الشهر السادس من الحمل وأعراضه

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٤ ، ٢٠ أبريل ٢٠٢٠
الشهر السادس من الحمل وأعراضه

الشهر السادس من الحمل

يقع الشهر السادس من الحمل في الثلث الثاني، وتبدأ زيادة الوزن الملحوظة ونمو الجنين سريعًا، وتنصح الأم في هذا الشهر بتتبع حركات الجميم وركلاته للتأكد من صحّته، وفي هذا الشهر ما بين الأسبوعين (24-28) تُنصَح الحوامل بالكشف المبكر عن سكري الحمل، وتشعر النساء أيضًا في هذا الشهر بعلامات الولادة المبكرة، وتشعر الأم بأجزاء الجنين تظهر على جدار البطن، بالإضافة إلى معرفة ما إن كان الجنين نائمًا أو مستيقظًا ومعرفة أوقات نشاطه وهدوئه.[١]

تحتاج المرأة الحامل في الثلث الثاني من حملها إلى زيارة الطبيب المختص لمتابعة الحمل وإجراء فحوصات معيّنة لا تختلف بطبيعتها عن الفحوصات التي سبق لها إجراؤها، وتتضمن فحص حجم الرّحم وشكله، وفحص ارتفاع قمة الرّحم، وتحديد موقع الجنين، والكشف عن أعراض التغييرات في الرؤية، وألم البطن، والصداع، وتورم اليدين والكاحلين، وتحديد وزن الحامل، ومعدل ضغط الدّم، وفحوصات البول، وفحص معدل نبضات القلب للجنين.[١]


أعراض الشهر السادس من الحمل

تتمثّل أعراض الحمل التي قد تمرّ بها المرأة الحامل في الشهر السادس من الحمل بما يأتي:[٢]

  • الزيادة في الوزن: يزداد وزن المرأة الحامل مع بداية الشهر السادس بمقدار ما بين 1.36 كيلوغرام إلى 1.81 كيلوغرام.
  • الإرهاق: يكون الشعور بالتعب بسبب بذل الجسم لمجهود أكبر من أجل تغذية الجنين.
  • الإمساك: تتعرّض المرأة الحامل للإصابة بالإمساك بسبب ضغط الرحم المتزايد على الأمعاء، الأمر الذي يبطئ بدوره حركة هضم الطعام في الأمعاء، وتتسبب كذلك هرمونات الحمل بارتخاء العضلات المعوية.
  • انتفاخ البطن: تتراكَم الغازات في البطن بسبب بطء حركة عملية الهضم.
  • الحموضة المعوية: تسبب الزيادة في إفراز هرمون البروجسترون في الجسم ارتخاء الجهاز الهضمي والشعور بالحموضة؛ بسبب ضغط الرحم على المعدة الذي يدفع حمضها إلى المريء.
  • احتقان الأنف: إذ تسبب الزيادة في هرمون الإستروجين تورّمًا في بطانة الأنف، مما يؤدي إلى إفراز المزيد من المخاط الذي يتسبب بحدوث الاحتقان.
  • نزيف في الأنف: تتوسع الأوعية الدموية الصغيرة في الأنف نتيجة ازدياد تدفق الدورة الدموية، ويؤدي هذا الضغط على الأوعية الدموية إلى حدوث نزيف في الأنف.
  • زيادة الشهية: فزيادة رغبة المرأة الحامل بتناول الطعام أمر طبيعي وضروري من أجل تلبية احتياجات نمو الجنين.
  • نزيف اللثة: تؤدي التغيرات الهرمونية والزيادة في تدفق الدم إلى نزيف اللثة خلال الحمل.
  • تورم الكاحلين: يسبب الاحتفاظ بالماء في الجسم وضغط الرحم على الأوردة والشرايين تورم الكاحلين.
  • الألم في القدمين: تسبب الزيادة في الوزن نتيجة الحمل الضغط الكبير على القدمين، ويؤدي ذلك إلى الشعور بألم في القدمين.
  • الدوالي: يؤدي ضغط الرحم المتزايد على الوريد الأجوف السفلي -وهو الوريد الأكبر في الجسم الذي ينقل الدم من الساقين إلى القلب- إلى تضخم الأوردة القريبة من الساقين وتورمها.
  • إفرازات المهبل البيضاء: تصبح جدران المهبل وكذلك عنق الرحم ليّنةً خلال الحمل، مما يؤدي إلى ظهور إفرازات مهبلية بيضاء، وتساهم هذه الإفرازات في منع وصول أي نوع من البكتيريا إلى الرحم من خلال المهبل.
  • ضيق التنفس: يؤدي ضغط الرحم المتزايد على الحجاب الحاجز إلى ضيق التنفس.
  • آلام الظهر: يضغط الرحم على أسفل الظهر، مما يؤدي إلى تمدد أربطة المفاصل في منطقة الحوض وأسفل الظهر، وتساهم هذه العوامل جميعها في حدوث آلام في الظهر.


الطفل في الشهر السادس من الحمل

خلال الأسبوع 25 من الحمل يصبح وزن الجنين 660 غرامًا تقريبًا، ويبلغ طوله تقريبًا أكثر من 34.6 سم، وفي هذا الأسبوع تبدأ العينان بالتطور بما يكفي لتمييز الظلام من النور، وفي حلول الأسبوع 27 من الحمل يفتح الجنين عينيه لأول مرة، وطوال الشهر السادس من الحمل يزيد الوزن ويُحاط الجنين بالدهون التي تساهم في الحفاظ على دفئه بعد الولادة، ودماغه يتتطور وينمو سريعًا في هذا الشهر، وفي الأسبوع 27 أيضًا تُلاحَظ حركة عين الجنين السريعة في نومه التي ترتبط بالحلم، أمّا في الأسبوع 28 من الحمل يبدأ الثلث الثالث والأخير، وفي نهاية هذا الشهر يكون وزن الجنين أكثر من 1.1 كيلوغرام، وسيبلغ طوله حوالي 38.6 سنتيمترًا.[٣]


أعراض تحذيرية في الشهر السادس من الحمل

قد تتعرض الأم للكثير من المخاطر التي قد تكون من علامات الولادة المبكرة، تتضمن هذه العلامات ما يأتي:[١]

  • الشعور بأكثر من 5 تقلصات في الساعة.
  • نزول دم لونه أحمر فاتح من المهبل.
  • ظهور تورم في الوجه أو اليدين.
  • الشعور بالألم أثناء التبول.
  • ألم حاد في المعدة.
  • التقيؤ الحاد والمستمر.
  • نزول مفاجئ للسوائل من المهبل.
  • آلام في الظهر.
  • وجود ضغط شديد على منطقة الحوض.


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Pregnancy: The sixth month", www.aboutkidshealth.ca, Retrieved 18-11-2019. Edited.
  2. SHREEJA PILLAI (19-2-2019), "6 Months Pregnant: Symptoms, Baby Development And Diet Tips"، www.momjunction.com, Retrieved 23-7-2019. Edited.
  3. "Fetal ultrasound - 6 months", www.babycentre.co.uk, Retrieved 18-11-2019. Edited.