أسباب قلة الحيوان المنوي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:١٣ ، ١ أكتوبر ٢٠١٨
أسباب قلة الحيوان المنوي

قلة الحيوان المنوي

بواسطة : د.فرح الجليلاتي يعني انخفاض عدد الحيوانات المنوية أن السائل المنوي المقذوف خلال هزة الجماع يحتوي على عدد أقل من الطبيعي من الحيوانات المنوية، أي أقل من 15 مليون حيوان منوي في الملليلتر الواحد من السائل المنوي(ويسمى بالنطاف) .


أسباب قلة الحيوان المنوي

يعتبر إنتاج الحيوانات المنوية عملية معقدة، ويتطلب الأداء الطبيعي للخصيتين وكذلك الغدة تحت المهاد والغدد النخامية، وهي غدد موجودة في الدماغ تفرز الهرمونات المسؤولة عن إنتاج الحيوانات المنوية. حين يتم إنتاج الحيوانات المنوية في الخصيتين، تنتقل عبر أنابيب حساسة وتخلط مع السائل المنوي، ثم يقذفها القضيب، ويمكن أن تحدث مشاكل في أي من هذه العمليات، مما يؤثر بدوره على إنتاج الحيوانات المنوية. يمكن أيضًأ أن يكون هناك تشوهات غير طبيعية في شكل الحيوانات المنوية، أو حركتها، أو وظيفتها.[١][٢]

انخفاض عدد الحيوانات المنوية: الذي يمكن أن يكون سببه عدد من المشاكل الصحية والعلاجات الطبية، مثل:

  • دوالي الخصية : هو تورم في الأوردة التي تزود الخصية بالدم، وهي السبب الأكثر شيوعاً لأسباب العقم عند الذكور.
  • الالتهابات : بعض الالتهابات يمكن أن تؤثر في إنتاج الحيوانات المنوية أو صحتها أو يمكن أن تسبب ندوب تمنع مرورالحيوانات المنوية، وتشمل هذه الالتهابات التهاب البربخ أو التهاب الخصية وبعض الأمراض المنقولة عن طريق الاتصال الجنسي، بما في ذلك السيلان أو فيروس نقص المناعة المكتسبة. على الرغم من أن بعض الإصابات يمكن أن تؤدي إلى تلف دائم في الخصية، إلا أنه في معظم الأحيان يمكن استرجاع الحيوانات المنوية.
  • مشاكل القذف: مثل القذف الرجعي الذي يحدث عندما يدخل السائل المنوي المثانة أثناء النشوة بدلاً من طرف القضيب، فضلًا عن المشاكل الصحية الأخرى، التي يمكن أن تسبب عكس القذف أو انعدامه، بما في ذلك مرض السكري، وإصابات العمود الفقري، وجراحة المثانة أو البروستاتا أو مجرى البول .
  • قد تؤدي بعض الأدوية أيضاً إلى مشاكل القذف، مثل أدوية ضغط الدم المعروفة باسم حاصرات ألفا.

بعض مشاكل القذف يمكن علاجها، في حين أن البعض الآخر دائم. في معظم حالات مشاكل القذف الدائم، من الممكن استرجاع الحيوانات المنوية مباشرة من الخصيتين.

الأجسام المضادة التي تهاجم الحيوانات المنوية: الأجسام المضادة للحيوانات المنوية هي خلايا الجهاز المناعي التي تستهدف الحيوانات المنوية عن طريق الخطأ، باعتبارها أجسام غريبة.

الأورام: يمكن أن تؤثر الأورام السرطانية والأورام غير الخبيثة على الأعضاء التناسلية للذكور مباشرة، من خلال التأثير على الغدد التي تطلق هرمونات متعلقة بالتكاثر، مثل الغدة النخامية، أو من خلال أسباب غير معروفة.

الجراحة أو الإشعاع أو العلاج الكيميائي: تستخدم هذه العلاجات للتخلص من الأورام، ويمكن أن تؤثر أيضاً على خصوبة الذكور.

خلل كروموسومي: الاضطرابات الموروثة مثل متلازمة كلاينفلتر - التي يولد فيها الذكور مع اثنين كروموسوم X وكروموسوم Y واحد، بدلا من واحد X واحد Y -، مما يسبب تطور غير طبيعي للأعضاء التناسلية للذكور،

المتلازمات الوراثية الأخرى المرتبطة بالعقم: تشمل التليف الكيسي، ومتلازمة كارتاجينر.

مرض الاضطرابات الهضمية: هو اضطراب في الجهاز الهضمي ناجم عن حساسية الغلوتين، ويمكن أن يسبب مرض الاضطرابات الهضمية العقم عند الذكور، وتتحسن الخصوبة بعد اعتماد نظام غذائي خالٍ من الغلوتين.

تناول بعض الأدوية: العلاج ببدائل التستوستيرون، واستخدام الستيرويد المنشط على المدى الطويل.


نصائح لزيادة الحيوان المنوي

توجد العديد من الطرق الطبيعية لزيادة عدد الحيوانات المنوية، وهذه مجموعة من النصائح التي من شأنها تحقيق ذلك:

  • النوم وممارسة الرياضة: أظهرت العديد من الدراسات التي تدل على أن فقدان الوزن والتمارين، يحسن من عدد الحيوانات المنوية، إذ بينت دراسة أجريت عام 2017، أن ممارسة الرياضة لمدة 16 أسبوعًا لمدة 50 دقيقة 3 مرات أسبوعيًا على الأقل، يزيد من كمية الحيوانات المنوية.[٣]
  • تخفيف التوتر: يدخل الجسم في حالة من الدفاع عن النفس في أوقات التوتر، فيتحول تركيز الجسم إلى غريزة البقاء، مما يؤثر على الأعضاء التناسلية بشكل سلبي.
  • الإقلاع عن التدخين: بينت مراجعة لأكثر من 20 دراسة مختلفة، أن التدخين يساهم في تقليل عدد الحيوانات المنوية.[٤]
  • تجنب الكحول والمخدرات: تؤثر كل منها سلبًا في عدد الحيوانات المنوية.
  • تجنب بعض الأدوية: توجد مجموعات من الأدوية التي تؤثر سلبًا في عدد الحيوانات المنوية، مثل المضادات الحيوية ومضادات الالتهاب ومضادات الأندروجينات غيرها من الأدوية.
  • تناول مكملات الحلبة: تستخدم الحلبة كعلاج طبيعي لقلة الحيوانات المنوية، كما بينت دراسة أجريت عام 2017.[٥]
  • تناول كميات كافية من الفيتامين D والكالسيوم.


المراجع

  1. "Low sperm count", www.mayoclinic.org, Retrieved 1-10-2018. Edited.
  2. "What is normal sperm count?", http://www.lowspermcount.org/, Retrieved 1-10-2018. Edited.
  3. "Exercise improved semen quality and reproductive hormone levels in sedentary obese adults", Nutrition Hospital, Page 608-612. Edited.
  4. "Cigarette Smoking and Semen Quality: A New Meta-analysis Examining the Effect of the 2010 World Health Organization Laboratory Methods for the Examination of Human Semen", European Urology, 2010, Page 646–647 . Edited.
  5. Debasis Bagchi, Anand Swaroop, Anuj Maheshwari, Narsingh Verma, Kiran Tiwari, Manashi Bagchi, Harry G. Preuss, Pawan Kumar (2017), "A novel protodioscin-enriched fenugreek seed extract (Trigonella foenum-graecum, family Fabaceae) improves free testosterone level and sperm profile in healthy volunteers", Functional Foods in Health & Disease, Page 4. Edited.