أضرار أوميجا 3

أضرار أوميجا 3

الأوميجا 3

تُعبِّر الأوميجا 3 عن مجموعة من الأحماض الدّهنية غير المشبعة المُتعددة، التي تعدّ من الأحماض الدّهنية الأساسية لصحّة الجسم أيضًا، ورغم أهميتها للجسم إلّا أنَّ جسم الإنسان لا يصنعها بنفسه؛ لذلك يجب الحصول عليها من خلال إدخال الأطعمة الغنية بالأوميجا 3 إلى نظام الغذاء؛ مثل: الأسماك الدهنية، وزيوت السمك، وبذور الكتان، وبذور الشيا، وزيت بذور الكتان، والجوز. أمّا في حالة عدم تناول هذه الأطعمة بالشكل المطلوب فيوصَى عادًة بالاستعانة بالمكمّلات التي تحتوي على الأوميجا 3؛ مثل: زيت السمك، أو مكمّلات الطّحالب.[١]


أضرار الأوميجا 3

يُفضّل تناول الكمية الموصَى بها من الأحماض الدهنية الموجودة في الأوميجا 3؛ ذلك لتجنب التّأثيرات السلبية والأضرار التي قد تنتج عند تناوله بكميات كبيرة. وفي ما يلي بعض أضرار الأوميجا 3:[٢][٣]

  • زيادة الكولسترول الضّار في الجسم.
  • صعوبة السيطرة على مستويات السكر في الدم.
  • ارتفاع خطر حدوث النزيف سواء في اللثة أو الأنف.
  • حدوث ارتجاع الحمض.
  • احتمال حدوث الإسهال.
  • خطر انخفاض ضغط الدم، إضافة إلى كونه قد يتداخل مع بعض الأدوية، مما يؤدي إلى حدوث مشاكل للأشخاص الذين يعانون من انخفاض ضغط الدم.
  • تعرّض الأطفال والنساء الحوامل للخطر؛ نتيجة الزئبق الموجود في بعض الأسماك التي تحتوي على أوميجا 3؛ مثل: أسماك التونة الباكور، وسمك الأسقمري البحري، وسمك أبو سيف، وأسماك تايلفيش، والمحار.

وهناك أضرار لكبسولات الأوميجا 3 أيضًا في حال عدم الالتزام بالكميات الموصى بها وتناولها بإفراط، وفي ما يلي بعض الأضرار الناجمة عن الإكثار منها:[٤][٣]

  • خطر الإصابة بالتسمّم، خاصّةً في حال تناولها أثناء الحمل، وخاصة تسمُّم فيتامين أ؛ لأنّ مُكمِّلات الحمض الدهني أوميغا 3 ترتفع بمحتواها من هذا الفيتامين.
  • عدم القدرة على تعويض الأنسجة التالفة.
  • خطر التعرُّض للنوبات القلبية، أو الموت المفاجئ.
  • خطر تراكم الدهون على الكبد، مما يؤدي إلى تجمّع حويصلات كبيرة من الدهون داخل الكبد.
  • خطر الإصابة بالنزيف عند النساء؛ ذلك لقدرتها على زيادة سيولة الدم بشكل كبير.
  • خطر التقليل من نسبة الأكسجين في الدم، خاصّة في حال الإفراط في تناولها بواسطة المدخنين.


فوائد الأوميجا 3

تتعدد فوائد الأحماض الدهنية الأوميجا 3 للصحة وجسم الإنسان؛ إذ تحسّن الذاكرة لدى البالغين الأصحّاء، وتبيّن أنَّ الأوميجا 3 لها دور كبير في التقليل من نوبات الصرع؛ إذ نشرت دراسة في مجلة الأمراض العصبية وجراحة الأعصاب والطب النفسي أنّ الأشخاص المصابين بالصرع قد يعانون من عدد مرات نوبات أقلّ إذا تناولوا جرعات قليلة من الأوميغا3 يوميًا، إضافة إلى أهميته في نمو الجنين بشكل صحي؛ إذ تبيَّن أنَّ استهلاك أوميغا 3 خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل ينمّي قدرات الجنين الحسّية والمعرفية والحركية، ويعزز نموه بشكل جيد.[٥]


القيمة الغذائية للأحماض الدهنية الأوميجا 3

يُمثِّل الجدول التالي العناصر الغذائية المتوفرة في كل 100 غرام من زيت سمك السلمون:[٦]

العنصر الغذائي القيمة الغذائية
السعرات الحرارية تسعمائة واثنتان
الماء صفر مل
البروتين صفر غرام
الكربوهيدرات صفر غرام
الدهون مئة غرام
الأحماض الدهنية غير المشبعة أربعون غرامًا
الأحماض الدهنية المُشعبة تسعة عشر وثمانية في العشرة غرامات
الكولسترول أربعمئة وخمسة وثمانون ملي غرامًا


المراجع

  1. Kris Gunnars, BSc (23-5-2019), "What Are Omega-3 Fatty Acids? Explained in Simple Terms"، www.healthline.com, Retrieved 9-7-2019. Edited.
  2. Diana Wells (2-2-2018), " Omega-3 and Depression"، www.healthline.com, Retrieved 11-7-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Rachael Link, MS, RD (17-7-2018), "8 Little-Known Side Effects of Too Much Fish Oil"، www.healthline.com, Retrieved 11-7-2019. Edited.
  4. " With the Good Comes the Bad: The Side Effects of Taking Too Much Omega-3", www.livestrong.com, Retrieved 11-7-2019. Edited.
  5. "Can fish oils and omega-3 oils benefit our health?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 11-7-2019. Edited.
  6. "Basic Report: 04593, Fish oil, salmon", ndb.nal.usda.gov, Retrieved 11-7-2019. Edited.