علاج بق الفراش

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:١٣ ، ١٧ أغسطس ٢٠١٩
علاج بق الفراش

بق الفراش

يعدّ بق الفراش حشراتٍ صغيرةً لا تمتلك أجنحةً، وتتغذّى بصورة محدّدة على دماء الكائنات ذوات الدّم الحار، كما يعدّ البشر الفئة المفضّلة للنوعين الأساسيين لهذه الحشرة، ويوجد نوعان من بقّ الفراش الذي يتغذّى على دماء الإنسان، وعُثر على هذه الحشرات في مقابر المصريين القدامى التي تعود إلى نحو ثلاثة آلاف وخمسمئة عام مضى، ويمكن القول إنّ هذه الحشرات توجد في كوكب الأرض منذ ملايين السنين.

تعيش هذه الحشرات كمتطفّل على بقية الكائنات الحية التي تعيش في أعشاش الطيور ومخابئ الخفافيش، لكن تعلّمت بعض أنواع هذه الحشرات التكيُّف مع البيئة البشريّة، ويطلق على بق الفراش حديث الولادة الفقس، ويسمّى أيضًا بالحوريات، وهو كائن صغير للغاية، كما أنّ العين البشرية لا تستطيع تمييزه، إذ يصل حجمه إلى حجم بذرة نبات الخشخاش، ويمكن أن يصل حجم الحشرة البالغة إلى نحو ربع بوصة، وتكون على شكل بيضويّ، أو شكل مسطّح في حال عدم تغذّيها، ويمكن لهذه الحشرات أن تضاعف حجمها بعد تناول الطّعام.[١]

تسمّى هذه الحشرات ببقّ الفراش لأنّها تفضّل العيش في فراش البشر ومنازلهم، ويمكن أن تسبّب الحكة، إذ يمكن أن تعيش في الأرائك، أو في سرير النوم، أو في الملابس، أو في أي من المفروشات الناعمة، كما تفضّل هذه الحشرات العيش في الظلام، وتعدّ حشرات بق الفراش مشكلةً متناميةً بصورة كبيرة للغاية في جميع أماكن السكن، وذلك يتضمّن المنازل الخاصّة، وصالات النوم المشتركة، وسفن الرحلات البحرية، وثكنات الجيش العسكرية، والملاجئ، وعند النظر إلى هذه المخلوقات عن قرب يمكن أن يتراوح لون جسدها من اللون الأبيض الفاتح إلى اللون البني الغامق أو اللون البرتقالي المحترق.[١]

عندما تتغذّى يمكن ملاحظة بقعة حمراء داكنة أو سوداء داخل جسدها، وتبحث هذه الحشرات عن ملجأ في الشقوق المظلمة عندما تشعر بالخوف، وتجدر الإشارة إلىّ أن هذه الحشرات تنشط وتتغذّى على المضيفين وهم نائمون، ويتراوح وقت الذروة للتغذية بين منتصف الليل والساعة الخامسة صباحًا، كما يمكن رؤية العضات بسرعة، لكن يمكن أن تستغرق في بعض الأحيان ما يصل إلى 14 يومًا لتصبح مرئيّةً، وتعدّ التغذية بانتظام أمر مهمًا وحيويًا لبقاء حشرات بق الفراش على قيد الحياة، ولتكاثرها ووضعها البيض.[١]


علاج بق الفراش

يمكن البداية بعمليّة التخلص من بق الفراش بتنظيف الأماكن التي تعيش فيها هذه الحشرات، ويمكن أن تشمل هذه العملية ما يأتي:[٢]

  • تنظيف الفراش، والبياضات، والستائر، والملابس، عن طريق استخدام ماء ساخن، ثمّ تجفيفها على أعلى وضع للمجفف أو بصورة طبيعيّة، ويمكن وضع الأحذية والدمى المحشية والأشياء الأخرى التي لا يمكن غسلها في المجفّف مباشرةً وتشغيله لمدة نصف ساعة.
  • استخدام فرشاة صلبة لفرك طبقات الفراش؛ وذلك لإزالة بق الفراش والبيض الخاص به قبل التنظيف باستخدام المكنسة الكهربائيّة.
  • تنظيف السرير والمنطقة المحيطة به باستخدام المكنسة الكهربائية بصورة متكرّرة ويوميّة، وبعد الانتهاء من التنظيف بالمكنسة الكهربائيّة يجب وضع كيس المكنسة الكهربائية في كيس بلاستيكي على الفور، ثمّ وضعه في القمامة في الهواء الطّلق.
  • تغطية الوسادة وقاعدة السرير بغطاء مغلق بإحكام؛ وذلك لمنع انزلاق البق أو فراره، ويمكن أن تستمرّ هذه الحشرات بالعيش داخل الفراش لمدة طويلة قد تصل إلى عام كامل حتّى من غير طعام، لذلك لا بدّ من الاحتفاظ بالغطاء الذي على الفراش لمدة زمنية لا تقلّ عن عام؛ وذلك للتأكّد من موت جميع الحشرات الموجودة في الفراش.
  • إغلاق الشقوق باستخدام المواد المناسبة، خاصّةً الشقوق التي توجد أسفل الجدران؛ للتخلّص من الأماكن التي يمكن للبق الاختفاء فيها.
  • التخلص من الفوضى والأشياء غير الضرورية حول السرير.
  • من الممكن أن يكون الفراش موبوءًا بالبق بصورة كبيرة، وفي هذه الحالة قد يحتاج الشخص إلى التخلّص منه والحصول على فراش جديد، لكن لا بدّ من التخلص من بق الفراش في بقيّة المنزل، وإلّا سينتشر البق مرّةً أخرى في الفراش الجديد.

يمكن أن يساهم تنظيف المناطق الموبوءة ببق الفراش في السيطرة على هذه الحشرات، لكن التخلّص منه نهائيًّا يحتاج إلى العلاجات الكيميائية عادةً، لكن يمكن لمعالجة السرير وغرفة النوم باستخدام المواد الكيميائية أن يكون أمرًا ضارًا للشّخص، ويمكن أن يسبّب له الحساسية، لذا من المهم للغاية استخدام المواد التي يستطيع التعامل معها بصورة آمنة في غرفة النوم، ويجب عدم استخدام أي منتج ما لم يكتب عليه بصورة خاصّة أنه يمكن استخدامه على فراش النوم، لكن بصورة عامّة يعدّ توظيف خبير متخصّص في مكافحة الحشرات والآفات أسلم وأكثر فعاليةً.[٢]


كيفية تحديد وجود بق الفراش

يمكن للشخص أن يحدد وجود بق الفراش من عدمه بفحص المنزل، فإذا كان يشكّ بتعرضه للعض من قبل الحشرات يجب فحص المنزل فورًا بحثًا عن أي حشرات، كما يجب التأكّد من جميع الشقوق في الجدران، والفراش، والأثاث، ويمكن أن يحتاج إلى إجراء الفحص في الليل عندما تكون هذه الحشرات في حالة نشاط، ويمكن البحث عن العلامات الآتية خلال عملية الفحص:[٣]

  • وجود بقع داكنة، يمكن أن توجد هذه البقع على كلّ طبقات الفراش، وتعدّ هذه البقع براز بقّ الفراش.
  • وجود هياكل خارجية فارغة، ينسلخ بق الفراش عن جسمه خمس مرّات قبل أن يصل إلى مرحلة النضج، وتكون هذه الهياكل الفارغة صفراء وباهتةً.
  • وجود صدأ أو بقع حمراء، يمكن أن يجد الشخص بقعًا صغيرةًا من الدم على السرير، إذ يمكن أن يسحق الشخص بق الفراش عن طريق الخطأ وهو نائم.


المراجع

  1. ^ أ ب ت Christian Nordqvist (13-2-2018), "Everything you need to know about bedbugs"، medicalnewstoday, Retrieved 20-7-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Carol DerSarkissian (23-11-2018), "Bedbugs"، webmd, Retrieved 20-7-2019. Edited.
  3. mayoclinicstaff (27-1-2018), "Bedbugs"، mayoclinic, Retrieved 20-7-2019. Edited.