أعراض تضخم الغدة الدرقية

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣٥ ، ٩ سبتمبر ٢٠١٨
أعراض تضخم الغدة الدرقية

الغدة الدرقية هي إحدى غدد الجسم المهمة، وهي معروفة في إنتاج هرمون الثيروكسين،

وتتواجد الغدة الدرقية أمام القصبة الهوائية، كما تشيه في شكلها الفراشة، وهي تنتمي إلى الغدد الصماء،

والغدد الصماء هي الغدد التي لا تحتاج إلى قنوات خاصة لنقل الهرمونات إلى الدم،

وإنما تقوم بإفراز هرموناتها مباشرة في الدم،

وأهم هرومنين تفرزهما الغدة الدرقية هما هرموني يود الثيرونين والثيروكسين،

وهذه الغدة كغيرها من الغدد تصاب بعدة أمراض منها قصور الغدة وفرط النشاط في الغدة وتضخمها،

وسنودر هنا أسباب تضخم الغدة الدرقية وأعراضه.

تضخم الغدة الدرقية


إن نقص اليود والتهاب الغدة الدرقية، والحمل،

والإصابة بمرض جويفز وهو أحد أمراض الجهاز المناعي،

وأوران الغدة الناتجة عن زيادة إفراز هرمونات الغدة الدرقية والإصابة بالأمراض السرطانية،

والإصابة بمرض الهاشيموتو والذي يهاجم خلايا الجهاز المناعي،

كلها أسباب تؤدي إلى الإصابة بتضخم الغدة الدرقية.

أعراض تضخم الغدة الدرقية


في كثير من الأحيان تكون الأعراض غير ظاهرة وإنما يكون هناك ورم خفيف في الرقبة،

ولكن هناك بعض الأعراض العامة كـ:

  • السعال الشديد.
  • بحة في الصوت.
  • صعوبة في التنفس.
  • صعوبة البلع.
  • صعوبة النوم.
  • تهيج وتعب عام.
  • تعرق خصوصًا في الليل.
  • حدوث اضطرابات في الدورة الدموية.
  • تضاعف حجم الغدة بحيث يظهر عليها التضخم.
  • الإحساس بضيق في الحلق.
  • تتورم الجفون، وتصبح العين أكثر حساسية للضوء.
  • اصفرار في الوجه.
  • قد يحدث تورم للقدمين، والكسل والخمول.
  • جفاف وتقصف وضعف في الشعر إضافة إلى تقصفه.
  • زيادة في الوزن.
  • يمكن أن يحدث للمرأة مشاكل في الخصوبة ومشاكل في الحيض، حيث إنه من الممكن لأورام الغدة الدرقية جعل آلام الدور أشد من الطبيعي.

علاج تضخم الغدة


  • يعتمد علاج تضخم الغدة على سبب حصول التضخم وسببه، ويمكن تلخيص العلاج بالنقاط التالية:
  • إذا كان التضخم صغير وغير ناشيء عن عقد سرطانية فإن العلاج يكون طبيعي على الأغلب ولا يحتاج أي عمليات جراحية.
  • في حال كانت كمية الثيروكسين مرتفعة أو منخفضة عن المستوى الطبيعي فإن ذلك يتطلب فقط وصف دواء علاجي من قبل الطبيب المختص.
  • في حال كان سبب حدوث التضخم هو سوء التغذية ونقص اليود فإنه ينصح بتناول الأطعمة المحتوية على اليود كالأطعمة البحرية، إضافة إلى ضرورة تناول الخضار العشبيه والخضار المحتوية على الألياف.
  • إذا كان التضخم كبير وكان حجمه مزعجًا للمريض فإن ذلك يتطلب التدخل الجراحي.
  • قد يصف الطبيب للمريض مكملات اليود المشع والذي يتراكم في الغدة الدرقية، والبتالي فإنه يخفف من تضخم الغدة.
  • ينصح الأطباء المرضى بتناول مميعات الدم أو أدوية علاج الالتهابات.
  • كما يتطلب التدخل الجراحي في حال كان التضخم يؤثر على التنفس ويؤدي إلى الاختناق، وذلك منعًا من تهديد حياة المريض.

على المريض مراجعة الطبيب فورًا في حال شعر بوجود أي كتل أو تضخم في عنقة لاتخاذ التدابير الطبية اللازمة.