هل تضر الأظافر الصناعية أظافرك الحقيقية؟

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٠٢ ، ٢٣ سبتمبر ٢٠٢٠
هل تضر الأظافر الصناعية أظافرك الحقيقية؟

الأظافر

تختلف أشكال الأظافر ما بين شخص لآخر، فالبعض يُفضّلها قصيرة محفوفة بعناية، والبعض الآخر يُفضّل كونها طويلة وبشكل مُحدّدٍ بيضاويّ أو مُربّع مثلًا، ويوجد فئة ثالثة ممّن يرغبون في الحصول على أظافر أطول إلا أنّ أظافرهم تنمو ببطء شديد، أو تتكسّر بسُرعة، ما يُعيق تحقيق شكل الأظافر المثاليّ لديهم، وعلى الرغم من كون الأمر من ضمن الكماليّات؛ إلا أنّ شكل الأظافر يُعدّ من معالم الجمال ومقاييسه لدى غالبيّة النساء، ولذا انتشر خيار الأظافر الصناعيّة للمُساعدة على تحقيق- ذلك، فهل يحمل استخدامها آثارًا جانبيّة أو جوانب سلبيّة؟ وما هي أشهر وأفضل أنواعها؟[١]


هل تعد الأظافر الصناعية مضرة؟

توجد العديد من الإشاعات والأخبار المنشورة على صفحات الانترنت ومواقع التواصل الاجتماعيّ، والتي تربط الأظافر الصناعيّة بمشاكل عديدة على الأظافر والصحّة عمومًا، إلا أنّ ما هو دقيق ومُثبت علميًّا لهذه الأضرار المُحتملة يُمكن إجماله في النقاط الآتية:[٢][٣]

  • احتماليّة الإصابة بعدوى ما، والتي تظهر كاحمرار وتورّم في الظفر، مع تكوّن القيح فيه، وذلك ناجم عن عدّة أسباب، منها:
    • تركيب بعض أنواع الأظافر الصناعيّة لمدّة زمنيّة طويلة، ينمو فيها الظفر الطبيعيّ ويزداد طوله، ما يتسبّب في تكوّن فراغ ما بين الظفر الطبيعيّ والصناعيّ، مُتيحًا مجالًا لتجمّع الرطوبة والأوساخ فيه، وهي بيئة مثاليّة لنموّ الجراثيم المُختلفة من فطريات وبكتيريا.
    • في حال كانت الأظافر الصناعيّة صلبة للغاية، أو طويلة للغاية.
    • في حال الإصابة بردّ فعل تحسّسيّ تجاه المواد المُستخدمة في عمل وإلصاق الأظافر الصناعيّة، كما أنّها قد تُهيّج الجلد المُحيط بالظفر.
    • في حال استخدام موادّ غير مُعقّمة أو غير نظيفة تمامًا في تركيب الأظافر الصناعيّة.
  • بعض الأظافر الصناعيّة يتطلّب تركيبها برد الأظافر وحفّها لتُصبح خشنة؛ وذلك لتسهييل التصاق الظفر الصناعيّ عليها، إلا أنّ هذا يُضعف الظفر الطبيعيّ ويجعله أكثر رقّة وهشاشة.
  • بعض أنواع الأظافر الصناعيّة تتطلّب استخدام الأشعّة فوق البنفسجيّة لتثبيتها (Ultraviolet)، المعروفة بتأثيرها السلبيّ على الجسم عمومًا.
  • قد يتسبّب تهذيب وإصلاح الأظافر الصناعيّة المُركّبة لفترات زمنيّة طويلة (أكثر من عدّة أسابيع) إلى تعريض الأظافر للجفاف والترقّق بشدّة، وهو ما تلجأ إليه السيدات لملء الفراغات المتكوّنة ما بين الظفر الصناعيّ والظفر الطبيعيّ عند زيادة طوله.


الأنواع التي ينصح باستخدامها

في الحقيقة لا يُمكن القول بأنّ هناك أنواعًا من الأظافر الصناعيّة أفضل من غيرها، وإنّما توجد مجموعة من القواعد والتعليمات التي يُساعد اتّباعها في جعل الأظافر الصناعيّة المُستخدمة أقلّ أذًى وأكثر راحًة وحماية للأظافر الطبيعيّة، ولكن قبل ذكرها يجدر التطرّق أولًا لأنواع الأظافر الصناعيّة الأبرز، وهي كما يأتي:[٤]

  • الأظافر الحريريّة (Silk nails)، التي يرجع اسمها للمادة المصنوعة منها وهي الحرير، وقد تتكوّن بعض أنواعها أيضًا من الورق أو الألياف الزجاجيّة أو الكتّان، وتكون شبيهة بخيوط أو قطع قماشيّة رقيقة تُركّب على الأظافر، وتُرتّب بحيث تكون بالشكل الأنسب لشكل الظفر، ثُمّ تُلصق بعدها بالغراء، ويُذكر أنّ الأظافر الحريريّة لا تدوم لأكثر من 3 أسابيع.
  • أظافر الأكريليك (Acrylic nails)، وهي من الأنواع الشهيرة، التي تُستخدم بخلط مسحوق بودرة مع سائل لتكوين خليط سميك نوعًا ما، ويُوضع عادًة على كامل الظفر، ليجفّ بعدها بالهواء المُحيط داخل الغرفة، إلا أنّه يتسبّب برائحة نفّاذة تتطلّب توفّر تهوية جيّدة في الغرفة، على الرغم من كونها غير مؤذية.
  • أظافر الجل (Gel nails)، وهي شبيهة بقوام طلاء الأظافر المُعتاد، وتقتضي طريقة استخدامه بوضع عدّة طبقات منه على كامل الظفر، وتعريضه للأشعّة فوق البنفسجيّة بعد إضافة كلّ طبقة، ويُذكر أنّها أغلى سعرًا من الأكريليك؛ لأنّها تحفظ اللون لوقت أطول.

أمّا بالنسبة للقواعد والتعليمات التي يُوصى باتّباعها لحماية الأظافر الطبيعيّة عند استخدام الأنواع السابقة؛ فيُمكن إدراج أهمّها في النقاط الآتية:[٣][٤]

  • نظرًا لأنّ استخدام الأشعّة فوق البنفسجيّة مُرتبط بزيادة احتماليّة الإصابة بسرطان الجلد؛ فيجب اختيار الصالونات أو مراكز التجميل التي تستخدم الضوء من نوع (LED) عند تركيب أظافر الجل؛ لتفادي أيّ مشاكل من الأشعّة فوق البنفسجيّة، حتى ولو كانت احتماليّتها قليلة.
  • اختيار مراكز التجميل أو مُختصّي الأظافر المعروفين باستخدامهم للأدوات النظيفة والمُعقّمة؛ تجنّبًا لحدوث أيّ التهاب أو عدوى.
  • تجنّب إزالة الجلد الزائد المُحيط بالأظافر، إذ أنّه يحميها وإزالته تُعرّض المنطقة لأنواع الجراثيم والعدوى المُختلفة.
  • عدم إزالة الأظافر الصناعيّة lمن قبل المرء نفسه، واللجوء دائمًا لمراكز التجميل أو أخصائيّ الأظافر، إذ إنّ مُحاولة إزالتها بشكلٍ خاطئ قد يتسبّب بإزالة الطبقة الخارجيّة للظفر.
  • يُوصى باستخدام الأظافر الصناعيّة فقط في المُناسبات، وإتاحة الفرصة للأظافر الطبيعيّة لتُصلح ذاتها وتنمو براحة.


نصائح للمحافظة على صحة الأظافر

وبمثل ما توجد نصائح للعناية بالبشرة والجلد؛ فإنّ هناك ما يُمكن عمله للحفاظ على صحّة الأظافر ومظهرها، إذ يُوصى اتّباع مجموعة من التعليمات والإرشادات البسيطة، المُتمثّلة فيما يأتي:[٥]

  • الحفاظ على نظافة الأظافر، وتقليمها بشكل دوريّ ومُناسب، وذلك بقصّ الظفر باستقامة أولًا، ثمّ قصّ الجانبين للحصول على أطراف ظفر مُنحنية.
  • الحفاظ على جفاف الأظافر، إذ نّ كثرة تعرّضهم للماء يُساهم في ترقّقهم وتشقّق أطرافهم، ناهيك عن كون الرطوبة من البيئات المُناسبة لتكاثر البكتيريا، ولذا يُوصى بارتداء القفازات المُناسبة عند التنظيف أو غسل الصحون.
  • تجنّب استخدام مُنتجات الأظافر المؤذية، وأشهرها مُزيل طلاء الأظافر الذي يحتوي على الأسيتون، ويُمكن استبداله بموادّ أُخرى تُزيل طلاء الأظافر دون احتوائها على الأسيتون.
  • ترطيب الأظافر، ويكون ذلك بواسطة مرطّبات الأيدي المُعتادة، ولكن مع الانتباه لإيصالها للأظافر والجلد المُحيط بها (Cuticles).
  • تناول المكمّلات الغذائيّة التي تحتوي على البيوتين، ويكون ذلك بالتأكيد بعد استشارة الطبيب، إذ أنّ البيوتين قد يُقوّي الأظافر، ويُقلّل من تكسّرها وتشقّق أطرافها.
  • تفادي قضم الأظافر أو إزالة الجلد المُحيط بهم، إذ أنّ ذلك قد يكون سببًا في الإصابة بعدوى بكتيريّة أو فطريّة، وفي حال وجود أجزاء مُزعجة من الجلد المُحيط بالأظافر أو بروزها يُمكن إزالته بمقصّ الأظافر بحذر.
  • البحث عن علاجات لمشاكل الأظافر، وعدم تجاهل أيّ مشاكل تُعاني منها الأظافر، وخاصّة إن تزامن ذلك مع وجود أعراض أُخرى، أو إن استمرت المُشكلة لفترة طويلة من الزمن.


المراجع

  1. "How To Achieve The Perfect Nail Shape", stylecraze, 2019-12-03, Retrieved 2020-09-15.
  2. Lawrence E. Gibson (2020-01-24), "Can I harm my natural nails by wearing artificial nails?", mayoclinic, Retrieved 2020-09-15. Edited.
  3. ^ أ ب "ARTIFICIAL NAILS: DERMATOLOGISTS' TIPS FOR REDUCING NAIL DAMAGE", aad, Retrieved 2020-09-15. Edited.
  4. ^ أ ب Lisa Fields (2012-09-06), "Artificial Nails: Acrylics, Gels, and Silks", webmd, Retrieved 2020-09-15. Edited.
  5. "Fingernails: Do's and don'ts for healthy nails", mayoclinic, 2019-10-15, Retrieved 2020-09-15. Edited.