اشعة الكشف عن سرطان الثدي

اشعة الكشف عن سرطان الثدي

الكشف عن سرطان الثدي

يتضمّن الكشف عن سرطان الثدي إجراء العديد من الفحوصات الطبية، والتصوير بالأشعة للبحث عن وجود أي خلايا سرطانية قبل ظهور علامات المرض، كما يُستخدم في حال ظهور كتلة جديدة على الثدي، وتُنصح النساء اللاتي تتراوح أعمارهن بين 40 و 49 عامًا بمراجعة الطبيب أو اختصاصي الرعاية الصحية لإجراء فحص الثدي، وتحديد المدّة التي يجب تكرار الفحص خلالها، بينما توصى النساء اللاتي تتراوح أعمارهن بين 50 و 74 عامًا، والمعرّضات لخطر الإصابة بسرطان الثدي بإجراء تصوير الثدي كل عامين، وبالرغم من أنّ فحوصات سرطان الثدي لا تمنع الإصابة بسرطان الثدي، لكنّها تساعد في التشخيص المبكر لحالات السرطان؛ مما يُسهّل العلاج، ويزيد فرص القضاء على السرطان بسهولة.[١][٢]


أشعة للكشف عن سرطان الثدي

يُعدّ سرطان الثدي أحد أكثر أنواع السرطان شيوعًا، وهو من أنواع السرطان التي يُنفّذ علاجها بسهولة في المراحل المبكرة، ويساعد التشخيص المبكر في نجاح العلاج، ويُستخدم التصوير الإشعاعي للثدي في تشخيص الحالة، ويُطبَّق ذلك باستخدام جهاز الماموغرام؛ الذي يكشف عن وجود أي تغيّرات في أنسجة الثدي من خلال توجيه الأشعة السينية للثدي، وقد يتسبب هذا الفحص في بعض الانزعاج والألم، لكنّه إجراء سريع وغير جراحي يستغرق في معظم الأحيان ما يُقارب العشرين دقيقة فقط.[٣][٤]


التحضير لفحص الكشف عن سرطان الثدي

تُناقَش طريقة الفحص باستخدام جهاز الماموغرام عادة، والنتائج الممكنة مع المرأة قبل جدولة التصوير الشعاعي للثدي، ويُوصى باتباع مجموعة من الإجراءات التحضيرية قبل إجراء الفحص، ومن ضمنها:[٣][٥]

  • إخبار الطبيب بأيّ عمليات جراحة سابقة، والأدوية المستخدمة، لا سيّما الأدوية الهرمونية، بالإضافة إلى التاريخ العائلي أو الشخصي لسرطان الثدي.
  • إخبار الطبيب وفني الأشعة في حال كانت المرأة حاملًا أو مرضعًا، أو احتمال وجود حمل؛ ذلك لأنّه لا يُجرى فحص الماموغرام خلال مرحلتَي الحمل أو الرضاعة.
  • تجنّب تحديد موعد إجراء الفحص في الأسبوع الذي يسبق الدورة الشهرية، وعادةً ما يُفضّل إجراؤه بعد أسبوع من انتهاء الدورة الشهرية.
  • تجنّب وضع مزيلات العرق أو البودرة، أو أي مستحضرات تحت الذراعين أو على الثدي؛ ذلك لأنّ هذه المستحضرات تظهر في شكل بقع كالسيوم على الصور الإشعاعية، مما قد يُحدث لبسًا في عملية التشخيص.
  • وصف أي أعراض أو مشكلات في الثدي لفني الأشعة الذي يُجري الفحص.
  • تحضير أي صور إشعاعية سابقة؛ لتقديمها لاختصاصي الأشعة لمقارنتها بالصور الجديدة.


إجراءات فحص الكشف عن سرطان الثدي

بعد التحضير المسبق لإجراء فحص المامو غرام للكشف عن سرطان الثدي، وبعد خلع الملابس في الجزء العلوي من الجسم وأي قلادات وارتداء ثوب خاص، ويبدأ الفحص ضمن خطوات بسيطة تشمل:[٣][٥]

  • الوقوف أو الجلوس خلف جهاز الماموغرام، وتثبيت الجسم وعدم الحركة أثناء التقاط الصور، كما قد يُطلب التوقف عن التنفس لبضع ثوانٍ؛ لتقليل احتمال الحصول على صورة مشوشة وغير واضحة.
  • وضع كل ثدي بين صفيحتين، والضغط بلطف عليهما لتسطيح الأنسجة؛ مما يساعد في استخدام جرعات أقل من الأشعة السينية لتوفير كثافة قليلة من الأنسجة، وتوفير صورة أوضح للثدي.
  • التقاط الصور عن طريق الأشعة السينية في الصفيحة العلوية، بينما تحمل اللوحة السفلية الثدي وتثبّته أثناء التقاط الصورة، وعادةً ما يُطلب من المرأة تغيير وضعية الجلوس أو الوقوف لأخذ الصور من زوايا أخرى، إذ إنّ طرق العرض الروتينية للثدي تُنفّذ من أعلى إلى أسفل ومن الجانبين.
  • طلب صور إضافية بزوايا مختلفة للثدي في حال الحاجة إلى المزيد من الصور الواضحة لتقييم أنسجة الثدي بدقة أكبر، وهذا ما يحدث غالبًا، ويجب ألّا يبدو سببًا للانزعاج أو الذعر.
  • انتظار الصور لحين تجهيزها، وأخذها للطبيب الاختصاصي لمراجعتها وتقييم النتائج.


نتائج فحص الكشف عن سرطان الثدي

يُستخدم نظام قياسي خاص لوصف نتائج التصوير الشعاعي للثدي، إذ يُطبّق ذلك عبر فرز النتائج إلى فئات مُرقّمة من 0 إلى 6، ووصف كل ما وُجِد في الصور بكلمات ومصطلحات طبية، مما يُسهِّل متابعة الاختبارات والنتائج، وتتضمن كلّ واحدة من هذه التصنيفات المعلومات الآتية:[٦]

  • 0: أي إنّ هناك حاجة إلى تصوير إضافي، أو مقارنة بالأشعة السينية السابقة.
  • 1: تعني أنّ نتيجة الفحص سلبية، ولم يُعثَر على أيّ أورام أو أنسجة غير طبيعية.
  • 2: النتيجة وجود كتلة حميدة غير سرطانية، وتُعدّ كذلك نتيجة سلبية مشيرة إلى عدم العثور على أدلة على وجود أورام سرطانية، وإنّما كُشِفَ عن وجود بعض الأورام الحميدة؛ مثل: التكلسات الحميدة، أو العقد الليمفاوية في الثدي، أو الأورام الغدية الليفية المتكلسة.
  • 3: نتيجة تدلّ على وجود أنسجة غير طبيعية، ولكن غالبًا ما تبدو حميدة، وتحتاج هذه النتائج إلى المتابعة، وإعادة إجراء الفحص في غضون ستة أشهر؛ للكشف عن تغييرات جديدة في الأنسجة، ويساعد هذا الإجراء في تجنّب أخذ خزعات من الثدي لفحصها.
  • 4: تنبئ بوجود تغييرات مريبة في أنسجة الثدي، وتوصي بأخذ خزعة لفحص الأنسجة؛ وهذا لا يعني أنّ التغيّرات هذه سرطانية، ولكن يجب إجراء الفحوصات الإضافية لتأكيد التشخيص، وتُقسّم هذه الفئة عدّة فئات لتقديم تقييم أكثر دقة:
    • 4 أ: وجود احتمال منخفض للإصابة بالسرطان (أكثر من 2٪ ولكن ليس أكثر من 10٪).
    • 4 ب: وجود احتمال معتدل للإصابة بالسرطان (أكثر من 10٪ ولكن ليس أكثر من 50٪).
    • 4 ج: وجود احتمال عالٍ للإصابة بالسرطان (أكثر من 50٪ ولكن أقل من 95٪)، ولكن ليس مرتفعًا مثل الفئة 5.
  • 5: دلالة على وجود تغييرات موحية بأنّها غالبًا ما تبدو تغيّرات سرطانية، ويجب أخذ خزعة فورية للثدي.
  • 6: نتائج تدل على وجود مؤكّد لأورام سرطانية في الثدي، ويُجرى الفحص الإشعاعي في هذه الحالة عادة؛ لمعرفة مدى استجابة السرطان للعلاج.


فوائد تصوير الثدي بالأشعة ومخاطره

كغيره من الفحوصات الطبية المهمّة وفحوصات التصوير الإشعاعي يمتلك فحص الماموغرام الكثير من الفوائد الطبية، لكن لديه العديد من المخاطر.[٥]

  • فوائد الماموغرام:
    • توفير صور واضحة لأنسجة الثدي، وتحسين قدرة الطبيب على اكتشاف الأورام الصغيرة.
    • الكشف عن الزوائد الصغيرة غير الطبيعية للأنسجة المحصورة في قنوات الحليب في الثدي، والتي تُسمّى سرطان القنوات.
    • عدم بقاء أيّ إشعاع في جسم المريضة بعد فحص الأشعة السينية، وعادةً لا تظهر للأشعة السينية أيّ آثار جانبية على المريضة.
    • التقليل من خطر الوفاة بسبب سرطان الثدي، إذ يُفيد الكشف المبكر عن كلّ أنواع سرطان الثدي في نجاح العلاج.
  • مخاطر الماموغرام:
    • زيادة فرص الإصابة بالسرطان؛ نتيجة التعرّض المفرط للإشعاعات.
    • النتائج الإيجابية الكاذبة؛ إذ قد تُبيّن صور فحص الماموغرام نتائج إيجابية تدلّ على وجود أورام سرطانية في الثدي، ولكن بعد إجراء الفحوصات الإضافية والخزعة يتبيّن عدم وجود أي خلايا سرطانية، إذ تشير نتائج التقديرات إلى أنّ ما يُقارب 30% من فحوصات النساء في عمر ما بين 40 و 49 عامًا قد تٌعطي نتائج إيجابية كاذبة.


المراجع

  1. "What Is Breast Cancer Screening?", cdc, Retrieved 2010-6-14. Edited.
  2. "Mammography", medlineplus.gov, Retrieved 15-6-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت Jaime Herndon (2020-2-25), "Mammography"، healthline, Retrieved 2020-6-14. Edited.
  4. Zawn Villines (2019-8-23), "What to expect during a mammogram"، medicalnewstoday, Retrieved 2020-6-14. Edited.
  5. ^ أ ب ت "Mammography", radiologyinfo, Retrieved 2020-6-14. Edited.
  6. "Understanding Your Mammogram Report ", cancer, Retrieved 2020-6-14. Edited.