اسباب كثرة التبول ليلا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٤:٤٨ ، ٩ أبريل ٢٠٢٠

كثرة التبول أثناء الليل

قد يعاني بعض الأشخاص من كثرة التبول ليلًا، فقد يضطر البعض إلى الاستيقاظ من النّوم مرّتين أو أكثر في الليلة للتبوّل، وقد تسبّب هذه الحالة الشّعور بالإزعاج وعدم الرّاحة لدى الأشخاص، وقد تشير كثرة التبول ليلًا إلى وجود حالة صحيّة كامنة يعاني منها الشّخص أحيانًا، إذ يُنتج الجسم أثناء وقت النّوم في الحالة الطّبيعية لدى الأشخاص السّليمين كميّةً أقلّ وأكثر تركيزًا من البول، فلا يحتاج معظم الأشخاص إلى الاستيقاظ أثناء الليل للتبول، كما يمكنهم النّوم دون انقطاع لمدّة 6-8 ساعات في الليلة.

قد تتراوح أسباب الإصابة بكثرة التبول ليلًا بين عوامل نمط الحياة ووجود بعض الحالات المرضيّة التي يعاني منها الأشخاص، وقد تحدث كثرة التبول ليلًا لدى الأشخاص من جميع المراحل العمريّة، إلّا أنّها تشيع لدى كبار السّن.[١]


أسباب كثرة التبول ليلًا

يعاني الأشخاص من كثرة التبوّل ليلًا نتيجة عدد من الأسباب المحتملة، التي يتطلّب بعضها العلاج الطبّي، في حين يمكن السّيطرة على بعضها الآخر ببعض العلاجات المنزلية البسيطة، ومن أبرز هذه الأسباب ما يأتي:[٢]

  • الإكثار من شرب السوائل، أو شرب السوائل قُبيل وقت النوم، كما يساهم شرب الكحول أو الكافيين في وقت متأخّر من اليوم في كثرة التبوّل ليلًا.
  • الإصابة بعدوى والتهابات في المسالك البولية، إذ يعاني الأشخاص المصابون بعدوى المسالك البولية من كثرة التبوّل أثناء النّهار والليل، وقد يشعرون بالألم عند التبوّل، ووجع في المعدة، وقد ترتفع درجة حرارة الجسم لديهم.
  • التقدّم بالعمر، إذ تزداد حاجة الأشخاص إلى التبول ليلًا مع تقدّمهم بالعمر؛ بسبب انخفاض إنتاج الجسم للهرمون الذي يساعد على تركيز البول ليتمكّن الجسم من الاحتفاظ به حتّى ساعات الصباح، كما يزداد تعرّض كبار السن للإصابة بالمشكلات الصّحية الأخرى التي قد تنجم عنها كثرة الحاجة إلى التبوّل، وقد يؤثر الجنس على كثرة التبول ليلًا، إذ يشيع تضخم البروستاتا لدى الرجال مع تقدّمهم بالسّن، وتعدّ هذه الحالة غير خطيرة، إلّا أنّها قد تحدّ من قدرة الأشخاص على التفريغ الكامل للمثانة، في حين تتعرّض النساء لكثرة التبوّل بعد انقطاع الطمث؛ نتيجةً لانخفاض إنتاج هرمون الإستروجين، وقد ينجم عن ذلك حدوث تغييرات في المسالك البولية تزيد من حاجة النّساء إلى التبوّل، كما تضعف عضلات الحوض لدى النّساء اللواتي أنجبن الأطفال، ممّا يلعب دورًا في الحاجة المتكرّرة إلى التبوّل؛ نظرًا لضعف العضلات.
  • تناول بعض الأدوية.
  • اضطرابات النّوم، والاكتئاب.
  • مشكلات القلب، إذ تتراكم سوائل الجسم عند عدم تمكُّن القلب من ضخّ الدّم بفعالية.
  • بعض المشكلات الصحّية التي تؤثّر على المثانة، ومنها ما يأتي:
    • أورام المثانة
    • ورم البروستاتا.
    • فرط نشاط المثانة.
    • التهاب المثانة الخلالي.
    • السّمنة.
    • تدلّي المثانة، وتدلّي أعضاء الحوض لدى النّساء، خاصّةً بعد الحمل.[٣]

من الحالات المرضية الأخرى التي قد تنجم عنها زيادة إنتاج البول في الجسم ما يأتي:

  • داء السكّري.
  • ارتفاع مستوى الكالسيوم في الدّم.[٤]
  • مرض السكّري الكاذب.
  • فشل الكبد.
  • الأمراض العصبيّة، مثل: مرض ألزهايمر، ومرض باركنسون.


الوقاية من كثرة التبول ليلًا

قد تساهم بعض الإجراءات في التّقليل من كثرة التبوّل ليلًا، ومن هذه الإجراءات ما يأتي:[١]

  • تقليل كمية شرب السوائل خلال 2-4 ساعات قبل موعد النّوم، ممّا يساهم في الحدّ من كثرة التبوّل ليلًا.
  • تجنّب المشروبات المحتوية على الكحول والكافيين.
  • استخدام الحمّام قبل الذّهاب إلى النّوم.
  • تجنّب تناول بعض الأطعمة والمواد الغذائية التي قد تسبّب تهيج المثانة، مثل: الشوكولاتة، والأطعمة الغنيّة بالتّوابل، والأطعمة الحمضيّة، والمحلّيات الصناعية.
  • ممارسة تمارين كيجل والعلاج الطبيعي لقاع الحوض، والتي من شأنها المساهمة في تقوية عضلات الحوض وتعزيز القدرة على التحكّم بالمثانة.
  • تغيير نمط الحياة والعادات التي قد تزيد من سوء الأعراض.


المراجع

  1. ^ أ ب Healthline Editorial Team (23-6-2017), "Excessive Urination at Night (Nocturia)"، www.healthline.com, Retrieved 10-5-2019.
  2. "Why Do I Pee So Much at Night?", www.webmd.com,23-10-2017، Retrieved 10-5-2019.
  3. Laura Newman (9-5-2019), "Causes of Frequent Urination at Night"، www.verywellhealth.com, Retrieved 10-5-2019.
  4. "Urinating more at night", medlineplus.gov,26-8-2017، Retrieved 10-5-2019.