معلومات عن مرض الغضروف

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٥٩ ، ١٩ ديسمبر ٢٠١٨

الغضروف

الغضروف هو نسيج مرن، يغطي نهايات العظام في المفصل، ويعطي الشكل والدعم لأجزاء أخرى من الجسم، مثل الأذنين، والأنف والقصبة الهوائية، ويساعد الغضروف على التحرك من خلال السماح للعظام بالانزلاق على بعضها البعض، كما يحمي العظام عن طريق منعها من الاحتكاك ببعضها البعض.[١]


أنواع الغضاريف

يوجد ثلاثة أنواع من الغضاريف، وهي:[٢]

  • غضروف مرن: وهو أكثر أنواع الغضاريف مرونة، وهو موجود في الأذن والحنجرة ولسان المزمار.
  • غضروف زجاجي: هو نسيج مرن وقوي، منخفض الاحتكاك، ومقاوم للتآكل داخل المفاصل التي تتعرض للاوزان، ولكن تجدده ضعيف.
  • غضروف ليفي: وهو غضروف صعب وغير مرن، ويوجد في الركبة وبين الفقرات.


أعراض مرض الغضروف

يتعرض المصابين بتلف في الغضروف لبعض الأعراض، ومنها ما يأتي:[٣]

  • الالتهاب: إذ إن منطقة المرض تتضخم، وتصبح أكثر دفئًا من باقي الجسم، وأكثر ألمًا.
  • صلابة الغضروف.
  • صعوبة في الحركة: مع تقدم تأثير المرض، تصبح الحركة صعبة، إذ إنه غالبًا ما يحدث تلف الغضروف المفصلي في الركبة، وقد يتأثر أيضًا المرفق والرسغ، والكاحل والكتف ومفصل الورك.


أسباب مرض الغضروف

هناك أسباب عديدة لمرض الغضروف، ومنها:[٣]

  • الضربة المباشرة: قد يتعرض المفصل لتأثير ثقيل، ربما يكون سقوطًا أو حادث سير، مما يؤدي إلى تلف الغضروف، والرياضيون أكثر تعرضًا لأضرار المفاصل، لا سيما الذين يشاركون في الرياضات عالية التأثير.
  • التلف: يمكن أن يتلف المفصل عند الذين يعانون من إجهاد لفترة طويلة، فالشخص صاحب الوزن الثقيل أكثر عرضة لتلف المفاصل من الشخص ذي الوزن الطبيعي، وذلك لأن الجسم تحت تأثير أعلى من الإجهاد البدني.
  • قلة الحركة: تحتاج المفاصل إلى الحركة بانتظام للبقاء بصحة جيدة، حيث إن عدم النشاط وقلة الحركة تزيد من خطر تلف الغضروف.


علاج مرض الغضروف

قد يتحسن تلف الغضروف الصغير بدون علاج في غضون بضعة أسابيع، وإذا كان تلفًا خطيرًا، فغالبًا يتطلب عملية جراحية، ويمكن تقسيم علاج المرض كالآتي:[٤]

  • العلاج الأولي والرعاية الذاتية: في حالة الإصابة بتلف المفصل، ولم تكن الإصابة شديدة، يمكن القيام ببعض الإجراءات للعناية الذاتية، كما يأتي:
    • الحماية: يجب حماية المنطقة المتأثرة من الإصابة باستخدام دعم، مثل دعامة الركبة، والاستراحة ليومين أو ثلاثة.
    • وضع الثلج: وضع ثلج أو كيس من الخضروات المجمدة ملفوفة بمنشفة، على المنطقة المصابة لمدة 15-20 دقيقة كل 2-3 ساعات، خلال أول يومين أو ثلاثة أيام.
    • الضغط: الضغط على المنطقة المصابة للحد من أي تورم، أو حركة قد تتسبب في المزيد من الضرر، والمحافظة على رفع المنطقة المصابة، ودعمها على وسادة للمساعدة على تقليل التورم.
  • العلاج الطبيعي: يمكن أن يساعد العلاج الطبيعي في حالة صعوبة تحريك المفصل المصاب، وسيقوم المعالج الطبيعي بتعليم المريض بعض التمارين، تساعد على تقوية العضلات المحيطة، أو دعم المفصل، وهذا يساعد على تقليل الألم والضغط على المفصل.
  • العملية الجراحية: إذا كان مرض الغضروف شديدًا، فهو لن يلتئم من تلقاء نفسه، وغالبًا يكون بحاجة إلى إجراء عملية جراحية باستخدام منظار للمفصل، من خلال إدخال أدوات خاصة في المفصل من شقوق صغيرة، وفي بعض الأحيان يحدث الطبيب شقوقًا أكبر.


المراجع

  1. "Cartilage Disorders", www.medlineplus.gov, Retrieved 2-12-2018. Edited.
  2. Ananya Mandal, "What is Cartilage?"، www.news-medical.net, Retrieved 3-12-2018. Edited.
  3. ^ أ ب Christian Nordqvist (15-12-2017), "What you need to know about cartilage damage"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2-12-2018. Edited.
  4. "Treatment - Cartilage damage", www.nhs.uk, Retrieved 3-12-2018. Edited.