هل سرطان الدم معدي

هل سرطان الدم معدي

سرطان الدم

يتكوّن الدّم في جسم الإنسان من كريات الدم الحمراء والبيضاء والصفائح الدموية التي تنشأ جميعها من نخاع العظم، ولكلٍّ واحد منها الوظائف الحيوية التي تختلف عن آخر، فخلايا الدم البيضاء هي المسؤولة عن المناعة، ومكافحة الأجسام الغريبة والجراثيم والتخلص منها، بينما كريات الدم الحمراء وظيفتها الأساسية حمل الأكسجين والمواد الغذائية إلى أجزاء الجسم جميعها لديمومة حياتها.[١]

سرطان الدم أو اللوكيميا ينشأ في الدم، بالتحديد في خلايا الدم البيضاء، وينتج منه نمو وانقسام سريعين وغير طبيعيين لأحد أنواع خلايا الدم البيضاء، وتنتج منه خلايا دم بيضاء غير طبيعية وغير قادرة على أداء وظائفها بشكل طبيعي وبأعداد هائلة، ويُنفّذ إنتاج العدد الكبير من خلايا الدم البيضاء على حساب خلايا الدم الأخرى.[٢]


هل سرطان الدم معدي

لا يُعدُّ سرطان الدم من الأمراض المُعدية التي تُنقَل من شخص إلى آخر عن طريق الطعام، أو الشراب، أو التنفس، أو التقبيل، أو الجماع، حتى لو كانت المرأة المُصابة حاملًا؛ فمن النادر جدًا أن يصاب الجنين بالسرطان.[٣]


ما هي أنواع سرطان الدم؟

قسّم الأطباء أنواع سرطان الدم بناءً على سرعة ظهور الأعراض، ونوع خلايا الدم البيضاء المُصابة، وأنواع سرطان الدم هي:[٢]

  • ابيضاض الدم الليمفاوي الحاد، يُعدّ من أكثر الأنواع شيوعًا بين الأطفال، ومن المحتمل أن يصيب البالغين، ويستهدف خلايا الدم البيضاء الليمفاوية، إذ تُنتَج أعداد هائلة من الخلايا الليمفاوية غير الناضجة.
  • ابيضاض الدم الليمفاوي المزمن، يصيب هذا النوع الأشخاص الذين تجاوزوا 55 سنة من أعمارهم، ومن النادر أن يصيب الأطفال والبالغين، وينشأ في الخلايا الليمفاوية، ويستغرق وقتًا طويلًا ويتطور ببطء شديد.
  • ابيضاض الدم النقوي الحاد، هو من أنواع سرطان الدم الذي يصيب البالغين والأطفال، ويتميّز بتطوّر الأعراض وظهورها بسرعة بعد الإصابة.
  • ابيضاض الدم النقوي المزمن، يصيب عددًا قليلًا من الأطفال، وتتركّز أكثر الإصابات في فئة البالغين.
  • ابيضاض الدم مشعر الخلايا، الذي يستهدف الخلايا اللمفاوية.
  • سرطان الدم النخاعي المزمن، الذي يتطور في خلايا النخاع الشوكي.
  • سرطان الدم النقوي النخاعي، غالبًا ما يصيب الأطفال دون سن السادسة.
  • سرطان الدم الليمفاوي الحبيبي الكبير، واحد من أنواع سرطان الدم المزمن الذي يظهر في الخلايا الليمفاوية، وهو بطيء أو سريع النمو.


ما هي أعراض سرطان الدم؟

تختلف الأعراض الظّاهرة على المصاب باختلاف نوع سرطان الدم، ودرجته، والحالة الصّحية العامة للشخص، وأبرز أعراض سرطان الدم هي:[٤]

  • الحمى، والقشعريرة الشديدة، والتعرق الليلي.
  • الشعور بالوهن والضعف العام في الجسم، والتعب الشديد عند تنفيذ أيّ مجهود بسيط.
  • انخفاض قدرة الجهاز المناعي، الذي هو أحد أعراض اللوكيميا، يضعف مقاومة جسم المصاب، ويصاب بعدوى لمرات متكررة من مختلف الأمراض والالتهابات.
  • فقد الوزن الشديد المفاجئ.
  • الشّعور بالغثيان والتقيؤ.
  • الصّداع.
  • تضخّم الكبد أو الطّحال أو الغدد الليمفاوية.
  • سهولة ظهول الكدمات وترقق الجلد بحيث يحدث النزف من الجسم لأبسط سبب.
  • صعوبة في التنفس، لا سيما عند أداء نشاط بدني.
  • ظهور بقع حمراء اللون على الجلد، وهي نزف محلّي موضعي.
  • آلام حادة في العظام والمفاصل.


ما أسباب سرطان الدم؟

ما يزال السبب وراء الإصابة بسرطان الدم غير معروف تمامًا، لكن يُعتقد الأطباء أنَّ هناك مجموعة من العوامل والأسباب الوراثية والبيئية التي أدت إلى إحداث تغييرات في الحمض النووي لخلايا الدم البيضاء، مما أدّى إلى انقسامها بسرعة دون وجود ضابط، كما توجد بعض الأمراض الوراثية التي قد تؤدي إلى الإصابة بسرطان الدم، ومن أبرزها:[٢]

  • متلازمة داون.
  • مرض الورم العصبي الليفي من النوع الأول.
  • متلازمة نونان.
  • متلازمة الرنح وتوسّع الشعيرات.


كيف يتم تشخيص سرطان الدم؟

يبدأ الطبيب تشخيص الإصابة بأخذ التاريخ المَرَضي للمصاب، والأعراض التي يعاني منها، ووقت ظهورها، ويفحص الطبيب الكبد والطحال للكشف عن أيّ تضخّم فيهما، كما يطّلع على التاريخ المرضي للعائلة، وأيّ تاريخ عائلي للإصابة بسرطان الدم، بعدها يُجري فحص الدم لتعداد خلايا الدم البيضاء، وتُظهِر نتيجة التحليل ارتفاعًا في عدد خلايا الدم البيضاء الكبير، ولتأكيد التّشخيص، ومعرفة نوع السرطان، والمرحلة التي وصل إليها، وهل انتشر إلى مكان آخر أو لا؛ تؤخذ خزعة من نخاع العظم وتُفحَص في المختبر.[٥]


كيف يتم علاج سرطان الدم؟

يعتمد العلاج المتَّبع على نوع سرطان الدم، ومرحلته، والحالة الصّحية للمُصاب، وعمره، والأمراض الأخرى التي يعاني منها، وأبرز طرق علاج سرطان الدم هي:[٢]

  • العلاج الكيميائي؛ هو العلاج الرئيس لسرطان الدم، ويتوفر في صورة أدوية تُعطَى بالوريد أو عن طريق الفم، وغالبًا ما يسبب العلاج الكيميائي العديد من الآثار الجانبية؛ مثل: تساقط الشّعر، وفقدان الوزن، والغثيان، والتقيؤ.
  • العلاج الموجّه؛ الذي يستهدف الخلايا السّرطانية بشكل محدد، ويستخدم الأجسام المضادة وحيدة النسيلة، بحيث تؤثر في الخلايا السرطانية دون التأثير في الخلايا الطبيعية في الجسم؛ مما يقلل من الآثار الجانبية التي قد تحدث، ويُستخدَم هذا العلاج خاصة لعلاج سرطان الدم النخاعي المزمن.
  • العلاج بالإنترفيرون؛ إذ يبطئ نمو الخلايا السرطانية، ويمنع انتشارها، ويعمل بطريقة مشابهة لجهاز المناعة في الدفاع ضد الأجسام الغريبة، وعامة، يؤدي العلاج بالإنترفيرون إلى ظهور أعراض جانبية.
  • العلاج الإشعاعي، غالبًا ما يلجأ الطبيب إليه في بعض أنواع سرطان الدم، إذ تُسلّط الإشعاعات على نخاع العظم لقتلها قبل عملية زراعة نخاع شوكي للمصاب.
  • الجراحة؛ يُجرى استئصال الطحال جراحيًا لبعض حالات الإصابة.
  • زراعة نخاع عظم؛ يُخضَع المصاب لعلاج كيميائي أو إشعاعي بهدف قتل خلايا النخاع العظمي، ثم يُزرَع نخاع عظم مكانه من متبرّع أو من المصاب نفسه، ونسبة نجاح هذا العلاج غالبًا أعلى للأصغر سنًا مقارنةً بالبالغين وكبار السن.


أسئلة شائعة حول سرطان الدم

هل يمكن أن ينتقل سرطان الدم عن طريق اللعاب؟

لا يمكن أن ينتشر السرطان باللعاب، كما لا يمكن أن ينتقل بأي من الطرق التالية: التقبيل أو تبادل البصق بطريقة ما، ومشاركة الأواني أو فرشاة الأسنان، ولمس جلد شخص مصاب بسرطان الجلد، ومشاركة مقعد المرحاض مع شخص مصاب بالسرطان.[٦]

هل هناك أي نوع من أنواع السرطان معدي؟

بشكل عام، لا يعد أي من أنواع سرطان الدم معديا المرض، إلا أن الحالة الوحيدة التي يمكن أن ينتشر فيها السرطان من شخص لآخر هي حالة زرع الأعضاء أو الأنسجة.[٧]


المراجع

  1. "Types of Blood Cancer", www.webmd.com, Retrieved 29-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "Leukemia", www.medicinenet.com, Retrieved 29-11-2019. Edited.
  3. "Is Cancer Contagious?", www.cancer.org, Retrieved 29-11-2019. Edited.
  4. "Leukemia", www.webmd.com, Retrieved 29-11-2019. Edited.
  5. "What to know about leukemia", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 29-11-2019. Edited.
  6. "Can You Catch Cancer from Another Person?", www.healthline.com, Retrieved 2-6-2020. Edited.
  7. "Common Cancer Myths and Misconceptions", www.cancer.gov, Retrieved 2-6-2020.