مضاعفات مرض تليف الكبد

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٢ ، ١٧ ديسمبر ٢٠١٨

مرض تليّف الكبد

يقع الكبد في أعلى الجانب الأيمن من التجويف البطني تحت الأضلاع، ويقوم الكبد بالعديد من الوظائف الأساسية في الجسم، فهو ينتج المادة الصفراء التي تساعد الجسم على امتصاص الدهون والكوليسترول والفيتامينات بأنواعها ( أ، د، هـ، ك)، ويخزّن السكر والفيتامينات التي يستخدمها الجسم في وقت لاحق، وينقّي الدم عن طريق تخليص الجسم من الفضلات، مثل الكحول والبكتيريا، ويصنّع بروتينات تخثر الدم.

وقد يتعرض الكبد للإصابة بمرض تليف الكبد، وهو عبارة عن تندّب حاد يصيب الكبد ويضعف وظائفه، ويظهر في المراحل النهائية من مرض الكبد المزمن، وغالبًا يكون نتيجة لتراكم الفضلات، مثل الكحول أو العدوى الفيروسية، لفترة طويلة من الزمن، ويحتل مرض تليف الكبد المركز الثاني عشر بين الأمراض المسببة للوفاة في الولايات المتحدة،[١] وقد يصيب هذا المرض الرجال أكثر من النساء.[٢]


مضاعفات مرض تليف الكبد

قد تتطور مضاعفات مرض تليف الكبد عند فشله، ومن أبرز هذه المضاعفات ما يأتي:[٣]

  • فرط ضغط الدم البابي، ويعدّ من أكثر مضاعفات التليف الكبدي شيوعًا وخطورةً، وتحدث هذه الحالة عندما يبطّئ النسيج الندبي ويعيق تدفق الدم الطبيعي عبر الكبد، مما يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم في الوريد البابي، وقد يؤدي إلى مضاعفات أخرى، ومنها ما يأتي:
    • دوالي الأوردة: وهي تضخم الأوردة في المريء أو المعدة أو الأمعاء، وقد تنفجر هذه الأوردة مسببةً نزيفًا داخليًا.
    • الوذمة، وهي تورم في الساقين والكاحلين أو القدمين.
    • استسقاء البطن، وهو تراكم السوائل في البطن، وقد يؤدي إلى عدوى خطيرة في المنطقة المحيطة بالكبد والأمعاء.
    • الاعتلال الدماغي الكبدي، وهو تشوش أو صعوبات في التفكير تنشأ نتيجة لتراكم الفضلات في الدماغ.
  • الإصابة بالعدوى، إذ يزيد تليف الكبد من خطر الإصابة بالالتهابات البكتيرية، مثل التهاب الجهاز البولي والالتهاب الرئوي.
  • سرطان الكبد، إذ يزيد تليف الكبد من خطر إصابة الأشخاص بسرطان الكبد.
  • الفشل الكبدي، فقد يؤدي تليف الكبد إلى فشل الكبد في النهاية، وبالتالي تلفه وتوقفه عن العمل، مما يتطلب الحاجة الى إجراء عملية لزراعة الكبد.
  • أمراض العظام، مثل هشاشة العظام.
  • حصى المرارة.
  • مشاكل في القنوات الصفراوية التي تحمل الصفراء من الكبد.
  • سوء الامتصاص وسوء التغذية.
  • سهولة التعرض للكدمات والنزيف.
  • الحساسية من بعض الأدوية.
  • مقاومة الأنسولين وداء السكري من النوع الثاني.


أعراض مرض تليف الكبد

يسبب تليف الكبد تراكم الأنسجة الندبية، مما يتلف الكبد ويحول دون قدرته على أداء وظائفه بالشكل الصحيح، وقد يتصاحب تليف الكبد بالعديد من الأعراض، ومن أهمها ما يأتي:[٤]

  • ظهور الشعيرات الدموية على الجلد في الجزء العلوي من البطن.
  • الإعياء.
  • الأرق.
  • الشعور بحكة في الجلد.
  • فقدان الشهية.
  • فقدان وزن الجسم.
  • الغثيان.
  • ألم أو تحسس في المنطقة التي يتواجد فيها الكبد.
  • احمرار راحة اليد وظهور البقع فيها.
  • الضعف.
  • تسارع ضربات القلب.
  • نزيف اللثة.
  • الدوخة.
  • الوذمة، وهي تراكم السوائل في الكاحلين والقدمين والساقين.
  • تساقط الشعر.
  • اليرقان، أو اصفرار الجلد، وبياض العين، واللسان.
  • فقدان الدافع الجنسي.
  • مشاكل في الذاكرة.
  • تكرار الإصابة بالحمى وزيادة خطر الإصابة بالعدوى.
  • تشنجات العضلات.
  • نزيف في الأنف.
  • ألم في الكتف الأيمن.
  • ضيق التنفس.
  • ظهور البراز بلون أسود.
  • خروج الدم مع القيء.
  • مشاكل في المشي والتنقل.


أسباب مرض تليف الكبد

ينشأ مرض تليف الكبد نتيجة لعدد من الأسباب الشائعة، منها ما يأتي:[٥]

  • مرض الكبد الكحولي: وهو تلف يصيب الكبد ووظائفه بسبب فرط تعاطي الكحول.
  • مرض الكبد الدهني غير الكحولي.
  • التهاب الكبد المزمن ج.
  • التهاب الكبد المزمن ب.


المراجع

  1. Starr SP, Raines D, "Cirrhosis: diagnosis, management, and prevention."، www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 2-12-2018.
  2. " Cirrhosis", www.healthline.com,19-10-2015، Retrieved 2-12-2018.
  3. "Definition & Facts for Cirrhosis", www.niddk.nih.gov, Retrieved 2-12-2018.
  4. Christian Nordqvist (5-12-2017), "Everything you need to know about cirrhosis"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2-12-2018.
  5. "Symptoms & Causes of Cirrhosis", www.niddk.nih.gov, Retrieved 2-12-2018.