هل يمكن أن يسبب التوت البري تهيجًا في المعدة؟

هل يمكن أن يسبب التوت البري تهيجًا في المعدة؟
هل يمكن أن يسبب التوت البري تهيجًا في المعدة؟

تناول التوت البري وحدوث تهيج المعدة

تعتمد درجة أمان تناول التوت البري على الكمية المُتناولة منه، إذ أنَّ تناول كمية معتدلة من هذه الفاكهة يعدّ آمنًا بشكلٍ عام، غير أنَّ استهلاكه بكميات كبيرة قد يتسبب في ظهور بعض الآثار الجانبية غير المرغوبة، كتهيّج المعدة واضطرابها،[١] والتي ربما تظهر على صورة آلامًا شديدة في المعدة بالإضافة إلى الشعور بتقلصات مزعجة في البطن،[٢] خاصةً لدى الأطفال الصغار، سواءً بتناوله مطهيًّا أو مُعلبًا أو على شكل شاي،[١] أو كميات كبيرة من عصير التوت البري.[٢]


هل هنالك مخاطر أخرى للتوت البري؟

معظم المخاطر أو الآثار الجانبية التي قد تحدث نتيجة تناول التوت البري ترتبط عادةً بتناول كميات كبيرة منه،[١] ولكنها قد تظهر أحيانًا حتى عند تناول كميات صغيرة من التوت البري، ومن أبرز المخاطر المحتملة التي قد تترتب على استهلاك التوت البري:

  • الإصابة بالحساسية، فقد يعاني البعض من حساسية تجاه التوت البري حتى عند استهلاكه بكميات صغيرة، والتي قد تظهر أعراضه على صورة صعوبة في التنفس، أو تورم في الوجه أو الشفتين واللسان أو الحلق.[٣]
  • ظهور أعراض هضمية مختلفة، إذْ يسبب تناول التوت البري بكميات كبيرة أحيانًا المعاناة من الإسهال، أو الغثيان، أو التقيؤ.[٣]
  • ارتفاع فرصة تكون حصوات الكلى، لدوره في زيادة طرح مادة الأوكسالات (Oxalate) في البول، ويحدث ذلك في حالة الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بحصوات الكلى من نوع الأوكسالات،[٤] أو ف حالة استهلاك كميات كبيرة من عصير التوت البري.[٥]
  • تفاعله مع بعض الأدوية، فربما يتفاعل التوت البري مع بعض الأدوية التي يستخدمها الشخص في الوقت الراهن، كالوارفارين أو غيره من مميعات الدم، لهذا السبب ينبغي استشارة الطبيب قبل تناولهما معًا للبقاء في الجانب الآمن.[٣]


نصائح هامة عند تناول التوت البري

يُفضَّل اتباع الإرشادات الوقائية الآتية وأخذها بعين الاعتبار عند استخدام التوت البري لتلافي أيّة أضرار محتملة قد تنتج عن تناوله، ومن أهمها ما يلي:

  • الحرص على غسل الثمار جيدًا قبل تناولها.
  • اختيار التوت البري الناضج والطازج، المناسب للأكل.[١]
  • اتباع تعليمات الاستهلاك المرفقة مع عبوات التوت البري المجفَّف، خاصةً في ما يتعلق بتاريخ انتهاء الصلاحية.[١]
  • تجنب استخدام التوت البري بشكلٍ منتظم لأغراض علاجية دون الرجوع إلى الطبيب واستشارته أولًا.[٣]
  • تجنب تناول كميات كبيرة من التوت البري، كما ينبغي تجنب تناول أشكاله المختلفة في الوقت ذاته، سواءً عصير، أو شاي، أو مربى، أو فاكهة مجفّفة، لأنَّ ذلك يزيد من خطر التعرض للجرعة الزائدة أيضًا.[٣]


ملخص المقال

قد يُسفر عن تناول كميات كبيرة من التوت البري أو حتى أشكاله الأخرى تهيجًا في المعدة يظهر على شكل آلام شديدة، أو تقلصات، بالإضافة إلى احتمالية ظهور أضرار أخرى غير مرغوبة، غير أنَّ هذه المخاطر يُمكن تجنبها بتناول كميات معتدلة منه، والحرص على استشارة الطبيب أولًا قبل استهلاك البري في حالة المعاناة من مشكلة صحيّة معينة، أو تناول أدوية معينة.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج "Cranberries 101: Nutrition, Benefits, Uses, Side Effects, and More", everydayhealth, Retrieved 21/7/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "Can Too Much Cranberry Juice Give You Diarrhea?", livestrong, Retrieved 21/7/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج "Cranberry ", drugs, Retrieved 21/7/2021. Edited.
  4. "What to know about cranberries", medicalnewstoday, Retrieved 29/8/2021. Edited.
  5. "Cranberry", webmd, Retrieved 29/8/2021. Edited.

8 مشاهدة