التهاب ما بين الفخذين

التهاب ما بين الفخذين

التهاب بين الفخذين

تُسمّى المنطقة المحصورة بين الفخذ والبطن الأربية، وتوجد خمس عضلات أربية في جسم الإنسان وظيفتها الأساسية شد الساقين، وتُستخدم عضلات الأربية في ممارسة الأنشطة الرياضية؛ مثل: ركوب الخيل، والركض، ولعب كرة القدم. وقد تؤدي الأنشطة المتكررة أو الإفراط في استخدام العضلات إلى الإصابة بالتهاب الأربية، أو التهاب الأوتار في منطقة الأربية التي تربط العضلات بالعظام، وقد يحدث الالتهاب نتيجة الإصابات السابقة التي تؤثر في الأربية.

غالبًا ما يعاني المرضى المصابون بالتهاب الأربية من أعراض؛ مثل: الشعور بالألم عند الضغط على منطقة الأربية، والشعور بالألم عند ضم الساقين بعضهما لبعض، والشعور بالألم في أعلى الفخذ من الداخل، وقد ينتشر الألم إلى الساق في بعض الحالات، ويحدث التهاب الأربية بسبب الإصابة، أو فرط استخدام الأربية. وهناك العديد من الأسباب التي تسبب الإصابة بالتهاب الأربية، وتشمل هذه العوامل ما يأتي:[١]

  • عدوى فيروس الهربس البسيط.
  • الإصابة بعدوى فيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز).
  • الإصابة بعدوى مرض الزهري.
  • الإصابة بعدوى الأمراض المنقولة جنسيًا.
  • الإصابة بالغرغرينا (Fournier’s gangrene).
  • مرض السكري.
  • الإصابة بالأكزيما أو الصّدفية.
  • الإصابة بالورم البثري الحالبي (Donovanosis).
  • الإصابة بسعفة العانة.


تهيج بين الفخذين

يُعدّ تهيّج بين الفخذين أو الأربية مؤلمًا ومزعجًا، وتحدث الإصابة بتهيج الأربية نتيجة العديد من العوامل، ومن الأسباب التي قد تؤدي إلى ذلك ما يأتي:[٢]

  • وجود الرمال في ملابس السباحة أو الملابس الداخلية.
  • تراكم العرق بعد التمرين.
  • فرك المنطقة أو الاحتكاك الزائد خلال ممارسة التمارين الرياضية، أو ممارسة الجنس.
  • استخدام المُرطبات التّناسلية، ومبيدات النطاف.
  • استخدام منتجات اللآتكس؛ مثل: الواقي الذكري.
  • التهيج الناتج من استخدام مساحيق، أو ملينات الغسيل.
  • التهيج الناتج من استخدام الصابون، أو جل الاستحمام، أو الشامبو، أو مزيلات العرق، أو بخاخات النظافة الشخصية.
  • استخدام المطهرات، أو المعقمات، أو المراهم.
  • الملابس الداخلية الجديدة، خاصة الملابس الداخلية غير المصنوعة من القطن.
  • الإصابة بأمراض الجلد؛ مثل: الأكزيما، أو التهاب الجلد، أو الصدفية.
  • العدوى.
  • الإصابة بعدوى الجرب، أو عدوى قمل العانة.


ألم بين الفخذين

ألم منطقة بين الفخذين أحد أعراض الأمراض، وتشمل الأسباب الأكثر شيوعًا التي تؤدي إلى الشعور بألم الأربية ما يأتي: [٣]

  • الفتق الأربي، يُعدّ السبب الأكثر شيوعًا لألم الأربية، وتحدث الإصابة بالفتق الأربي عندما تندفع الأنسجة الداخلية للبطن؛ مثل: اندفاع جزء من الأمعاء من خلال منطقة ضعيفة ما في عضلات الأربية، مما يسبب ظهور كتلة منتفخة في منطقة الأربية، ويسبب فتق الأربية الشعور بالألم.
  • حصى الكلى، هي كتل من الرواسب الصلبة تتكوّن في الكلى والمثانة، وتسبب حصى الكلى الشعور بألم الأربية.
  • كسور العظام، إذ إنّها تسبب الشعور بألم الأربية.

تشمل الحالات والاضطرابات الأقل شيوعًا التي تسبب ألم الأربية ما يأتي:

  • التهاب الأمعاء.
  • التهاب الخصية.
  • تضخم الغدد الليمفاوية في منطقة الأربية.
  • خُراجات المبيض.
  • قرص العصب.
  • التهابات مسالك البول.
  • هشاشة عظام الورك.


أعراض التهاب بين الفخذين

الفحص الجسمي بشكل عام كافٍ لتشخيص التهاب الأربية، وفي حالات نادرة قد توجد حاجة إلى فحوصات التشخيص الأخرى لتشخيص الإصابة بالتهاب الأربية، وتشمل هذه الفحوصات التشخيصية التصوير بالرنين المغناطيسي، أو التصوير بالموجات فوق الصوتية. وتتضمن علامات الألم ومواقعه التي قد ترتبط بالتهاب الأربية ما يأتي:[١]

  • الشعور بالألم في الجزء العلوي من داخل الفخذ، وقد ينتشر الألم إلى الساق في بعض الأحيان.
  • الشعور بالألم عند سحب الساق إلى الداخل.
  • الإحساس بالألم أثناء رفع الفخذ إلى أعلى.
  • الإصابة بالألم في نقطة معينة من عظم الفخذ.
  • معاناة كلٍّ من الصعوبة والألم أثناء الركض، وتحديدًا أثناء الركض مع تغيير الاتجاه.


علاج التهاب بين الفخذين

تُعدّ الراحة ضرورية لتجنب حدوث أيّ مشاكل أخرى أو مضاعفات عند الإصابة بالتهاب الأربية، وتُتبَع الخطوات الآتية للتقليل من ألم التهاب الأربية وعلاجه:[١]

  • تطبيق الثلج على المنطقة المصابة مفيد جدًا لعلاج التهاب الأربية؛ إذ يساعد الثلج في زيادة تدفق الدم إلى المنطقة المصابة، مما يقلل من الألم والتورم.
  • وصف الأدوية المضادة للالتهاب؛ مثل: الأيبوبروفين في كثير من الحالات، للتقليل من الألم والتورم المرتبطين بالتهاب الأربية.
  • ركوب الدراجة يسهم في الحفاظ على اللياقة الجسمية لمنطقة الأربية، لكن يجب ركوب الدراجة فقط إذا لم يوجد شعور بالألم.
  • نصح الطبيب ببرنامج إعادة التأهيل لتجنب إعادة الإصابة بالتهاب الأربية.
  • استخدام العلاج بالليزر، والعلاج بالموجات فوق الصوتية مفيد أيضًا في علاج التهاب الأربية.
  • ممارسة تقنيات التدليك الرياضي قد تساعد في علاج التهاب الأربية.

يمكن البدء بالتمارين بمجرد توقف شعور المريض بالألم، وممارسة التمارين الرياضية، وتمارين تقوية العضلات لاستعادة الوظائف الكاملة لعضلات الأربية.


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Groin Inflammation: Causes, Signs, Symptoms, Treatment, Exercises, Investigations", epainassist, Retrieved 5-5-2019.
  2. "Male groin - irritation and infection", healthdirect, Retrieved 5-5-2019.
  3. by Carmella Wint, "What Causes Groin Pain and How to Treat It"، healthline, Retrieved 5-5-2019.