الشهر السادس من الحمل وأعراضه

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٧ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٨

يبدأ الشهر السادس من الأسبوع الـ22 إلى الأسبوع الـ26، وفي الغالب تمتاز الأسابيع الأولى من هذا الشهر من الحمل بالاستقرار والراحة،

وأما الأسابيع الأخيرة فتبدأ العديد من الأعراض والتغيرات التي تظهر على جسم الحامل من زيادة في الوزن،

ومشاكل في الإخراج كالإمساك، ومشاكل في الهضم ومشاكل في النوم، كما أنه قد تزيد شهية الحامل تجاه العديد من الأطعمة وخاصة الحلويات،

لذا يجب على الحامل الحرص على تناول الأطعمة ذات القيمة الغذائية لها وللجنين،

كما عليها تجنب الأطعمة اللاذعة والحارة والمحتوية على كميات من الزيوت والدهون وكذلك الابتعاد عن شرب القهوة وتناول الحمضيات،

كما يمكنها توزيع وجباتها الغذائية على وجبات متعددة وصغيرة طول اليوم مع مراعاة الأكل ببطء والتأني ومضغ الطعام جيدًا قبل بلعه.

 في نهاية الشهر السادس يكون قد وصل طول الجنين إلى 36 سم  ويكون وزنه 600 غرام،

ويصبح أكثر حركة ونشاطًا إذ تشعر الأم بحركته، ويصبح أكثر إحساسًا وتفاعلًا مع كل ما يحدث حوله من كلام وأصوات ولمسات،

وينام ويصحو ويفتح عينيه، تظهر عيون الجنين باللون الأزرق في هذا الشهر، ولكنه ليس اللون النهائي،

بل ستكتسب عيونه اللون النهائي في المرحلة التالية،

ومن أهم الفحوصات الطبية التي يجب القيام بها في هذه المرحلة هو فحص سكري الحمل والتأكد من سلامة الحامل والجنين.

أعراض قد تظهر في الشهر السادس وقد تشكل خطرًا على الحامل والجنين، وفي حال ظهورها يجب مراجعة الطبيب واطلاعه على تفاصيل الحالة:


  • إمساك شديد وغازات.
  • انتفاخ أو ضعف في الثديين.
  • زيادة الإفرازات المهبلية مقارنة مع الشهور السابقة.
  • شعور مفاجئ بالدوار والدوخة.
  • آلام في أسفل الظهر.
  • زيادة اللعاب والمخاط في الحلق.
  • الشعور بالإرهاق الدائم المصحوب بصداع.
  • تورم وانتفاخ في القدمين واليدين والساقين.
  • نزيف في اللثة.

الغذاء الصحي في الشهر السادس


للغذاء دور مهم جدًا خلال هذه المرحلة، لذا عليك تناول الأطعمة التي تمد جسمك بالقوة والطاقة،

وتعد النشويات من أفضل العناصر الغذائية التي تمد الجسم بالطاقة، فهي متواجدة في الأرز والشوفان،

وهنا يفضل تناول النشويات البنية كالخبز الأسمر والأرز الأسمر والبرغل،

كما أنه من الجيد تناول الأطعمة المحتوية على المعادن والحديد والفيتامينات.

تزيد شهية الحامل تجاه الحلويات في هذا الشهر، ولكن يجب عليكِ أن تتجنبي تناول الحلويات بكميات كبيرة،

فأنتِ معرضة للإصابة بسكري الحمل والسمنة، لذا يمكنك صناعة طبق الحلو الخاص بكِ،

في المنزل لكي تتحكمي بكمية السكر، أو يمكنك استبدال السكر بالعسل أو أي محلٍّ طبيعي آخر،

ومن الأفضل استبدال أطباق الحلو بالفاكهة الطازجة،

كتناول سلطة الفواكه مع تحليتها بملعقة من العسل أو الفواكه المجففة كالزبيب والتين المجفف.

احرصي على راحتك النفسية ومزاجك العام والاسترخاء مع قراءة كتابك المفضل،

أو مشاهدة أحد برامجك التلفزيونية المفضلة، أو الذهاب في نزهة إلى مكان هادئ والاستجمام فيه لمدة يوم أسبوعيًا،

وابدئي بالتحضير لاستقبال طفلك وتجهيز ملابسه وغرفته واختيار اسم مناسب له بالاشتراك مع زوجك والتخطيط لعملية الولادة وتحديد المكان الأفضل لكِ.