اعراض التهاب الكلى

بواسطة: - آخر تحديث: ٢١:٠٣ ، ٦ يناير ٢٠١٩
اعراض التهاب الكلى

التهاب الكلى

هو التهاب يصيب الكبيبيات أو النّسيج الخلالي للكليتين، حيث يؤثر هذا الالتهاب على وظائف الكلى وقدرتها على تصفية الدم والتخلّص من الفضلات عبر البول، ويصنّف التهاب البول إلى نوعين هما: الالتهاب الحاد الذي تتطوّر أعراضه بسرعة لسببٍ معين مثل التهاب الحلق أو الجلد، ففي هذه الحالة يجب معالجة السبب الرئيسي، أما النوع الثّاني فهو الالتهاب المزمن والذي تتطوّر أعراضه تدريجيًا، وقد يؤدي في النّهاية إلى الفشل الكلوي.[١]


أعراض التهاب الكلى

يوجد عدّة أعراض وعلامات تدلّ على التهاب الكلى، منها:[٢]

  • ألم في الحوض.
  • ألم أو حرقان أثناء التبول.
  • كثرة التبوّل.
  • البول الدّاكن.
  • وجود دم في البول.
  • ألم في منطقة الكلى أو البطن.
  • تورّم الجسم، خاصةً الوجه والسّاقين والقدمين.
  • التقيؤ.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • ارتفاع ضغط الدم.


أنواع التهاب الكلى

يوجد ثلاثة أنواع لالتهاب الكلى الحادّ، وهي:[٢]

  • التهاب الكلية الخلالي: وفي هذا النوع تلتهب الفراغات بين أنبوبي الكلى، مما يتسبب في تضخّم الكلى.
  • التهاب الحويضة: يحدث بسبب عدوى بكتيرية، حيث تبدأ العدوى داخل المثانة ومن ثم الانتقال إلى الحالب ثم إلى الكليتين.
  • التهاب كبيبات الكلى: هو التهاب يحدث في الكبيبات التي ترشّح فضلات الدم والسّوائل الزّائدة منه.


أسباب التهاب الكلى

يحدث التهاب الكلى نتيجة عدّة أسباب، منها:[٢]

  • رد فعل تحسسي تجاه دواء معين.
  • انخفاض نسبة البوتاسيوم في الدم.
  • فرط تناول الأدوية لفترة طويلة يمكن أن يؤدي إلى تلف أنسجة الكلى والتهابها.
  • الالتهابات البكتيرية القولونية.
  • حصوات الكلى.
  • اضطرابات في جهاز المناعة.


تشخيص التهاب الكلى

يمكن تشخيص التهاب الكلى من خلال عدّة فحوصات، وهي:[١]

  • تحليل البول.
  • اختبار سرعة الترشيح الكبيبي.
  • اختبار الدم.
  • التّصوير المقطعي المحوسب أو بالموجات فوق الصّوتية.
  • تصوير الرّنين المغناطيسي.
  • أخذ خزعة للكلية.


علاج التهاب الكلى

يمكن علاج التهاب الكلى من خلال عدّة طرق، منها:[٢]

  • العلاج الدوائي: عن طريق أخذ المضادّات الحيوية التي تخفف من الالتهاب وكذلك تخفيف الألم.
  • المكمّلات الغذائية: لأن التهاب الكلى يمكن أن يؤثر على توازن العناصر الغذائية في الجسم.
  • غسيل الكلى: إذا كانت كفاءة الكلى ضعيفة كثيرًا، فقد تحتاج إلى الغسيل، وقد يكون غسيل الكلى مؤقتًا لفترة معينة، أما إذا كانت الكلى تعاني من ضررٍ كبير، فقد تحتاج للغسيل دائمًا.
  • الرّعاية المنزلية: كأخذ قسط ٍكافٍ من الرّاحة، واتباع نظام غذائي معين مثل التّخفيف من الأطعمة المحتوية على الصّوديوم، وتناول الخضروات والفواكه.


مخاطر الإصابة بالتهاب الكلى

هناك حالات تزيد فيها نسبة الإصابة بالتهاب الكلى، منها:[٣]

  • وجود تاريخ عائلي لالتهاب الكلى.
  • الإصابة ببعض الأمراض مثل فيروس نقص المناعة البشرية المكتسب، أو التهاب الكبد الوبائي من النوع B و C.
  • تناول بعض الأدوية والمضادّات الحيوية.
  • تناول حبوب منع الحمل أيضًا يمكن أن يتسبب في التهاب الكلى.


الوقاية من التهاب الكلى

للوقاية من الإصابة بالتهاب الكلى يجب اتباع النّصائح الآتية:[٣]

  • الحفاظ على وزنٍ صحي باتباع نظام غذائي متوازن.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • الحفاظ على ضغط الدم والسكر ضمن الحدود الصحية.
  • ممارسة الرياضة بانتظام.


المراجع

  1. ^ أ ب "Nephritis - Inflammation of the Kidneys", news medical.net, Retrieved 17/12/2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث Brindles Lee Macon, Winnie Yu, and Rachel Nall, RN, BSN (2/1/2018), "Acute Nephritis"، healthline, Retrieved 17/12/2018. Edited.
  3. ^ أ ب "What to know about nephritis", medical news today, Retrieved 17/12/2018. Edited.