علاج الضغط على الاسنان اثناء النوم

علاج الضغط على الاسنان اثناء النوم

مشكلات الأسنان

تسوس الأسنان، وحساسية الأسنان، ورائحة الفم الكريهة، وأمراض اللثة، وسرطان الفم جميعها مشكلات شائعة قد تصيب الأسنان والفم وتسبب مضاعفات خطيرة للشخص المصاب، لكنّ الخبر السار أنّ الاصابة بمعظمها تُمنَع بسهولة، ويُعدّ تنظيف الأسنان مرتين يوميًا واستخدام خيط الأسنان يوميًا وتناول الطعام بشكل صحيح وإجراء فحوصات الأسنان المنتظمة والدورية خطوات أساسية في الوقاية منها، كما أنّ تثقيف النفس بمشكلات الأسنان الشائعة وأسبابها وعوامل خطر الاصابة بها جميعها معلومات مهمة جدًا في الوقاية منها. وفي هذا المقال حيدث عن مشكلة من مشكلات الأسنان التي تضر بصحة الأسنان والفم والجسم بشكل عام؛ وهي حالة الضغط على الأسنان أثناء النوم إلى جانب أسبابها وطرق علاجها. [١]


ما هي حالة الضغط على الأسنان؟

الضغط على الأسنان أو صرير الاسنان حالة يحدث فيها ضغط على الأسنان بشكل لا إرادي سواء خلال النهار أو أثناء النوم، ويُصنّف اضطراب حركة مرتبطًا بالنوم، والأشخاص الذين يضغطون على أسنانهم أثناء النوم أكثر عرضة للإصابة باضطرابات النوم الأخرى؛ مثل: الشخير وتوقف التنفس النّومي وغيرهما، وقد لا يدرك المُصاب أنّه يُعاني من الضّغط على الأسنان حتى تتطور لديه مضاعفات أخرى؛ مثل: الصداع وآلام الفك وتلف الأسنان. وهي حالة شائعة عند الأطفال أيضًا، لكن نظرًا لأنّ أسنانهم وعضلات الفكين تتغيّر وتتطوّر بشكل مستمر؛ فيصبح العلاج غير ضروري لبعض الحالات، وتتحسن صحة الشخص بمجرد الوصول إلى سن البلوغ.[٢] ويعتمد احتمال أن يُسبب الضّغط على الأسنان مُضاعفات أخرى -كالألم- على عوامل عدّة، ويُذكر منها: [٣]

  • عادات النوم.
  • كمية التوتر التي يعيشها الشخص.
  • مدى الضغط على الأسنان وشدته وطول مدته.
  • وضعية الجسم.
  • القدرة على الاسترخاء.
  • عدم توازن الأسنان.
  • اتباع الحمية الغذائية.


ما أسباب الضغط على الأسنان؟

السبب وراء الضغط على الأسنان غير معروف دائمًا، لكنه يرتبط بعوامل قد تبدو مسببة له، وتشمل ما يأتي: [٤]


الإجهاد والقلق

غالبًا ما ينتج طحن الأسنان من التوتر أو القلق، وكثير من الأشخاص لا يدركون أنّهم يضغطون على أسنانهم عند التوتر؛ فهو أمر لا إرادي، وغالبًا ما يحدث أثناء النوم.


بعض أنواع الأدوية

تسبب بعض الآثار الجانبية لأنواع معينة من الأدوية حدوث صرير الأسنان، وتتضمن هذه الأدوية مضدات الاكتئاب المعروفة باسم مثبطات الامتصاص السيروتونين الانتقائي (SSRI)؛ ومنها الباروكستين (paroxetine) والفلوكستين ( fluoxetine) والسيرترالين (sertraline).


اضطرابات النوم

تشمل اضطرابات النوم التي قد تسبب الضغط على الأسنان الآتي:

  • الشخير.
  • التحدث أثناء النوم.
  • انقطاع النفس الانسدادي النومي (Obstructive Sleep Apnoea).
  • السلوكيات الحركية العنيفة أثناء النوم؛ مثل: الركل أو اللكم.
  • المعاناة من حالة مرضيّة تُسمى شلل النوم؛ وهو عدم القدرة على الحركة أو الكلام مؤقتًا أثناء الاستيقاظ أو النوم.
  • الهلوسة.


نمط الحياة

من العوامل الأخرى التي تسبب الضغط على الأسنان أو تجعله أشد الآتي:

  • شرب الكحول.
  • التدخين.
  • الكوكايين وغيره من الممنوعات.
  • تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين؛ مثل: الشاي أو القهوة بكميات كبيرة؛ أي 6 أكواب أو أكثر في اليوم.


علاج الضغط على الأسنان أثناء النوم

يهدف العلاج إلى تقليل الألم الناتج من الضغط على الأسنان، ومنع الضرر الدائم للأسنان؛ فقد تساعد بعض النصائح والطرق في تخفيف الألم وتقليل عادة الصرير على الأسنان، وتشمل: [٣]

  • محاولة التقليل من التوتر اليومي، وتعلّم تقنيات الاسترخاء.
  • شرب كميات كبيرة من الماء في يوم.
  • الحصول على قسط كافٍ من النوم.
  • تعلّم تمارين الشد في جلسات العلاج الطبيعي لمساعدة العضلات والمفاصل على جانبي الرأس في العودة إلى وضعها الطبيعي.
  • تدليك عضلات الرقبة والكتف والوجه.
  • محاولة إرخاء عضلات الوجه وعضلات الفك طوال اليوم لجعل استرخاء الوجه عادة.
  • استخدام واقيات الفم أو جهاز يُستخدَم لعلاج الضغط على الأسنان لمنع تلف الأسنان؛ فقد يساعد في حمايتها من الضغط، وتبدو مصممة للحفاظ على الفك في وضع أكثر استرخاء.
  • حقن البوتوكس في عضلات الفك، إذ أظهر بعض النجاح في السيطرة على صرير الأسنان.
  • وضع ثلج أو حرارة رطبة على عضلات الفك؛ فقد يساعد في تثبيتها.
  • تجنب تناول الأطعمة الصلبة أو الكثيفة؛ مثل: المكسّرات والحلوى.
  • تجنب مضغ العلكة.


ما تأثير الحالة في أسنان المريض؟

يسبب الضغط على الأسنان حدوث مشكلات عديدة، وتشمل: [٥][٣]

  • صداع.
  • حساسية الأسنان.
  • تراجع اللثة.
  • وجود فراغات في الأسنان.
  • فقد بنية الأسنان.
  • تقصير الأسنان.
  • أسنان متشقّقة ومكسورة.
  • ألم في العضلات.
  • تلف البنية العظمية لمفصل الفك، والاصابة بمتلازمة المفصل الفكي الصدغي (TMJ syndrome).
  • تغييرات في الوجه.
  • الشعور بكآبة.
  • اضطرابات الأكل.
  • الأرق.
  • انحسار اللثة.
  • الصرير الليلي يسبب انزعاجًا لرفقاء الغرفة أو شركاء النوم.
  • احتمال معاناة الأطفال المصابين بصرير الأسنان من حدوث مشكلات في مجرى التنفس؛ مما يسبب مشكلات النمو.


أعراض الضغط على الأسنان

تشمل علامات الضغط على الأسنان ما يأتي: [٦]

  • طحن الأسنان أو الضغط عليها، والتي قد تبدو شديدة بما يكفي لإيقاظ الشخص من النوم.
  • الأسنان المفلطحة أو المتكسرة أو المفقودة.
  • تلف مينا الأسنان.
  • زيادة آلام الأسنان وحساسيتها.
  • اضطرابات النوم.
  • ضعف عضلات الفك وضيقها، أو عدم القدرة على إغلاق الفك أو فتحه تمامًا.
  • ألم في الفك أو الرقبة أو الوجه.
  • الألم مشابه لألم الأذن على الرغم من أنّه لا يسبب مشكلة في الأذن.
  • صداع.
  • جروح وخدوش في بطانة الخد.


المراجع

  1. "The Most Common Dental Problems", verywellhealth, Retrieved 20-6-2020. Edited.
  2. "Teeth grinding", betterhealth, Retrieved 20-6-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Bruxism", medlineplus, Retrieved 20-6-2020. Edited.
  4. "Teeth grinding (bruxism)", nhs, Retrieved 20-6-2020. Edited.
  5. "Teeth Grinding (Bruxism)", medicinenet, Retrieved 20-6-2020. Edited.
  6. "Bruxism (teeth grinding)", mayoclinic, Retrieved 20-6-2020. Edited.