أعراض تأخر الدورة الشهرية

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٤ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٨
أعراض تأخر الدورة الشهرية

بواسطة: د. لينا عايش

يُعرِف الطب الدورة الشهرية بأنها دورة من التغيرات الهرمونية والفسيولوجية والنفسية التي تحدث في جسم المرأة  منذ سن البلوغ وحتى سن اليأس .

إن الهدف من الدورة الشهرية هو تحضير الرحم لاحتضان الجنين في كل دورة , فتنمو الكثير من الأغشية والأنسجة الدموية ويزيد سمك  بطانة الرحم لانتظار البويضة المخصبة , في حالة حدو حمل تتوقف الدورة الشهرية , وفي حال عدم حدوث الإخصاب والحمل تنسلخ هذه البطانة الدموية وتخرج عن طريق المهبل ,

سُميت بالدورة الشهرية لأنها سلسلة من الاحداث تتكرر شهريا كل 28 يوم وتختلف من إمراة لأخرى , فهناك نساء تكون دورتهن منتظمة وأخريات يشكون من تأخير الدورة الشهرية  .

 

أعراض تأخر الدورة الشهرية  :


  • إنحباس الطمث .
  • آلام في منطقة البطن .
  • آلام اسفل الظهر .
  • تغير المزاج .
  • هبات ساخنة .
  • الإرهاق والضعف العام .

 

أهم أسباب تأخر الدورة الشهرية :


  • الحمل

حيث يعتبر تأخر الدورة الشهرية للمرأة المتزوجة عادة مؤشر على الحمل وذلك بعد التأكد من فحص الحمل المنزلي .

  • الإجهاد الجسدي

حيث ان الإرهاق الجسدي يمكن أن يؤثر بشكل او بآخر على  وظائف الجسم المختلفة , ويمكن أن يحدث إضرابات في وظائف الغدد المختلفة ويؤثر على الغدة الكظرية بالتحديد وبالتالي إفراز الكورتيزون بكمية أكثر مما يؤثر على مستوى الهرمونات بالجسم وبالتالي تأخر الدورة الشهرية .

  • القلق والإضراب النفسي

حيث ان الغدد الرئيسية في الدماغ مثل غدة تحت المهاد , يمكن ان تتأثر بالحالة النفسية كالخوف الشديد ,والإضرابات النفسية ويمكن  لذلك ان يؤثر على مستوى هرمونات الجسم بشكل كبير .

  • انخفاض وزن الجسم

حيث ان انخفاض الوزن الشديد وانخفاض السعرات الحرارية  , يؤدي الى افراز كميات قليلة من هرمون الاستروجين   اللازم لبناء بطانة الرحم  وبالتالي تاخر الدورة الشهرية .

  • السمنة الزائدة

يعتبر وزن الجسم الزائد , جهد زائد على الجسم  مما يحفز إفراز كمية كبيرة من الإستروجين وذلك أيضا عبارة عن حالة غير صحية يمكن أن تؤدي الى نمو بطانة الرحم بشكل كبير وغير منتظم مما يؤثر على عملية التبويض أيضاً.

  • متلازمة تكيس المبايض

وتكون عادة باختلال التوازن الهرموني بالجسم  كهرمون البروجيسترون والاستروجين والتستوستيرون مما يؤدي الى حدوث إضطرابات في الدورة الشهرية وزيادة نمو الشعر في الجسم ومشاكل في الإنجاب .

  • حبوب منع الحمل

إن حبوب منع الحمل  تحافظ غالباً على مستوى عالي من الإستروجين في الجسم وبالتالي تؤثر على التغيرات الهرمونية  الطبيعية وبالتالي تأخر الدورة الشهرية .

  • اضطرابات الغدة الدرقية

حيث إن أهم أسباب إضطرابات الدورة الشهرية تعود الى إضطرابات في الدورة الشهرية حيث إن الغدة الدرقية لها دور مهم ورئيسي في تنظيم عمليات الأيض في الجسم والحفاظ على مستوى هرمونات متوازن ,

ويؤدي إختلال عمل  الغدة الدرقية  بما في ذلك قصور الغدة الدرقية إو فرط نشاطها الى حدوث اضطرابات في الدورةالشهرية .

 

ومن الجدير بالذكر انه في معظم الحالات يعتبر تأخر الدورة الشهرية وضع طبيعي لمعظم النساء  ,  ولا يستدعي القلق ولكن ينصح بمراجعة الطبيب في الحالات التالية :

  • آلام غير محتملة في منطقة البطن .
  • حدوث نزيف متقطع وحاد .
  • الغثيان والإستفراغ .
  • نزيف في مرحلة ما بعد انقطاع الطمث .

 

المراجع :