرب الماء أو السوائل المختلفة خلال اليوم، وبالتالي يؤدي إلى الإصابة بالجفاف في الجسم والحلق.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم، ويكون ذلك نتيجة التعرض لدرجات حرارة عالية خاصة في فصل الصيف، أو نتيجة الإصابة بالحمى الناتجة عن الإنفلونزا، أو الزكام.
  • تناول بعض أنواع الأدوية، التي تشتمل على أعراض جانبية، من ضمنها جفاف الحلق، مثل: أدوية ضغط الدم، والمهدئات العصبية، والأدوية المدرة للبول.
  • التدخين باستمرار، سواءً كان تدخين السجائر، أو الأرجيلة، إذ يعيق إنتاج اللعاب في الفم، مما يسبب جفاف الحلق.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الملح بكثرة.
  • التعرض للعلاجات الإشعاعية والكيماوية المستخدمة ضد الأمراض الخبيثة.
  • التنفس من الفم بدلًا من التنفس من الأنف.
  • تناول بعض المشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من الكافيين، كالشاي والقهوة، بالإضافة إلى المشروبات الغازية والكحولية.
  • التهاب الجيوب الأنفية.


أعراض جفاف الحلق

هناك عدة إعراض تظهر على الشخص المصاب بجفاف الحلق، من أبرزها:[٣][٤]

  • السعال.
  • صدور رائحة كريهة للفم.
  • الممرات لأنفية تصبح جافة.
  • حدوث تقرحات في الفم.
  • العطش المتكرر.
  • شحوب في لون اللثة.
  • تشقق الشفاه.
  • بحة في الصوت.
  • حدوث التهاب في اللثة، بالإضافة إلى نزيف.
  • جفاف اللسان.


علاج جفاف الحلق

يمكن علاج جفاف الحلق من خلال ما يأتي:[٤][١]

  • تناول شاي الأعشاب، إذ يخفف من آلام الحلق بسبب جفافه، بالإضافة إلى انه يسمح للإنزيمات بالدخول إلى الشعب الهوائية.
  • تناول الخضروات والفواكه؛ إذ تساعد على منح الجسم الترطيب، وبسبب ما تحويه من سوائل، ويخفف من جفاف الحلق .
  • تناول الشوكولاتة، وتفيد في التخفيف من جفاف الحلق .
  • تناول عصير الليمون؛ إذ يفيد في ترطيب الحلق والتخفيف من جفافه.
  • الغرغرة بالماء الفاتر مع الملح.
  • تناول كوب من الماء الفاتر مع العسل الطبيعي، إذ يفيد في تليين الحلق، بالإضافة إلى منع الدغدغة التي تنتج بسبب السعال، ويعالج مشكلة جفاف الحلق.
  • بعض الأدوية التي تحفز الغدد اللعابية على إفراز اللعاب، منها:
    • (pilocarpine Salagen).
    • (cevimeline Evoxac).


طرق طبيعية لعلاج جفاف الحلق

هناك بعض الطرق الطبيعية التي تساعد في علاج جفاف الحلق، ومنها:[٢]

  • الشمار: يفيد الشمار في تحفيز الغدد اللعابية على إنتاج اللعاب لترطيب الحلق، وذلك بفضل احتوائه على الفلافونويدات، بالإضافة إلى أنها تمنح الفم نفسًا منعشًا ورائحة عطرة، حيث يمكن استخدامه عن طريق مضغه لبضع دقائق.
  • الزنجبيل: يفضل مضغ قطعة صغيرة من الزنجبيل الطازج ببطء أكثر من مرة خلال اليوم، ويمكن شرب كوب من الزنجبيل والعسل مرتين خلال اليوم، وذلك للحصول على النتيجة المطلوبة، ويحذر من عدم المبالغة في تناوله؛ إذ يتسبب في ارتفاع ضغط الدم.
  • الليمون: يُمزج عصير نصف حبة الليمون مع ملعقة من العسل الطبيعي في كوب من الماء الفاتر وتناول المشروب على دفعات خلال اليوم، بالإضافة إلى إنه يمكن فرك الأسنان بقطعة من الليمون المرشوشة بالقليل من الملح.
  • الفلفل الحار: عند تناول الفلفل يتحفز عمل الغدد اللعابية في إنتاج اللعاب، وذلك من خلال وضع القليل من الفلفل الحار على أحد الأصابع الرطبة، ثم فرك اللسان به، إذ يشعر الشخص بحرقة لبضع دقائق، ثم سيلاحظ بأن الفم أصبح أكثر رطوبة وازداد اللعاب.


المراجع

  1. ^ أ ب ت University of Illinois-Chicago, School of Medicine (2018-1-2), "Everything you need to know about dry mouth"، medicalnewstoday, Retrieved 2018-12-5. Edited.
  2. ^ أ ب JANE SHEEBA (2018-9-21), "Dry Mouth: Causes, symptoms and home remedies"، slickwellness, Retrieved 2018-12-5. Edited.
  3. ^ أ ب "Dry Mouth", medlineplus، 2018-12-5. Edited.
  4. ^ أ ب ت Steven B. Horne, DDS , "Dry Mouth (Xerostomia)"، medicinenet, Retrieved 2018-12-5. Edited.