إفرازات مخاطية قبل الدورة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣٥ ، ١٦ ديسمبر ٢٠٢٠
إفرازات مخاطية قبل الدورة

هل تخرج إفرازات مخاطية قبل الدورة؟

الافرازات المخاطية هي إفرازات سائلة أو شبيهة بالهلام تخرج من عنق الرحم، تتغير كميته بتغير مستوى الهرمونات في فترات الدورة الشهرية، قد يساعد تتبع هذه الإفرازات على التنبؤ بالإباضة في حالات الرغبة بحدوث حمل أو عند الرغبة بتجنب حدوث الحمل، قد تظهر الإفرازات المخاطية قبل الدورة الشهرية في عدة مواضع أهمها ما يلي:[١]

  • قبل الإباضة: إذ ينتج الجسم إفرازات مخاطية قبل إطلاق البويضة بسبب ارتفاع هرمون الاستروجين، قد تكون هذه الإفرازات صفراء أو بيضاء أو معكرة، وقد يكون المخاط لزج أو قابل للتمدد.
  • أثناء الإباضة: ويكون هذا المخاط صافي ومطاطي ويشبه قوام بياض البيض ، إذ أن هذا المخاط ودرجة حموضته تحمي الحيوانات المنوية، وهذا قد يساعد كثيرًا من يحاولون الحمل لممارسة الجنس في هذه الفترة.
  • بعد الإباضة: تقل الإفرازات في هذا الوقت وتصبح أكثر سمكًا ولزوجة وعكورة، وقد تكون هذه الفترة جافة عند بعض النساء.


دلالة الإفرازات المهبلية قبل الدورة؟

تنتج معظم النساء مقدار أقل من ملعقة صغيرة أو حوالي 4 مل من الإفرازات البيضاء أو الشفافة كل يوم، لكن قبل الدورة الشهرية تكون معكرة وبيضاء بسبب زيادة هرمون البروجسترون وهو هرمون يتدخل في كل من الدورة الشهرية والحمل، ويعتبر هذا صحيًا ما لم تكن الإفرازات متكتلة أو مصحوبة برائحة قوية.


لكن في بعض الحالات قد تزداد الإفرازات للمرأة الحامل قبل موعد الدورة الشهرية والتي قد تكون أولى علامات الحمل المبكرة، لكن قد يكون من الصعب التمييز بينها وبين الإفرازات الطبيبعية قبل الدورة لكن قد تكون إفرازات الحمل أكثر سمكًا وقد تظهر عند بعض النساء بقع دم خفيفة تسمى نزيف الانغراس أو الزرع بعد تخصيب البويضة وزرعها في الرحم بعد 6 إلى 12 يوم من حدوث الحمل. [٢][١]


إذا كانت الإفرازات بلون غير الأبيض الفاتح فقد يكون لها دلالات أخرى كما يلي:[٢]


  • الإفرازات الرمادية: قد تكون دليل على الإصابة بالتهاب المهبل الجرثومي، عندها يجب مراجعة الطبيب لتشخيص وعلاج الحالة.
  • الإفرازات الصفراء أو الخضراء: الإفرازات الصفراء الفاتحة ليست مدعاة للقلق، لكن الأصفر الغامق أو الأخضر قد يشير للإصابة بعدوى، وقد تظهر الإفرازات الصفراء في بعض الحالات بعد تناول بعض الأطعمة أو المكملات الغذائية الجديدة.
  • الإفرازات الوردية: قد تحدث في داية الدورة الشهرية أو بعد الجماع، إذا كانت الإفرازات الوردية في غير هذه الفترات يجب مراجعة الطبيب.
  • الإفرازات الحمراء أو البنية: هذا اللون الطبيعي للإفرازات قبل أو بعد الدورة الشهرية، وقد يشير اللون الأحمر لبعض حالات العدوى.


ماذا يصاحب الإفرازات قبل الدورة؟

تبدأ التغيرات الجسدية والمزاجية عند أغلب النساء قبل أسبوع إلى أسبوعين من بدء الدورة الشهرية بسبب التغير في مستويات الهرمونات في الجسم، عادةً ماتنتهي الأعراض بعد حوالي 3 إلى 4 أيام بعد بدء نزيف الدورة، من أهم الأعراض التي ترافق الإفرازات قبل الدورة الشهرية ما يلي:[٣]

  • ألم أسفل الظهر: بسبب التغيرات في بعض المواد الكيميائية الطبيعية مثل البروستاجلاندين التي تبطن الرحم وتسبب تقلصات تشعر بها السيدة في الظهر والفخدين.
  • ظهور حب الشباب: بسبب ارتفاع بعض الهرمونات التي تؤدي إلى انتاج الزيوت التي تسبب انسداد في المسام مما يؤدي لظهور حب خاصة في منطقة الذقن والفك.
  • الصداع: بسبب تغير مستوى هرمون الاستروجين، وإذا كانت السيدة تعاني من الصداع النصفي فقد يزداد الألم في هذه الفترة.
  • ألم وثقل في الثديين: قد يبدأ ذلك في بعد الإباضة مباشرة وختى أيام قليلة بعد بدء الدورة الشهرية بسبب التغير في هرمونات الاستروجين والبروجسترون والبرولاكتين.
  • ألم وتقلصات أسفل البطن: وهذه هي الشكوى الأكثر شيوعًا قبل الدورة الشهرية وعادةً ماتظهر قبل الدورة مباشرة وتستمر لمدة يومين إلى ثلاثة أيام.
  • انتفاخ وغازات واحتباس سوائل: يمكن تقليل هذه الأعراض بتقليل تناول الملح وتناول المزيد من الفواكه والخضروات وممارسة الرياضة بانتظام.
  • تقلبات مزاجية: بسبب التغيرات الهرمونية قد تصاب بعض النساء بالغضب وسرعة الإنفعال ونوبات بكاء.


المراجع

  1. ^ أ ب Jane Chertoff (7/3/2019), "Guide to Cervical Mucus", healthline, Retrieved 9/12/2020. Edited.
  2. ^ أ ب Jayne Leonard (23/1/2020), "What causes white vaginal discharge?", medicalnewstoday, Retrieved 9/12/2020. Edited.
  3. Brunilda Nazario (27/7/2020), "Signs Your Period Is Coming", webmd, Retrieved 9/12/2020. Edited.