أعشاب تؤثر على الحمل

الأعشاب والحمل

ينصح معظم الأطباء بتجنّب استهلاك أيّ من الأعشاب خلال فترة الحمل؛ إذ قد تحتوي بعض الأعشاب على مركبات يمكن أن تؤثّر على نمو الجنين، بينما البعض الآخر قد يحتوي على مركبات سامّة، والبعض الآخر قد يحتوي على مركبات محفزة للرحم، وفي حال الرغبة باستخدام أي نوع من الأعشاب الطبيعية للمساعدة في علاج المشكلات الشائعة مثل الإمساك وحرقة المعدة وعسر الهضم يجب استشارة الطبيب قبل استخدام هذه الأعشاب أثناء الحمل.[١]


أعشاب تؤثر على الحمل

أعشاب ضارة على الحامل

يوجد العديد من الأعشاب التي تعدّ خطرةً أثناء الحمل، ويجب على النّساء الحوامل تجنّبها، ومن أشهرها ما يأتي:[٢]

  • الجوز الأسود.
  • القشرة المقدّسة أو الكسكارة.
  • الحلبة.
  • كميّات كبيرة من الحلبة أو جوزة الطيب.
  • الشّاغة المخزنية.
  • القنفذية.
  • خاتم الذهب.
  • ذنب الأسد القلبي.
  • البلميط المنشاري.
  • السّنا.
  • الشّيح.
  • فلحاء اليوهمب.

أعشاب آمنة على الحامل

يوجد العديد من الأعشاب الآمنة والتي يمكن استخدامها أثناء الحمل، ومن أشهرها:[٣]

  • أوراق العلّيق، تصنّف أوراق العليق بأنّها من الأعشاب الآمنة الغنية بالحديد، والتي تساعد على تهدئة الرّحم، وزيادة إنتاج الحليب، وتخفيف آلام المخاض، بالإضافة إلى تخفيف الغثيان.
  • جذور الزّنجبيل، يساعد الزنجبيل على تخفيف الغثيان والتقيّؤ في الحمل.
  • الدردار الأحمر، يعدّ لحاء الدردار الأحمر من الأعشاب الصحية التي يمكن تناولها أثناء الحمل، إذ يساعد على تخفيف تهيّج المهبل، وحرقة المعدة، والغثيان المصاحب للحمل.
  • الشوفان، يعدّ الشوفان غنيًّا بالكالسيوم والمغنيسيوم، بالإضافة إلى أنّه يساعد على تقليل تهيّج الجلد، والأرق، والقلق.


مخاطر الأعشاب على الحمل

تحتوي بعض الأعشاب على مواد خطرة يمكن أن تسبّب العديد من المضاعفات أثناء الحمل، ومن هذه المضاعفات ما يأتي:[٣]

  • الإجهاض.
  • الولادة المبكّرة.
  • انقباضات الرحم.
  • إصابة الجنين.


مشروبات مفيدة للحامل

تُعِدّ جمعية إدارة الأغذية والعقاقير العديد من الأعشاب المستخدمة في الشاي مثل النعناع والزعتر آمنةً للشرب بكمياتٍ قليلة من حين إلى آخر أثناء الحمل أو الرّضاعة، لكن لا ينصح بتناول كميات كبيرة من الشاي؛ كونه قد يسبّب مشكلات صحّية للأم وللجنين، ومن أشهر أنواع الشاي التي يجب تجنّبها أثناء الحمل ما يأتي:[٤]

  • شاي الكوهوش الأسود والكوهوش الأزرق.
  • شاي الشاغة.
  • شاي حشيشة الملاك الصينية.
  • شاي الكافا.
  • شاي المتة.
  • شاي الليمونية.
  • شاي الميرميّة.
  • شاي إكليل الجبل.


مكملات يجب تجنبها أثناء الحمل

يوجد العديد من المكمّلات الغذائية التي يجب تجنّبها أثناء الحمل، ومنها ما يأتي:[٥]

  • فيتامين أ: يعدّ فيتامين أ من أفضل المكمّلات المهمّة لتطوير رؤية الجنين والوظائف المناعية للطفل، لكن استهلاك كميات كبيرة من هذا الفيتامين قد يكون ضارًّا؛ وذلك لأنّ فيتامين (أ) قابل للذوبان في الدهون، بالتالي سيجري تخزينه في الكبد بكميّات كبيرة، ويمكن أن يسبّب آثارًا سامّةً على الجسم، بالتالي تلف الكبد، كما أظهرت العديد من الدراسات أنّ تناول كميات كبيرة من فيتامين (أ) أثناء الحمل قد يسبّب تشوّهاتٍ خَلقيّةً للجنين.
  • فيتامين هـ: يعدّ فيتامين (هـ) من الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون، وعلى الرّغم من أنّه يعدّ من الفيتامينات المهمّة للجسم كونه يعزّز وظيفة الجهاز المناعيّ إلّا أنّه يعدّ ضارًّا في حال استخدامه أثناء الحمل أو الرّضاعة؛ وذلك لأنّه يزيد من خطر إصابة الحامل بآلام في البطن، بالإضافة إلى خطر تمزّق الكيس السلوي.


الأغذية الممنوعة على الحامل في الشهر الأول للحمل

يوجد بعض الأطعمة الممنوعة على الحامل في فترات الحمل الأولى، ويمكن ذكرها كالتالي[٦]:

  • الجبن غير المبستر، الذي يمكن أن يحتوي على البكتيريا التي تسبب التسمم الغذائي، لذلك من الافضل تجنبه خلال فترات الحمل المبكرة.
  • الأغذية المُعالَجة: تحتوي هذه الأغذية على السعرات الحرارية، والمواد الحافظة المسببة أيضًا للتسمم الغذائي، ومن أمثلة هذه الأطعمة الحليب المكثف، والعصائر، والوجبات الجاهزة.
  • المأكولات البحرية: تحتوي المأكولات البحرية على مستويات مرتفعة من الزئبق، التي قد تتلف دماغ الجنين وتضرّه، ومن هذه المأكولات سمك أبو سيف، والمحار النيء، والحدّ من اسستهلاك سمك التونة، والسلمون، والماكريل.
  • ثمار البابايا: تحتوي ثمار البابايا غير الناضجة على اللاتكس، الذي قد يحفّز تقلصات الرحم، ويتسبب بالولادة المبكرة، والاعتدال في تناول ثمار البابايا الناضجة ومراجعة الطبيب قبل تناولها.
  • الأناناس: يحتوي الأناناس على إنزيم البروميلين، الذي قد يتسبب بالولادة المبكرة، بالتالي يُنصَح بالابتعاد عن تناوله خلال فترات الحمل الأولى.
  • البيض واللحوم النيئة: يمكن أن يحتوي البيض النيء واللحوم غير المطبوخة جيدًا على بكتيريا الليستيريا، التي تؤثر على نمو الجنين.
  • الكافيين: يُنصَح بالتقليل من تناول الكافيين في فترات الحمل الأولى، وذلك لأن الإفراط في تناوله يتسبب بالأرق والعصبية والتهيّج.
  • الكحوليات: يضرّ شرب الكحول بتطوّر الجنين، ويمكن أن يسبب عيوبًا خَلقية له.
  • الأطعمة الغنية بالسكريات: تحتاج الحامل إلى 300 سعرة حرارية إضافية يوميًا لدعم نمو الجنين. ومع ذلك، فإن تناول الكثير من الحلويات يؤدي إلى زيادة الوزن والإصابة بداء سكري الحمل.


المراجع

  1. "Dangerous Herbs and Vitamins During Pregnancy", www.pregnancyandchildren.com, Retrieved 2-7-2019. Edited.
  2. BONNIE CROWE, "A List of Herbs Not Safe During Pregnancy"، www.livestrong.com, Retrieved 2-7-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Herbs And Pregnancy", www.americanpregnancy.org,19-7-2017، Retrieved 2-7-2019. Edited.
  4. "Herbal teas during pregnancy", www.babycenter.com, Retrieved 2-7-2019. Edited.
  5. Jillian Kubala (21-12-2017), "Supplements During Pregnancy: What’s Safe and What’s Not"، www.healthline.com, Retrieved 2-7-2019. Edited.
  6. "First Month of Pregnancy – Foods You Should Eat and Avoid", parenting.firstcry.com, Retrieved 18-05-2020. Edited.

فيديو ذو صلة :

380 مشاهدة