اعراض ديدان البطن

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٩ ، ٧ أبريل ٢٠٢٠
اعراض ديدان البطن

ديدان البطن

ديدان البطن أو ما يُعرف بالديدان المعوية هي كائنات بسيطة تتغذى في جسم الإنسان، ويمكن أن تسبب العديد من الأعراض، بعضها قد يكون مشابهًا لأعراض اضطرابات الأمعاء الأخرى. إن التشخيص الصحيح والسريع مهم في حال الإصابة بالديدان المعوية لتجنب حدوث المضاعفات، وقد يستخدم الأطباء الأدوية المضادة للطفيليات أو غيرها من العلاجات للمساعدة على التخلص منها، وعلى الرغم من أن هذه الحالة مقلقة، إلا أن معظم الأشخاص يستجيبون جيدًا للعلاج.[١]

 

أعراض ديدان البطن

تختلف أعراض ديدان البطن باختلاف نوعها، فقد لا تسبب الديدان الدبوسية أي أعراض، لكن في حال ظهورها فقد تتضّمن ما يأتي:[٢]

  • حكة في منطقة الشرج أو منطقة المهبل.
  • الأرق، والقلق والتهيج.
  • ألم متقطع في البطن مع غثيان.

أمّا أعراض الإصابة بالديدان الشريطة فتعتمد على المكان الذي تغزوه، وتشمل أعراض الإصابة بالعدوى المعوية للدودة الشريطية ما يأتي:[٣][٤]

  • الغثيان، والشعور بالحاجة إلى التقيؤ.
  • الشعور المستمر بالتعب والإجهاد وفقدان الطاقة.
  • فقدان الشهية والجوع.
  • فقدان الوزن وعدم القدرة على امتصاص العناصر الغذائية المهمة من الطعام.
  • الإسهال.
  • نقص في المعادن والفيتامينات.
  • الشعور بالنفخة والغازات.
  • الشعور المستمر بالجوع.
  • الصداع والدوخة.
  • اشتهاء الملح.

كما أن أعراض ديدان الأسكارس تختلف باختلاف المكان الذي تؤثر عليه أيضًا، وقد تشمل هذه الأعراض ما يأتي:[٥]

  • ضيق في التنفس في حال تأثيرها على الرئتين.
  • ظهور ديدان في البراز أو خيوط بيضاء، أو ظهورها مع القيء في حال كان عددها كبيرًا.
  • الإسهال أو البراز المصحوب بالدم.
  • ألم في البطن غير معروف السبب.
  • فقدان الوزن وسوء التغذية.


أسباب الإصابة بديدان البطن

تنتشر ديدان البطن في أجزاء صغيرة من براز الشخص المصاب بها، وقد يوجد بعضها على بعض الأطعمة، ومن طرق الإصابة بها ما يأتي:[٦]

  • لمس الأشياء أو الأسطح الملوثة ببيوض هذه الديدان، وقد تتلوث نتيجة لمسها من شخص مصاب بالديدان لم يغسل يديه.
  • تناول الطعام أو الشراب الملوث ببيوض تلك الديدان، ويزداد خطر حدوث ذلك في المناطق التي لا توجد فيها شبكات صرف صحي جيدة.
  • العيش في الأماكن التي تفتقر للنظافة وتكثر فيها الأوساخ والأمراض.
  • استخدام دورات المياه الملوثة.
  • تناول لحوم البقر غير المطهية جيدًا أو النيئة، إذ قد تحتوي على بيوض هذه الديدان.

  كما توجد بعض العوامل التي تجعل الأشخاص أكثر عرضةً للإصابة بديدان البطن، ومنها ما يأتي:[٢][٥]

  • العمر، إذ تنتشر الديدان الدبوسية عند الأطفال الذين تترواح أعمارهم بين 5-10 سنوات، كما أن دودة الأسكارس معظم الذين يعانون منها يبلغون من العمر عشر سنوات أو أقل.
  • العيش في المناطق المكتظة بالسكان.
  • قلة النظافة والتعقيم.
  • تناول اللحم النيء وغير المطهي جيدًا.
  • السفر إلى الدول النامية.

 

مضاعفات ديدان البطن

إن ترك ديدان البطن من غير علاج قد يؤدي إلى حدوث مضاغفات عدة، منها ما يأتي:[٢][٣]

  • التهاب المهبل والرحم؛ فقد تنتقل الدودة الدبوسية من فتحة الشرج إلى المهبل.
  • انسداد الجهاز الهضمي، وذلك في حال كان حجم الدودة الشريطية كبيرًا أو كان عدده الديدان في البطن كبيرًا.
  • اعتلال الجهاز العصبي المركزي والدماغ، الذي قد يحدث في حال الإصابة بالديدان الشريطية، وهي حالة تُسمى الكيسات المذنبة العصبي.
  • اضطراب في وظائف الأعضاء، وذلك عندما تنتقل يرقات الدودة الشريطية إلى خارج الأمعاء، مثل: الرئتين، والكبد، أو أعضاء أخرى، فقد تؤدي إلى تشكل التكيسات.

 

علاج ديدان البطن والوقاية منها

إن بعض أنواع الديدان قد تُشفى من تلقاء نفسها مثل الدودة الشريطية، ويحدث ذلك في حال كان جهاز المناعة سليمًا وكان الشخص يتبع نظام حياة صحيًّا، مع ذلك اعتمادًا على نوع ديدان البطن التي تؤثر في الشخص يمكن استخدام علاج مضاد للطفيليات.[٧]

إذ تُعالج الدودة الشريطية باستخدام أدوية الألبندازول، والبرازيكوانتل، والنيتازوكسانيد،[٣]، أمّا الديدان الدبوسية فيكون علاجها باستخدام أدوية المبندازول والألبندازول.[٢] وتعالج دودة الإسكارس باستخدام كل من البيندازول، والإيفيرمكتين، وميبيندازول.[٥]

كما قد تساعد بعض الخطوات على الوقاية من الإصابة بديدان البطن، ومنها ما يأتي:[٢][٧]

  • المحافظة على النظافة الشخصية.
  • تغيير الملابس الداخلية وأغطية السرير يوميًا.
  • غسل الملابس وأغطية السرير بماء ساخن.
  • تجنب حك منطقة الشرج وخدشها.
  • غسل اليدين جيدًا بالماء الساخن والصابون قبل تناول الغذاء وبعد استخدام دورات المياه.
  • طهي الطعام جيدًا؛ إذ يجب طهي قطع اللحم الكبيرة بدرجة حرارة 62.8 مئويةً، أمّا اللحوم والدواجن المفرومة فيجب طهيها بدرجة حرارة 71 مئويةً، ويجب ترك اللحم لمدة ثلاث دقائق قبل تناوله.
  • في حال زيارة البلدان النامية يجب غسل الفواكه والخضروات بالماء المغلي أو نقعها قبل الأكل، وتجنب ملامسة التربة التي قد تكون ملوثةً بالبراز البشري.
  • تجميد الأسماك واللحوم بدرجة حرارة -20 مئويةً لمدة 24 ساعةً على الأقل.
  • غسل أو إعادة تسخين أي طعام يسقط على الأرض.


علاجات طبيعية للديدان البطن

يوجد العديد من العلاجات المنزلية الطبيعية التي تساعد في التخلص من ديدان البطن، ومنها ما يأتي:[٨]

  • جوز الهند: إن جوز الهند فعال في التخلص من معظم أنواع الديدان، ويمكن استخدامه من خلال تناول كمية كبيرة من مسحوقه مع الفطور، وبعد 3 ساعات شرب كوب من الحليب الدافئ مخلوط مع معلقتين من زيت الخروع، ويمكن تكرار ذلك عدة مرات في اليوم، كما يمكن تناول 4-6 ملاعق من زيت جوز الهند يوميًا.
  • الثوم: إن الثوم من المأكولات الشائعة المضادة للطفيليات؛ فهو يحتوي على أحماض أمينية تحتوي على الكبريت، ومضاد للطفيليات بطبيعته، ويمكن الاستفادة من خصائصه من خلال تناول ثلاثة فصوص منه على معدة فارغة يوميًا لمدة أسبوع، ويمكن غلي فصين من الثوم المطحون في نصف كوب من الحليب وشربه على معدة فارغة لمدة أسبوع.
  • البابايا غير الناضجة: فهي تحتوي على مواد يمكن أن تساعد على التخلص من الديدان، وذلك من خلال خلط ملعقة منها مع ملعقة من العسل و3-4 ملاعق من الماء، وشرب الخليط صباحًا على معدة فارغة، وبعد ساعتين شرب كوب من الحليب الدافئ المخلوط بملعقتين من زيت الخروع لمدة 2-3 أيام.
  • بذور القرع: فهي تملك خصائص طبيعيةً مضادةً للطفيليات، ويمكن استخدامها من خلال إضافة ملعقتين منها إلى 3 أكواب من الماء المغلي وتركه لمدة 30 دقيقةً ثم شربه، أو يمكن إضافة ملعقة من بذور القرع المطحونة مع ملعقة من العسل وتناول الخليط يوميًا صباحًا على معدة فارغة لمدة أسبوع.
  • لحاء الرمان: إذ يحتوي لحاء شجرة الرمان على مواد مضادة للطفيليات، ويمكن استخدامه من خلال إضافة قطعة من قشر الرمان بحجم 5 سنتيمتر إلى كوب من الماء وغليها حتى تتبخر نصف كمية الماء، وترك الخليط حتى يبرد، والشرب منه 3 مرات يوميًا.
  • الكركم: يمكن أن يعمل الكركم كمطهر داخلي، فهو يملك خصائص مضادةً للميكروبات، ويمكن استخدامه من خلال إضافة ملعقة كبيرة منه إلى كوب من لبن المخيض، وشربه مرةً واحدةً يوميًا لمدة ثلاثة أيام.


الوقاية من الديدان

تبلغ حالات الإصابة بطفيليات الأمعاء 3.5 مليار نسمة حول العالم، ويتركز أغلبها في الدول النامية، حيث احتياطات التعقيم والنظافة قليلة وغير مهمة، لكنّ بعض الفئات من الناس حتى مع وجود آليات التعقيم الجيد تلتقط الديدان وتصاب بها، ومن أكثر تلك الفئات تعرضًا للديدان هم أصحاب المناعة الضعيفة، أو المصابون بمتلازمة نقص المناعة المكتسبة (الإيدز)، ولا يشكل الحمل عامل خطورة للإصابة بالديدان، لكنّ السيدة الحامل إذا أُصِيبت بالديدان خلال الحمل، فيشكّل ذلك خطرًا شديدًا عليها وعلى جنينها.

كما أنّ كثيرًا من الأدوية المضادة للطفيليات غير مناسبة للحوامل؛ لذا عليها مراجعة طبيب يتابع حالتها ويحاول علاجها بأقل ضرر ممكن، ومع كون الوقاية التامة بنسبة 100 في المئة تُعدّ مستحيلة، لكن تُمارَس بعض الخطوات التي قد تقي من الإصابة بالديدان، ومنها[٩]، [١٠]، [١١]:

  • غسل اليدين قبل الذهاب إلى دورة المياه وبعده بمادة مُطهّرة.
  • غسل اليدين وتعقيمهما قبل حمل الطعام، أو طبخه، أو تناوله، وكذلك بعد تناول الطعام.
  • طبخ اللحوم الحمراء والبيضاء طبخًا تامًا، وعدم ترك أجزاء منها نيئة.
  • عدم استعمال ألواح التقطيع أو أدوات التقطيع ذاتها لتقطيع اللحوم والخضروات، بل يجب استعمال لوح مخصص وسكين مخصصة لكل نوع من الأطعمة، وكذلك عدم غسلها معًا بعد الانتهاء من العمل.
  • غسل الفاكهة جيدًا قبل تناولها، ويُفضّل تقشيرها.
  • التأكد من نظافة مياه الشرب والطبخ المستعملة، وخلوّها من الجراثيم والطفيليات.
  • عند السفر أو التجول في دول تقلّ فيها احتياطات النظافة ينبغي تجنب المشي بأقدام حافية، أو السباحة في مياه ملوثة، أو تناول طعام ملوث.


المراجع 

  1. Jon Johnson (19-12-2018), "Intestinal worms in humans and their symptoms"، medicalnewstoday, Retrieved 31-10-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج Mayo Clinic Staff (17-5-2018), "Pinworm infection"، mayoclinic, Retrieved 31-10-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت Mayo Clinic Staff (15-12-2018), "Tapeworm infection"، mayoclinic, Retrieved 31-10-2019. Edited.
  4. Sabrina Felson, MD (8-9-2018), "Tapeworms in Humans"، webmd, Retrieved 31-10-2017. Edited.
  5. ^ أ ب ت Mayo Clinic Staff (17-5-2018), "Ascariasis"، mayoclinic, Retrieved 31-10-2019. Edited.
  6. "Worms in humans", nhs,10-11-2017، Retrieved 31-10-2019. Edited.
  7. ^ أ ب Claire Gillespie (1-12-2017), "What Are Intestinal Worms?"، healthline, Retrieved 31-10-2019. Edited.
  8. Top10HomeRemedies Team (11-3-2019), "Home Remedies for Intestinal Worms"، top10homeremedies, Retrieved 31-10-2019. Edited.
  9. Claire Gillespie (2017-11-1), "What Are Intestinal Worms?"، healthline, Retrieved 2019-9-4. Edited.
  10. Jon Johnson (2018-12-19), "Intestinal worms in humans and their symptoms"، medicalnewstoday, Retrieved 2019-9-4. Edited.
  11. World Health Organization (N.D), "What are intestinal worms?"، sightsavers, Retrieved 2019-9-4. Edited.