الم المبيض من علامات الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١٧ ، ٣٠ أغسطس ٢٠١٨
الم المبيض من علامات الحمل

المبيض

المبيضين هما جزء من الجهاز التناسلي لدى المرأة، وهما عبارة عن غدد تناسلية أنثوية، يقع المبيضان في تجويف الحوض الأنثوي بشكل مقابل لقناتي فالوب، وتتمثل وظيفة المبيضين بإنتاج البويضات كل دورة شهرية أي ما يعادل كل 28 يوم تقريبًا، وإنتاج الهرمونات الجنسية الأنثوية كهرمون الأستروجين وهرمون البروجيسترون اللازمين لانتظام الدورة الشهرية ولحدوث الحمل وتثبيته، ويتراوح حجم المبيض الواحد بين 3.5 إلى 5 سم وبعرض يتراوح بين 1سم و1.5سم وبوزن من 5 إلى 10جم، ويبقى المبيضين في حالة حيوية ونشاط لحين بلوغ المرأة سن اليأس حيث ينكمش المبيضان ويتوقفان عن عملهما وعن إنتاج البويضات مما يؤدي لانقطاع الدورة الشهرية لدى المرأة.[١] [٢] [٣]


ألم المبيضين المرتبط بالحمل

يعتبر ألم المبيضين أمرًا طبيعيًا لدى معظم النساء، حيث أنه في الوضع الطبيعي أي دون وجود خلل هرموني أو خلل ما فإن المرأة تشعر بألم في المبيضين كل شهر أو بالأصح كل دورة شهرية ويتراوح هذا الألم لمدة أسبوع تقريبًا، ويعود السبب في ذلك لقيام المبيضين بإنتاج البويضات وإطلاقها عبر قناة فالوب وصولاً إلى الرحم لتلتصق هذه البويضات بجدار الرحم منتظرةً حدوث التخصيب بحيوان منوي وبالتالي حدوث الحمل، لذا فإن حدوث ألم في المبيضين ليس دليل قطعي على وجود حمل، حيث إن ألم المبيضين يدل على خروج بويضات من المبيضين بإتجاه الرحم وخلال هذه الفترة تزداد فرصة المرأة بالحمل، وبعد فترة الإباضة إذا لم تنزل الدورة الشهرية وتأخرت عن موعدها المعتاد فهذا يدل على نجاح عملية تخصيب البويضة وبالتالي حدوث الحمل، وقد يرافق الحمل مجموعة من الأعراض الأضافية كالغثيان، وتقلب المزاج، وكثرة التبول، والإحساس بالتعب العام والنعاس المستمر، وكذلك حدوث تقلبات في المزاج غير مبررة.[١]


أسباب أخرى لألم المبيضين

يجب التنويه إلى وجود أسباب أخرى لألم المبيضين، هي:

  • ألم الإباضة؛ والتبويض هو عملية تحرير البويضة من المبيض، وتحدث في اليوم الرابع عشر من الدورة الشهرية. بعض النساء لا تشعر بأي ألم أثناء الإباضة، ولكن البعض الآخر قد يشعر بألم حاد يستمر لعدة ساعات أثناء حدوث التبويض، ويمكن أن يكون الألم في جهة واحدة أو جهتين من المبايض، ويترافق الألم مع غثيان، ونزيف دم لا يستدعي الخطورة، وإفرازات كريمية بيضاء.
  • الإصابة بالتهاب الحوض؛ هو التعرض لعدوى تنتشر إلى الرحم، والمبيضين، وقناة فالوب. يعود سبب الإصابة للبكتيريا المنتقلة جنسيًا مثل بكتيريا متسببة بالسيلان، والكلاميديا، ويمكن الإصابة بها أيضاً بعد الولادة أو الإجهاض.
  • حدوث التواء في الأربطة التي تربط المبيضين بجدرا التجويف البطني حيث تغذي الأعصاب والأوردة الدموية هذه المنطقة، وعند التوائها تتعقد وتعد أكياس المبيض أحد أهم مسببات التواء أربطة المبيضين، إذ تجعل المبيضين أثقل وأكبر من الحجم الطبيعي.
  • التهاب بطانة الرحم؛ حيث تنمو بطانة الرحم خارجه، أو في التجويف البطني أو المبيضين، ويتسبب بنزيف داخلي، ألم في منطقة الحوض، وندب نسيجية.
  • الإصابة بتكيس في المبايض؛ هي عبارة عن نمو أكياس على المبايض وهذه الحالة تمنع وتؤخر الحمل إذا لم يتم علاجها، وقد يعزى السبب لألم المبيضين لوجود التهاب في منطقة الحوض مما يؤثر على المبايض ويؤدي للشعور بألم بهما، كما يسبب الشعور بالنفخة وعدم انتظام في الدورة الشهرية
  • بعض الحالات التي يتم بهما إستئصال الرحم والمبيض فقد يبقى جزء بسيط من المبيض مما يؤدي إلى نموه وتحوله لكيس يسبب ألمًا حادًا واستمرار استجابته للهرمونات الأنثوية، ويسبب ألماً متقطعاً بين الفينة والأخرى.
  • بعض حالات الأورام السرطانية التي تصيب المبيضين سواء كانت حميدة أو خبيثة فإنها تسبب ألمًا شديدًا يستدعي استئصال الورم للتخلص من الألم.
  • حالات أخرى قد تسبب الشعور بألم ناتج عن المبيضين؛ مثل التهاب الزائدة، أو الحمل المهاجر، أو حصوات الكلى، أو الإمساك، أو الولادة المبكرة.

ويجب التنويه لضرورة مراجعة الطبيب المختص مهما كانت شكوك المرأة تجاه ألم المبيضين حيث سيقوم الطبيب بدوره بإجراء التحاليل والفحوصات اللازمة لمعرفة سبب الألم في المبيضين، وذلك للتأكد إن كان هذا الألم علامةً تدل على حدوث الحمل أم بسبب مرض ما يجب معالجته، كما أن المضاعفات التي تصاحب ألم المبيضين قد تسبب مزيدًا من عدم الراحة مثل التبول المتكرر، أو النزيف عند الإباضة، كما أن بعض الحالات إذا لم تتم معالجتها قد تسبب الوفاة مثل حالة التواء الأربطة.[٤] [١]

ملاحظة: هذه المعلومات لا تغني عن زيارة الطبيب.


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Ovarian Pain: Possible Causes, Diagnosis, and Treatments", webmd.com, Retrieved 30-08-2018. Edited.
  2. "Ovary Anatomy ", emedicine.medscape.com, Retrieved 30-08-2018. Edited.
  3. "Ovaries: Facts, Function & Disease", livescience.com, Retrieved 30-08-2018. Edited.
  4. "Causes and treatment of ovary pain", medicalnewstoday.com, Retrieved 30-08-2018. Edited.