نصائح للعناية بالبشرة الدهنية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٢ ، ١١ يونيو ٢٠١٩

البشرة الدهنية

يعاني أصحاب البشرة الدهنية من العديد من المشكلات نتيجة امتلاكهم هذا النوع من أنواع البشرة المختلفة، إذ إنّهم ينزعجون لكونها عرضةً للكثير من المشكلات، مثل: الرّؤوس السوداء، والبثور، وتجدر الإشارة إلى أنّ البشرة على اختلاف أنواعها تحتوي على عدد معّين من الغدد الدّهنية، تُفرز الزّيوت على سطحها، وذلك للحفاظ على صحّتها، لكن في بعض الأحيان يمكن إفراز كميّات كبيرة من الزّيت، فتظهر البشرة الدّهنية، ويوجد العديد من العوامل يمكن أن تساهم في ظهور البشرة الدّهنية، كالوراثة، والاضطرابات الهرمونية، وغيرها، ولحسن الحظ يوجد العديد من النصائح للعناية بالبشرة الدهنية للحفاظ عليها، وتفادي المشكلات التي تتعرّض لها.[١]


نصائح للعناية بالبشرة الدهنية

يوجد العديد من النّصائح التي يتوجّب اتباعها للعناية بالبشرة الدّهنية، ومن أبرز هذه النّصائح ما يأتي:[٢]

  • المحافظة على غسل البشرة: يجب الاهتمام بنظافة البشرة، وذلك عن طريق غسلها جيّدًا بغسول مناسب لنوع البشرة والماء الفاتر، على أن يكون الغسول مرّتين في اليوم؛ مرّةً مساءً، والأخرى صباحًا، وتجدر الإشارة إلى أنّه يجب عدم الإفراط والمبالغة في عدد مرات غسل البشرة؛ بهدف عدم تعريض البشرة لعدّة مشكلات تتمثّل بالتهيج، والجفاف.
  • التخفيف من التوتر والقلق: قد يعاني بعض الأفراد من أصحاب البشرة الدهنية من العديد من المشكلات نتيجة ارتفاع مُستوى التوتر لديهم، ومن أهمّ هذه المشكلات حبّ الشباب، لذا يُنصح بتقليل توتّر الجسم، وذلك عن طريق ممارسة أي نشاط، مثل: جلسات التأمل، واليوغا.
  • الحفاظ على ترطيب البشرة باستمرار: يجب المحافظة على ترطيب البشرة الدّهنية، إذ إنّها تحتاج إلى التّرطيب كباقي أنواع البشرة الأخرى، لكن يجب اختيار المرطّب المناسب لهذا النّوع البشرة، بالإضافة إلى أن يكون المرطب خاليًا من الزّيوت؛ لإبعادها عن العديد من المشكلات، ومنع انسداد مساماتها.


العوامل التي تؤدّي إلى ظهور البشرة الدهنية

يوجد العديد من العوامل التي يمكن أن تؤثّر سلبيًّا على البشرة، إذ تجعلها دهنيّةً، ومن أبرز هذه العوامل ما يأتي:[٣]

  • المعاناة من وجود المسامات الكبيرة: يمكن أن تحتوي البشرة على مسامات كبيرة نتيجة التّقدم بالسّن، أو نتيجة نقصان الوزن أو زيادته، فعند توسع المسامات وزيادة حجمها تكون كميّة الزّيت المفروزة أكبر.
  • تأثير المناخ: يمكن أن يكون للمناخ دور في تحفيز البشرة على إفراز المزيد من الزيوت، ممّا يؤدّي بدوره إلى ظهور البشرة الدّهنية، تحديدًا إذا كان المناخ رطبًا وحارًا.
  • المبالغة في العناية بالبشرة: عند الإفراط والمبالغة في العناية بالبشرة فإنّ ذلك يسبّب ظهور البشرة الدّهنية، ويحدث ذلك نتيجة المبالغة في عدد مرّات التقشير، وعدد مرات غسلها، ممّا يؤدّي إلى تحفيز البشرة على إفراز المزيد من الزّيت، بهدف تعويض الزّيت الذي فُقد نتيجة عمليّة التّقشير والغسل المتكرّر.


طرق طبيعية للعناية بالبشرة الدهنية

يوجد العديد من الوصفات الطبيعيّة التي تساهم في العناية بالبشرة الدّهنية وحلّ مشكلاتها، وإضفاء النّعومة والنّضارة، ومن أهمّ الوصفات التي تستعمل للعناية بالبشرة الدّهنية ما يأتي: [١][٤]

  • وصفة الفراولة: تتميّز الفراولة باحتوائها على نسبة كبيرة من فيتامين C، إذ إنّ هذا الفيتامين يفيد في تزويد البشرة بالعديد من الفوائد، وتفيد هذه الوصفة في التخلّص من خلايا الجلد الميتة والتالفة المتراكمة على البشرة، بالإضافة إلى أنّها تمتص الزّيت الفائض عليها، وذلك بمزج مهروس بعض حبّات الفراولة والقليل من قطرات من عصير الليمون الطازج، وتطبيق المزيج على البشرة، مع التدليك لعدّة دقائق، ثمّ يُترك المزيج على البشرة حتّى يجف، وتغسل البشرة بالماء جيدًا، وتجفّف بلطف.
  • وصفة الحليب: تستعمل هذه الوصفة لتنظيف البشرة الدّهنية؛ نظرًا لخلوّها من الزّيوت، بالإضافة إلى أنّها تساعد على تقشير البشرة، والمحافظة على نضارتها وصحتها، وذلك بمزج 2-3 قطرات من زيت خشب الصّندل أو زيت اللافندر مع ملعقتين من الحليب، ووضع المزيج على البشرة الدّهنيّة، مع تدليك خفيف لعدّة دقائق، ويُترك المزيج على البشرة طلية الليل، وتُغسل البشرة بالماء البارد، وتُكرّر هذه الوصفة يوميًا.


المراجع

  1. ^ أ ب "Home Remedies for Oily Skin", top10homeremedies, Retrieved 2019-5-18. Edited.
  2. "How to Care for Oily Skin", wikihow, Retrieved 2019-5-18. Edited.
  3. "7 Causes of Oily Skin", healthline, Retrieved 2019-5-18. Edited.
  4. "19 DIY Home Remedies for Oily Skin", homeremediesforlife, Retrieved 2019-5-18. Edited.