أعراض حساسية حشرة الفراش

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٥٢ ، ٢٦ سبتمبر ٢٠١٩
أعراض حساسية حشرة الفراش

حساسية حشرة الفراش

حشرة الفراش هي حشرة طفيلية تتغذى على دم البشر أو الحيوانات، وتعيش في السرير، والأثاث، والسجاد، والملابس، وغيرها من الممتلكات، وتُعدّ أكثر نشاطًا في الليل، وتتغذى على الدم أثناء استلقاء الكائنات على الفراش، وطول حشرة الفراش من 1 مليتمر إلى 7 مليمترات، وهي مسطّحة بيضاوية الشكل وبُنّية مُحمرّة اللون، وليست لديها أجنحة؛ لذلك تعتمد على الحيوانات أو البشر في التنقّل من مكان إلى آخر، ورغم أنّ لدغات حشرة الفراش خطيرة نادرًا، إلّا أنّها في بعض الحالات قد تسبب الإصابة بالعدوى أو الحساسية، مما يتطلب التخلص منها[١].


أعراض حساسية حشرة الفراش

لا يشعر الشخص بِعَضّة حشرة الفراش بشكل فوري، إذ تُفرِز الحشرة كمية صغيرة من المخدّر قبل أن تتغذى على دم الإنسان، وقد يستغرق الأمر بضعة أيام أحيانًا حتى تظهر أعراض لسعات حشرة الفراش، وتصبح اللدغات حمراء ومنتفخة بشكل ملحوظ غالبًا، وقد تظهر لدغات متعددة في شكل خط أو كتلة في مساحة صغيرة من الجسم، وقد تسبب شعورًا بالحرقة والحكة، وتسبب خدوش لدغاتها النزيف أو الإصابة، وعلى الرغم من ذلك فقد لا تتغذى الحشرة كل ليلة؛ إذ إنّها تبقى عدة أيام من دون غذاء [٢].


عوامل خطر انتشار حشرة الفراش

تُعدّ حشرة الفراش كائنًا طفيليًّا يتغذى على الدم فقط، وهي تفضّل دم البشر وتتغذى في الليل، إذ تختبئ من الضوء في الشقوق وثنايا الفراش، مع العلم أنّه لا توجد علاقة بين قلّة النظافة ووجود حشرة الفراش، وتوجد في الفراش النظيف، ويسبب النوم في مكان يستخدمه العديد من الأشخاص زيادة خطر الإصابة بحساسية الحشرة، أو النوم على فراش مستعمل، أو الجلوس على قطعة أثاث مستعملة[٣].


الوقاية من حشرة الفراش

لمنع التعرض للدغات حشرة الفراش تُنفّذ الخطوات الآتية[١]:

  • ارتداء الملابس؛ نظرًا لأنّ الحشرة لا تميل إلى الدخول تحت الملابس، لذا يُنصح بتجنب اللدغات من خلال ارتداء البيجامات التي تُغطّي أكبر قدر من الجلد.
  • رشّ الحشرة بمضادات الحشرات؛ مع العلم أنّ استخدام طارد الحشرات المُصمّم للحماية من البعوض أو القرّاد ليس فعّالًا جدًا ضد حشرة الفراش.

ولمنع الإصابة بِلدغة حشرة الفراش يُنصح بما يأتي:

  • فحص قطع الفراش المستعملة والأثاث المُنَجّد بعناية قبل إحضارها إلى المنزل.
  • القضاء على أيّ أعشاش للطيور والخفافيش المجاورة التي قد تشكّل ملجأ للبق.


علاج حساسية حشرة الفراش

تلتئم لدغات حشرات السرير من تلقاء نفسها، لكنّها قد تكون حاكة ومنتفخة في هذه الأثناء، وهناك عدد قليل نسبيًا من خيارات العلاج، ويتضمن خط المعالجة الأول الموصى به تنظيف الجرح بشكل كامل بالماء والصابون، ويُستخدَم ما يأتي ذكره من العلاجات التي قد تُخفّف من الأعراض البسيطة[٤]:

  • هيدروكورتيزون.
  • الكريمات المضادة للحكة.
  • مضادات الهيستامين.

معظم الجروح تلتئم من تلقاء نفسها في غضون أسبوع، أو أسبوعين أحيانًا، وفي حالة حدوث تورم شديد أو التهاب أو حكة أو استمرارها يجب طلب العناية الطبية، إذ قد تشكّل الاستجابة المناعية الشديدة علامة على الحساسية، وفي هذه الحالة فقد يلزم ما يأتي:

  • كورتيكوستيرويد عن طريق الحقن.
  • مضادات الهيستامين.
  • أدرينالين.
  • في حالة حدوث العدوى توصف المضادات الحيوية.

قد تؤدي الحكة الشديدة إلى حدوث مزيد من المضاعفات؛ مثل: العدوى، أو التندب، لذا يتوجب استخدام كريمات الكورتيكوستيرويد وأقراص مضادات الهيستامين أو السائل.


المراجع

  1. ^ أ ب "Bedbugs", www.mayoclinic.org, Retrieved 18-8-2019. Edited.
  2. Kimberly Holland and Heather Cruickshank (9-4-2019), "Symptoms of a bed bug bite"، www.healthline.com, Retrieved 18-8-2019. Edited.
  3. Vincent Iannelli, MD (4-6-2019), "Causes and Risk Factors"، www.verywellhealth.com, Retrieved 18-8-2019. Edited.
  4. Jennifer Huizen (25-6-2017), "Treatment"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 23-9-2019. Edited.