آلام الاسنان والصداع

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٣٤ ، ٥ نوفمبر ٢٠١٨
آلام الاسنان والصداع

آلام الأسنان

يتوجه الكثير ممن يعانون من الصداع لاستشارة طبيب الأسنان؛ وذلك لوجود الكثير من العوامل المشتركة بين ألم الأسنان والصداع، إذ يتركز ألم الأسنان في العضلات والأعصاب المحيطة بالوجه والرقبة مسببًا صداعًا، ويمكن أن يحدث العكس؛ بمعنى وجود صداع يسبب ألمًا في الفك والرقبة، وبشكل عام فإنه لا يوجد علامات جسدية للصداع، ويرتبط تشخيصه بنمط الألم وتاريخه، فإذا كان الشخص يعاني من الصداع النصفي، أو صداع التوتر، أو صداع الجيوب الأنفية وزادت حدة الصداع؛ فإن الطبيب المعالج سيُحيل المريض إلى طبيب الأسنان لفحصها والتأكد من سلامتها؛ لأن الأسنان في الغالب تكون وراء زيادة ألم حالات الصداع السابقة.[١]


مشاكل الأسنان المسببة للصداع

ينتقل كل من الصداع وألم الأسنان من خلال العصب الثلاثي التوائم؛ وهو العصب الحسي الأكبر في رأس الإنسان، إذ يمتد للوجه والرقبة وفروة الرأس والأسنان ومعظم هياكل الفم، وعند وجود ألم في واحد من فروع العصب هذا فإن ذلك يُنشط وجود ألم في فروع العصب الأخرى، ولهذا عند وجود مشكلة في الأسنان فإن عصب الأسنان يُحفز فرع عصب الدماغ مسببًا صداعًا،[١] ومن مشاكل الأسنان المسببة للصداع:[٢]

  • ضعف المفصل الصدغي الفكي: ويُعرف باسم TMJdisorder، ويوجد هذا المفصل بين عظم الجمجمة الصدغي وعظم الفك السفلي، وفي بعض الأحيان تكون حركة المفصل غير طبيعية في إحدى الجهتين أو كلتيهما؛ وذلك بسبب وجود التهاب في المفصل، أو بسبب تشنج من كثرة طحن الأسنان أو ما يُعرف بصرير الأسنان الذي قد يكون إراديًا أو غير إرادي، وكل هذا يؤدي نهايةً لوجود صداع يلازم ألم الأسنان.
  • التهاب الجيوب الأنفية: إذ يُصاب الشخص بالصداع وألم الأسنان عند الإصابة بالجيوب الأنفية؛ بمعنى أنه عند وجود التهاب في الجيوب الأنفية فإنها تضغط على الخد والأسنان وعلى جوانب الأنف، مما يسبب في النهاية صداعًا كبيرًا، لا يزول إلا بعلاج السبب الرئيسي.
  • التهاب في لُب السن: يكون الألم حسب منطقة السن المصاب، ويتراكم ضغط الالتهاب الخارج من غرفة لب السن المصاب، مُسببًا ضغطًا على الأنسجة، وبالتالي ألمًا شديدًا، وأيضًا يحدث هذا الأمر عند وجود عدوى في الفم، وهذا يحتاج للعناية وأخذ مضادات حيوية تعالج الالتهاب.


علاجل الصداع الناتج من ألم الأسنان

للتخلص من الصداع الناتج من آلام الأسنان؛ يجب في البداية حل مشاكل الأسنان ومعالجتها، ولذلك يجب أن يتوجه المريض لطبيب الأسنان لاكتشاف السبب وإعطاء العلاج المناسب، فإذا كان السبب مثلًا هو ضعف المفصل الصدغي الفكي (TMJdisorder) فسيصف الطبيب دواءً علاجيًا مناسبًا، أما إذا كان الألم بسبب مشاكل طبيعية للأسنان مثل التسوس؛ فيجب علاجها عند الطبيب مع أخذ مسكنات لألم الرأس، وفي بعض الحالات مثل وجود التهاب في لب السن يُفضل وضع كيس من الثلج على منطقة الألم من خارج الفم؛ مع الانتباه لعدم وضعه على السن مباشرة لأن هذا يُضاعف الألم كثيرًا بسبب حساسية الأسنان، ومن الضروري الاهتمام بنظافة الأسنان واللثة والتقليل من كميات الشوكلاتة والحلويات التي تسبب تسوسًا مبكرًا للأسنان.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب "Nagging headache often linked to dental pain", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 1-11-2018. Edited.
  2. Dr. Stuart R Stark, "Dental Problems Are Giving Me Migraines"، www.everydayhealth.com, Retrieved 1-11-2018. Edited.
  3. "4 Homeopathic Remedies For Toothache!", www.lybrate.com/topic, Retrieved 1-11-2018. Edited.