أسباب الأرق

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٥ ، ٢١ يونيو ٢٠١٨
أسباب الأرق

 

 

النوم من أهم النعم التي وهبها الله للإنسان، فبالنوم يرتاح جسد الإنسان وعقله وروحه، ويكون مستعدًا ليوم جديد بكامل القوة والنشاط.

والاضطراب في النّوم يسمّى الأرق، فما هو الأرق اصطلاحًا، وما هي أصنافه وما الأسباب التي أدّت إليه.  

ما هو الأرق


  الأرض هو الاضرابات والمشاكل التي تصيب الشخص وتمنعه من النوم بشكل صحيح وتام، وهذا يؤثر سلبًا على صحته الجسدية والعقلية والنفسية، وهذا الأمر يؤثر على إنجازه لأعماله وأدائه في كل ما يقوم به.  

ما هي أنواع الأرق؟


  1-الأرق العرضي: وهو الذي يصيب الشّخص لفترة قصيرة ولمرة واحدة ويكون بسيطًا، وقد يكون ليوم واحد وبعض الأحيان يستمر إلى أسبوع، لكن سرعان ما يذهب الشّعور به، ويصاب به الشخص نتيجةً لوجود مشكلة أو قضية يفكر بها، وفي حال انتهت أو حلّت يعود إلى وضعه الطبيعي بالنوم.

2-الأرق الحاد: يصيب الشخص لمدّة أطول تصل إلى عدة أسابيع وقد تصل إلى عدة أشهر، ويسمى بالقصير المدى مقارنةً بالأرق المزمن.

الأرق المومن: وهو أصعب أنواع الأرق، حيث يصيب الأرق الشخص لمدة قد تتجاوز السنة.  

ويمكن تصنيف الأرق إلى أصناف ثلاثة حسب طبيعته وكيفية حدوثه:


  1-صعوبة دخول الشخص في النّوم: المشكلة تكمن في البداية في عملية النوم، حيث إن الشخص نتيجة الضغوط والتّفكير يجد صعوبة في النوم، ولكن حالما دخل في النوم يستمرّ بالنّوم بشكل طبيعي ومريح.

2-تكرار الاستيقاظ خلال النّوم: والشخص في هذه الحالة لا تكمن مشكلته في الدخول في النوم، وإنما يجد المشكلة بأنه يستيقظ خلال النّوم بشكل متقطع، ومرات متكررة.

3-الاستيقاظ المبكر والمفاجئ: حيث يستيقظ الشخص فجأةً وبشكل غير إرادي، وقد تكون مؤشرًا للإصابة بالاكتئاب.  

ماهي الأسباب وراء حدوث الاكتئاب؟


  تقسم أسباب الإصابة بالاكتئاب إلى ثلاث أنواع وهي أسباب نفسية، وأسباب عضوية، وأسباب بيئية.

الأسباب النفسية: الاضطرابات النفسية التي تواجه حياة الشخص كل يوم، قد تسبب له الأرق وقلَّة النوم، وقد يكون الاكتئاب هو من أهم الأسباب النفسية التي قد تسبّب الأرق للإنسان.

بالإضافة إلى القلق وهو من الأمراض النفسية التي يتبعها الأرق.

ولكن الفرق بين القلق والاكتئاب هو أن الشخص المصاب بالاكتئاب يكون الأرق على هيئة استيقاظ مبكر بشكل مستمر أما في حالة القلق، فيكون الأرق على شكل صعوبة في الدخول في النوم.

كما أنَّ الأدوية النفسية والمهدئات تعد سببًا كافيًا لشعور الشخص بالأرق.

الأسباب العضوية:

1-مرض عضوي في الجسم، يسبب للشخص الأرق وعدم القدرة على النوم.

2-الشعور بالحموضة في المريء.

3-حك الساقين المستمر.

4-الشلل والرعاش، والسكر.

الأسباب البيئية:

1-تناول الوجبات الثقيلة والدسمة قبل النوم، مما يؤدي إلى الشعور بالثِقل.

2-التدخين: حيث يعد النيكوتين في الدخان من الأسباب التي تؤدي إلى الأرق بشكل كبير.

3-الإدمان على تناول وشرب الكحول.

4-الكسل الشديد والخمول، يؤدي بالشخص إلى التذبذب بالنوم وعدم الانتظام به.. 

100 مشاهدة