التخلص من زلال البول

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:٣٤ ، ١٧ مارس ٢٠٢١
التخلص من زلال البول

ما هو زلال البول؟

يعرّف زلال البول أو البيلَة البروتينية (Proteinuria) على أنّه زيادة نسبة مستوى البروتين في البول، وهي حالة تدل على وجود مشكلة في الكِلى بحيث تطرح الكلى البروتينات في البول بنسبة عالية وغير طبيعية علمًا بأن الكلى في الوضع الطبيعي تعمل كعمل الفلاتر أو المصفاة بحيث لا تسمح بانتقال البروتين من الدم إليها بكميات كبيرة مما يجعلها تضطر لطرحه أو إفرازه خارج الجسم عن طريق البول، وينجم ذلك عن وجود بعض الأمراض ومشاكل محددة في الكلى أو نتيجة ارتفاع ضغط الدم أو مرض السكري إذ يصاحب زلال البول العديد من الأعراض الشائعة ومنها التورم في منطقة الوجه واليدين والرجلين ووجود رغوة وبعض التغيرات في البول.[١][٢]


كيف يمكن التخلص من زلال البول؟

يبدأ العلاج أولًا عند التأكد من وجود البروتين في البول، إذ لا يمكن تحديد وجود زلال البول أو البيلة البروتينية إلا بعد أخد عينة بول وفحصها في المختبرات الطبية، ويوجد بعض الطرق والنصائح التي يمكن استخدامها للعلاج وللتخلص من زلال البول، ومنها ما يلي:[١]


حالات يتم علاجها باستخدام الأدوية

في بعض الحالات يصف الطبيب بعض الأدوية لعلاج زلال البول خصوصًا الأشخاص المصابين بارتفاع ضعط الدم أو مرض السكري، ومن الأدوية التي يتم استخدامها لمرضى الضغط:[٢]

  • أدوية مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين (ACEI (angiotensin converting enzyme inhibitors.
  • حاصرات مستقبلات الأنجيوتنسين (Angiotensin Receptor Blockers) ARBs.


نصائح يمكن استخدامها في المنزل

إضافة للعلاجات التي يصفها الطبيب للمصاب بزلال البول، فإنّه يوجد بعض الطرق والنصائح التي تساعد على التخلص من زلال البول ومنها ما يلي:[٣]

  • الإقلاع عن التدخين؛ لأنه يزيد من فرصة حدوث مشاكل في الكلى.
  • عدم أخذ أدوية من غير وصفة طبية مثل؛ مسكن الألم الإيبوبروفين (Ibuprofen) وغيرها من الأدوية؛ لتجنب حدوث أي تلف في الكلى.
  • مراقبة نسبة مستوى السكر في الدم بشكل مستمر والحفاظ عليه ضمن مستواه الطبيعي من خلال تجنب الأطعمة الغنية بالسكريات والكربوهيدرات.
  • ممارسة رياضة المشي بما لا يقل عن ساعتين ونصف في الأسبوع، ويكون ذلك اعتمادًا على توصيات الطبيب.
  • التقليل من تناول الأطعمة الغنية بالبروتينات.
  • تناول الأطعمة قليلة الأملاح والدهون خصوصًا عند مرضى ارتفاع ضغط الدم والسكري.
  • التنويع بأنواع مصادر الكربوهيدرات التي يتناولها المرء ضمن نظامه الغذائي.
  • أخذ كميات أقل من السوائل.



كيف يشخص الطبيب زلال البول؟

يتم استخدام بعض الإجراءات التشخيصية لتحديد وجود زلال البول أو البيلة البروتنية ومنها ما يلي:[٢][٤]

  • تحليل البول (urine analysis): يتم استخدامتحليل البول لتحديد كمية البروتين في البول، وهي من الطرق الأكثر شيوعًا.
  • معدل الترشيح الكبيبي (GMR): يتم اسخدام هذا الاختبار للتأكد من سلامة عمل الكليتين.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي أو التصوير المقطعي المحوسب وذلك للتأكد من عدم وجود انسدادات أو أورام أو حصوات في الكلى.
  • خزعة الكلى (kidney biopsy): يتم أخذ عينة من الأنسجة الخاصة في الكلى ليتم فحصها تحت المجهر والكشف عن وجود أي تلف أو مشكلة في عمل الكليتين.
  • تحاليل الدم (Blood tests): يتم أخذ هذه التحاليل للتأكد من كفاءة وسلامة عمل الكلى.



ما هي أعراض زلال البول التي تستدعي مراجعة الطبيب؟

قد يصنف زلال البول على أنّه من الحالات الخطيرة في حال لم يعالج، إذ لا بد من طلب الرعاية الطبية عند ظهور بعض الأعراض التي تصنف على أنّها خطيرة وتستدعي مراجعة الطبيب ومنها ما يلي:[١][٥]

  • الشعور بالضغط والألم في منطقة الصدر.
  • الشعور بالتشتت أو فقدان للوعي تستمر لفترة قصيرة.
  • صعوبة أو ضيق في التنفس إذ قد يحدث الشعور بالاختناق.
  • صعوبة في إخراج البول وهو ما يعرف بعسر التبول (Dysuria) وهو الشعور بالألم وعدم الراحة أو الحرقان خلال التبول وعادة ما تنتج هذه الحالة عند وجود التهابات في المسالك البولية.
  • عدم القدرة على إخراج البول.


المراجع

  1. ^ أ ب ت By Healthgrades Editorial Staff (9/3/2021), "Proteinuria", healthgrades, Retrieved 9/3/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Protein in Urine (Proteinuria)", webmd, 10/3/2021, Retrieved 10/3/2021. Edited.
  3. Healthwise Staff (10/3/2021), "Proteinuria: Care Instructions", myhealth, Retrieved 10/3/2021. Edited.
  4. Kirsten Nunez (10/3/2021), "Proteinuria Causes, Symptoms, and Treatment", healthline, Retrieved 10/3/2021. Edited.
  5. by Drugs.com (11/3/2021), "Dysuria", drugs, Retrieved 11/3/2021. Edited.