اسباب الغثيان المستمر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٩ ، ٩ يوليو ٢٠١٨
اسباب الغثيان المستمر

العديد من النساء يعانين من شعور مستمر بالغثيان، وإذا كانت متزوجة يُمكن أن تتوقع أنها حامل،

ولكن ماذا لو كان هذا التوقع غير صحيح، أو ماذا لو كانت المرأة غير متزوجة؟ أو حتى ماذا لو كان الذي يشعر بالغثيان المستمر رجل؟ ما هو إذًا السبب وراء ذلك؟

من المؤكد أن ذلك الشعور سوف يقوم بالتأثير على نفسية الشخص ومزاجه،

كما أنه يُمكن أن يقوم بإعاقته عن إتمام مهامه اليومية على النحو المطلوب،

وهذا كله وأكثر يُمكن أن يسبب له العديد من المشاكل الإجتماعية،

سواء أكانت تلك المشاكل بينه وبين أفراد الأسرة أو مع الأصدقاء وزملاء العمل، نعم،

إن ذلك ممكن، فالنفسية المرتاحة تختلف عن تلك المُتعبة والتي تؤثر بدورها على الجسد لتسبب إجهاده.

هناك العديد من الأسباب خلف إصابة الإنسان وشعوره بتلك الحالة،

نذكرها وأكثر في هذا المقال الذي سوف يُحاول أن يُجيب عن العديد من الأسئلة المُتعلّقة بهذا الموضوع.

الأسباب:


  • العديد من الدراسات نتجت إلى أن هناك عدد من العوامل التي يُمكن أن تؤثر بالإنسان وتسبب له الشعور المستمر بالغثيان، تلك النتائج ظهرت بعد دراسة العديد من الحالات لمختلف الأعمار. بعض العوامل تشمل:
  • الضغط النفسي والقلق بصورة مستمرة: أجهزة الجسد جميعها ترتبط بصورة دقيقة حتى لو اختلفت في وظائفها، فأي اضطراب في أي عضو يُمكن أن يؤثر على أعضاء أخرى ليسبب خللًا فيها، حتى المشاعر يمكن أن تؤثر على العقل الذي بدوره سوف يؤثر على أجهزة أخرى في الجسم، وفي حالتنا، الشعور المستمر بالخوف أو التوتر يمكن أن يسبب خللًا في الأجهزة الهضمية ليشعر الشخص بعدها بالغثيان.
  • تناول الطعام بكمية تزيد عن الحاجة: الجميع مرّ بتجربة تناول الطعام بكمية كبيرة، وبالتأكيد شعر بعدها برغبة في التقيؤ أو الغثيان، السبب في ذلك يرجع إلى عدم السماح للجهاز الهضمي بإتمام عمله بكفاءة نتيجة زيادة الضغط عليه.
  • التحسس تجاه أنواع معينة من الأطعمة: يمكن أن لا يعلم المصاب أن لديه حساسية تجاه أنواع معينة من الأطعمة التي تسبب له الغثيان المستمر، لذلك، يُنصح باستشارة أخصائي تغذية أو الطبيب الخاص في حال عدم معرفة المُسبب وتكرار هذا الشعور المزعج.
  • اتخاذ أنواع معينة من العلاجات والأدوية: في حال كان الشعور بالغثيان مزامنًا لتناول الشخص دواء معينًا، فعلى الأغلب أنه هو السبب في ذلك، عندها يُنصح باستشارة الطبيب المختص وذكر الأعراض له، حيث أنه يُمكن أن يُغير العلاج أو يجد طريقة لحل المُشكلة.
  • إصابة الشخص بالصداع النصفي: هذا النوع من الصداع يرتبط وبصورة مباشرة بالأعصاب، الأمر الذي بدوره يُسبب الشعور المستمر بالغثيان.
  • وجود اضطرابات في الجهاز الهضمي: العديد من الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات هضمية اكتشفوا ذلك من خلال شعورهم المستمر بالغثيان، حيث أن الجسد يقوم بإرسال إشارات لتنبيه المصاب على اضطراب داخلي لا يعلم به، وهنا الغثيان يُمكن أن يكون إشارة من الإشارات الجسدية، ولذلك يُنصح بإجراء فحوصات للجسم عند الرغبة الستمرة بالتقيؤ.