أمراض فقرات الظهر

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٣ ، ١٣ يناير ٢٠٢٠

فقرات الظهر

يمتد العمود الفقري عند الإنسان من الرقبة إلى آخر الظهر، وهو عمود مرن مكون من سلسلة من العظام والفقرات، وتُعد المهمة الرئيسية للعمود الفقري؛ حماية الحبل الشوكي، وتوفير الصلابة للجسم، ومرفق للأطراف الصدرية، والحوض، والعديد من العضلات، كما أنّه يعمل على نقل وزن الجسم في المشي والوقوف، وكل فقرة من الفقرات في القسم العلوي من العمود الفقري، تتكون من مركز يعلوه قوس عصبي على شكل حرف Y، وهذا القوس يمتد إلى أسفل وإلى الخلف، بعملية شائكة وسلسة لتشكيل المطبات أسفل الظهر، واثنتين عرضيًا على كلا الجانبين لتوفير رابط للأربطة والعضلات، ويحيط بكل من المركز، والقوس العصبي، فتحة تسمى الثقب الفقري، الذي يمر منه الحبل الشوكي، ويُفصل المركزين بأقراص الفقرة الغضروفية، التي تُساعد على تخفيف الصدمات أثناء الحركة، أمّا الفقرات السفلية، فتعد أكثر تعقيدًا من العليا.[١]


أمراض فقرات الظهر

توجد العديد من الاضطرابات التي تُؤثر على فقرات العمود الفقري في أيّ مكان منه، من الرقبة إلى أسفل الظهر، ومن هذه الاضطرابات:[٢]

  • اضطرابات العمود الفقري التنكسية والقرص وتتضمن:
    • التهاب المفاصل.
    • مرض القرص التنكسي.
    • الانزلاق الغضروفي.
    • تضيق العمود الفقري.
    • مرض الفقار.
  • حالات واضطرابات العمود الفقري الأخرى وتتضمن:
    • التهاب الفقار اللاصق.
    • ألم في الظهر.
    • الخيال القاعدي أو الانطباع القاعدي أو تسوية الجمجمة.
    • العمود الفقري المزمن وآلام الظهر.
    • الحداب.
    • الم الرقبة.
    • ترقق العظام والكسور الفقرية.
    • حداب شويرمان.
    • الجنف.
    • سرطان النخاع الشوكي.
    • تشوهات العمود الفقري.
    • كسر العمود الفقري.
    • أورام العمود الفقري.
    • الانزلاق الفقاري.


أعراض أمراض فقرات الظهر

تعتمد الأعراض على نوع الاضطراب الذي يصيب العمود الفقري، وشدته، وموقعه، وقد تسبب هذه الاضطرابات مجموعة من الأعراض، وقد تتضمنما يأتي:[٣]

  • ألم حاد أو ألم ممل ولمدة قصيرة أو طويلة الأجل.
  • النشاط المرتبط بآلام الرقبة أو آلام الظهر.
  • ألم في الذراعين أو في الساقين.
  • حركة محدودة وضعف الموقف.
  • ألم أثناء الوقوف أو المشي.
  • أحاسيس غير طبيعية في الذراعين أو في الساقين مثل؛ الوخز أو الاحتراق.
  • فقدان الحواس أو خدر في الذراعين أو في الساقين.
  • ضعف في الذراعين أو في الساقين.
  • عدم الثبات مع ضعف التوازن.
  • فقد براعة اليد أو صعوبة في القيام بمهمات الحركات الدقيقة مثل؛ الكتابة اليدوية، وربط القمصان أو الأزرار وغيرها.
  • فقدان وظيفة المثانة أو الأمعاء.
  • ضعف الوظيفة الجنسية.


أسباب انحناء العمود الفقري

توجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى انحناء العمود الفقري أكثر من المعتاد أو يصبح غير متوازن، ومن هذه الأسباب:[٤]

  • التقزم: وهو اضطراب لا تنمو فيه العظام طبيعيًا، ممّا يُؤدي إلى قصر القامة المرتبط بالتقزم.
  • الانزلاق الفقاري: وهي حالة تنقلب فيها الفقرات، وعادة ما تحدث أسفل الظهر، ويكون الانحناء إلى الأمام.
  • ترقق العظام: وهي حالة تصبح فيها الفقرات هشة، ويمكن كسرها بسهولة.
  • السمنة، أو الإفراط في زيادة الوزن.
  • الحداب: وهي حالة تتميز بأن يكون الظهر العلوي غير مستدير.
  • التهاب القرص: وهو التهاب في مساحة القرص بين عظام العمود الفقري، وغالبًا ما يحدث بسبب العدوى.


المراجع

  1. "Vertebral column", www.britannica.com, Retrieved 31-12-2019. Edited.
  2. "Spine Disorders", utswmed.org, Retrieved 31-12-2019. Edited.
  3. "SYMPTOMS OF SPINE DISORDERS", www.nyp.org, Retrieved 31-12-2019. Edited.
  4. "Types of Spine Curvature Disorders", www.webmd.com, Retrieved 31-12-2019. Edited.